أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - فلاح هادي الجنابي - أکبر خطر يهدد نظام الملالي














المزيد.....

أکبر خطر يهدد نظام الملالي


فلاح هادي الجنابي
الحوار المتمدن-العدد: 6054 - 2018 / 11 / 15 - 16:57
المحور: اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم
    


لايمکن أبدا الوثوق بالمزاعم المختلفة التي تصدر عن القادة والمسٶولين في نظام الملالي بخصوص مايهدد نظامهم ويشکل الخطر الاکبر عليه، خصوصا وإننا نعلم بأنهم يسعون للإيحاء في هذه الفترة تحديدا الى إن هناك عدو خارجي متربص بالنظام ويريد إسقاطه وإلحاق الضرر به، لکننا علمنا بل وحتى أصبحت خبرة لدينا من خلال متابعة أوضاع هذا النظام، من إنه کان المستفيد الاول والاکبر من العامل الخارجي وليس العکس ولاسيما وإنه معروف بإستعداده الدائم للمساومة والاستسلام والانبطاح أمام من يسميهم"الاعداء الخارجيين" ولايفعل ذلك مع من يسميهم أعدائه الداخليين وهم الشعب والمقاومة الايرانية.
في الفترات والمراحل التي يسعى نظام الملالي خلالها لإستخدام أساليب الخداع والتمويه المتمرس بها من أجل إخفاء الحقائق والقفز عليها، فإن زعيمة المعارضة الايرانية السيدة مريم رجوي، کانت على الدوام من تتصدى وبکل جرأة وشجاعة وإقدام للنظام وتفضحه أمام الشعب الايراني والمجتمع الدولي على حد سواء، وإن مزاعمه وتخرصاته لهذه المرحلة الحرجة التي يمر بها حيث يواجه إنتفاضة الشعب الايراني الرافضة لحکمه جملة وتفصيلا، فإن النظام الذي يريد الالتفاف کعادته على النشاطات والاحتجاجات الرافضة له من خلال محاولته للإيحاء بأن الخطر في العدو الخارجي المتربص بإيران، فقد بادرت السيدة رجوي ومن خلال موقعها الرسمي على تويتر الى کتابة تغريدة بشأن مايزعمه النظام الإيراني من خطر يهدده قائلة: "خلافا لدعايات النظام فإن أكبر خطر يهدد النظام ليس العدو الخارجي ، وانما هو الانتفاضات المتربصة بالنظام في عمق المجتمع الايراني. الانتفاضات التي تنبع من رغبة شعبنا في الحرية والديمقراطية والمساواة."، هذه هي الحقيقة العارية التي تصفع النظام بقوة وتثبت وتٶکد کذبه ودجله، فهو على إستعداد دائما للمساومة والتنازل والانبطاح أمام البلدان الغربية عندما تضييق به الامور فيستسلم لهم کما فعل ويفعل طوال العقود الاربعة الماضية، لکنه يظل يقف وبکل وحشية ضد الشعب الرافض له ويبطش بخيرة أبنائه لکي يبقي حکمه الدموي.
إنتفاضة الشعب الايراني التي إنطلقت منذ 28 کانون الاول 2017، والتي لاتزال مستمرة ومتواصلة في شکل إحتجاجات في سائر أرجاء إيران بحيث تشمل کافة شرائح وطبقات وأطياف الشعب الايراني حيث تقف في طليعتها المقاومة الايرانية ومنظمة مجاهدي خلق، هي من تهدد النظام وتشکل الخطر الحقيقي عليه لأنها تستهدف النظام من أساسه وليس تساومه أو تناوره کما تفعل البلدان الغربية، فالقضية التي تفصل بين النظام الايراني من جانب وبين الشعب والمقاومة الايرانية ومنظمة مجاهدي خلق من جانب آخر، هي قضية حياة أو موت، ولذلك فإن کذب ودجل النظام لن يغير شيئا من المصير الاسود الذي ينتظره!





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,101,371,245
- قد حان وقت إسقاط الملالي الدجالين في إيران
- نهاية نظام الملالي في تخليه عن التطرف والارهاب
- من أين للملالي وأبنائهم کل هذه الاموال والثروات؟
- ليس للشعب إلا القمع والفقر والجوع
- الاحتجاجات الشعبية ومعاقل الانتفاضة يد بيد حتى إسقاط الملالي
- شعب يصر على إسقاط النظام
- نظام الملالي نظام الجريمة المستمرة
- الكشف عن الشبكة الإرهابية لنظام الملالي في اوروبا وامريكا
- الفقر والبطالة تزداد في ظل نظام الملالي
- مجاهدي خلق ربيع ومستقبل إيران الزاهر
- العالم کله صار يعرف إرهاب نظام الملالي
- إرهابيون في کل الامور
- مريم رجوي القائد الوحيد الذي يخشاه نظام الملالي
- الملالي يهربون بإتجاه السقوط المحتوم
- تبا لنظام يقتل الفقراء والمحرومين
- طفلات مطلقات!
- حملة من أجل السلام والانسانية ورفض التطرف والارهاب
- نظام الملالي والمأزق الذي لاخلاص منه
- العالم ينصت للمقاومة الايرانية ومجاهدي خلق
- جحيم يسمى نظام ولاية الفقيه


المزيد.....




- وزير الداخلية الأمريكي يغادر حكومة ترامب مطلع العام المقبل
- الجيش الإسرائيلي يهدم منزل فلسطيني متهم بقتل جندي إسرائيلي ب ...
- فرنسا: تعبئة أقل في التحرك الخامس لمحتجي -السترات الصفراء-
- رد صامت من إسرائيل وتنديد أردني ببيان أستراليا بشأن القدس
- من السعودية لتونس.. وعد بتقديم مساعدة مالية بنحو 830 مليون د ...
- بايرن المتجدد يسحق هانوفر ويقلص الفارق مع دورتموند
- أيام الغضب الفرنسي جذوة لا تخبو.. السترات الصفراء وجها لوجه ...
- أيام الغضب الفرنسي جذوة لا تخبو.. السترات الصفراء وجها لوجه ...
- مسابقة دولية لاكتشاف المنتجات الثانوية لأشجار النخيل
- استعمال خاطئ للري الملحي أدخل أميبا إلى دماغها فالتهمت خلايا ...


المزيد.....

- المنظمات غير الحكومية في خدمة الامبريالية / عالية محمد الروسان
- صعود وسقوط التنمية العربية..قراءة في أطروحات علي القادري / مجدى عبد الهادى
- أهمية مفهوم الكونية في فكر اليسار - فيفيك شِبير ترجمة حنان ق ... / حنان قصبي
- ما يمكن القيام به في أوقات العجز* / دعونا ندخل مدرسة لينين / رشيد غويلب
- أناركيون / مازن كم الماز
- مناقشات بشأن استراتيجية اليسار/ يسار الوسط ..الوحدة المطلوبة ... / رشيد غويلب
- قراءة وكالة المخابرات المركزية للنظرية الفرنسية / علي عامر
- مراجعة في أوراق عام 2016 / اليسار العالمي .. محطات مهمة ونجا ... / رشيد غويلب
- هل يمكننا تغيير العالم من دون الاستيلاء على السلطة ؟ جون هول ... / مازن كم الماز
- موسكو تعرف الدموع / الدكتور احمد الخميسي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - فلاح هادي الجنابي - أکبر خطر يهدد نظام الملالي