أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سعيد علام - -بدون رقابة- .. وع اللى جرى..؟! (1)














المزيد.....

-بدون رقابة- .. وع اللى جرى..؟! (1)


سعيد علام

الحوار المتمدن-العدد: 6054 - 2018 / 11 / 15 - 01:23
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


"بدون رقابة" .. وع اللى جرى..؟! (1)


جرب اجولك .. بس خليك شهم
واثبت لظرف المعانى الحلوة .. يامسكين
جرب اجولك
عبد الرحمن الابنودى


سعيد علام
القاهرة، الاربعاء 14/11/2018م

لمن يسأل ويريد ان يعرف، وليس لديه عوائق عقلية او نفسية.

موقف نظام مبارك من برنامج "بدون رقابة"، اعداد وتقديم سعيد علام:-
البداية كانت ..
- حلقة كل اسبوع.
- على القناة الاولى. (بالاضافة للفضائية المصرية).
- يوم الاذاعة، السبت من كل اسبوع.
- موعد الاذاعة، بعد نشرة التاسعة مساءاً (وقت ذروة المشاهدة).
- مدة الحلقة 75 دقيقة.
ثم ..
- حلقة كل اسبوعين.
- على القناة الثانية.
- مدة الحلقة 60 دقيقة، ثم 45 دقيقة.
- يوم الاذاعة، ليس له يوم اذاعة محدد.
- موعد الاذاعة، ليس له موعد "ساعة" اذاعة محددة، دائماً، بعد منتصف الليل، بعد الثانية او الثالثة فجراً ..

مما حدى بالعديد من الكتاب والكاتبات للدفاع عن البرنامج ..

مثلاً ..
الكاتب عبد الحليم قنديل كتب فى عموده الصحفى: "خلوه بعد صلاة الفجر، وسموه "بدون مشاهدة".

الكاتبة امال بكير كتبت فى عمودها الصحفى بالاهرام: "من البرامج الحوارية الهامة التى يقدمها التلفزيون المصرى، برنامج "بدون رقابة" .. وبرغم الاعداد الجيد والتقديم الجيد، حيث يترك الفرصة للضيوف ليتحدثون دون مقاطعة، كما تفعل بعض البرامج المماثلة.
لكن .. هذا البرنامج لمن يقدم؟!
ان موعد اذاعته متاخرة للغاية وهذا البرنامج بالتحديد يصعب ان يكون هذا هو الوقت المناسب لاذاعته، الا اذا كان المطلوب هو مجرد ابراء للذمة بتقديم برنامج صريح بلا جمهور!!
واذا كانت هناك بعض البرامج الجيدة التى تفتقر الى الوقت الذى يقدم لها كثافة المشاهدة المطلوبة، الا انه ربما يكون برنامج "بدون رقابة" من اكثرها احتياجاً لهذا الوقت".

الفنانة اسعاد يونس كتبت: "انا من هواة "بدون رقابة" برنامج لسعيد علام، يحرص التلفزيون كل الحرص .. حقيقة، كل الحرص .. على اخفائه من على الخريطة .. منين تظبط نفسك على مواعيده .. يرحلوه على ميعاد تانى .. يرحلوه عل ميعاد تانى .. والاكاده، كل الاكادة، يكون قرب صلاة الفجر .. المهم يعنى انك تبذل مجهوداً خرافياً عشان تقفشه وتتفرج عليه".

تقدم النائب البدرى فرغلى، طلب احاطة عاجل فى مجلس الشعب، ضد صفوت الشريف وزير الاعلام، بسبب رفض اذاعة حلقة برنامج "بدون رقابة" على القناة الثانية، .. متهماً المسؤلين فى الاعلام بالعمل ضد البرنامج، واذاعة برنامج اجنبى فى نفس التوقيت على القناة الاولى، تحت اسم "من سيربح المليون" (انتاج سعودى)، وقال ان البرنامج الاخير لا يقد م للمواطنين سوى الاوهام، على حساب برنامج "بدون رقابة" الذى يعتبره المواطنون احد منافذ الحرية الموجودة فى الاعلام المصرى".

كتب المخرج المسرحى عبد الغفار عوده فى جريدة الوفد: "برنامج "بدون رقابة" يذاع بعد الثالثة صباحاً، الا اذا كانت الحلقة مع احد الوزراء، فان نفس البرنامج يقدم فى وقت الذروة".

الكاتب وجيه ابو ذكرى كتب فى يوميات الاخبار عن ازمة البرنامج: "البرنامج الشهير "بدون رقابة" الذى يقدمه المعد البارع سعيد علام".

الكاتبة نعم الباز كتبت فى يوميات الاخبار: "برنامج "بدون رقابة" لمقدمه الاستاذ سعيد علام ولو انه ليس بدون رقابة لانه يبث بعد ان ينام الناس، وهذه هى الرقابة الذكية من القائمين على خريطة برامج التلفزيون".

كتب الدكتور يحى الرخاوى فى جريدة الوفد: ".. مُشاركتى فى برنامج تليفزيونى (رسمي) اسمه "بدون رقابة"، قلت فيه رأيا يفيد أن الأغانى التى انتشرت بمناسبة الظاهرة "الشعبانية"، هى قياس للرأى العام السياسي، هى تعويض سياسى وليست طربا شعبيا، ولا إسفافا لفظيا، ولا هى فن أصلا، كما أضفتُ - فى البرنامج - اقتراحا بأن تستغل الدولة رصد هذه الظواهر ومعنى انتشارها، لتستفيد منها فى التخيطط والمراجعة، ولأن البرنامج لم يكن على الهواء، فقد تصورتُ أن كثيرا مما قلت سوف يُحذف، لكن شجاعة مقدم البرنامج "سعيد علام" بموافقة المسؤولين طبعا خيّبت ظني، وأذيع البرنامج دون حذف .. الممارسة أصدق من التحسُّبات ..".

هذه مجرد عينة من الحالة الصحفية التى صاحبت برنامج "بدون رقابة" فى احدى مراحله.

هل هناك اوضح من هذا، عن موقف نظام مبارك من برنامج "بدون رقابة"، وطبعاً من معده ومقدمه؟!.
ولكن، الاحباط الجمعى بين "النخب" المصرية، الاحباط الملازم لآى نظام قمعى فاسد، الذى يخلق، غالباً، حالة ذهنية من الغل الاسود، والذى هو من شأنه ان يعمى صاحبه عن اكثر الامور وضوحاً وعدلاً.




سعيد علام
إعلامى وكاتب مستقل
saeid.allam@yahoo.com
http://www.facebook.com/saeid.allam
http://twitter.com/saeidallam





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,559,311,182
- ليس لدى المافيا سؤال، من امر بالقتل؟!
- الرحيل الوشيك !
- الشروع فى تحقيق الارباح، قبل ان تجف دماء خاشقجى ! هدية الامي ...
- قضية خاشجقى كفرصة ! وتسويق المحللين الاستراتيجيين للتناقض ال ...
- بريطانيا تنقذ -رقبة- السعودية ؟!
- ترمب ليس مجنوناً ؟ مرحلة ما بعد العولمة.
- هل نجرؤ على الانتصار؟!:* كل الاعلام لل-يمين-، ويسار بلا اعلا ...
- الشيخان، وهدم القوة الناعمة للدولة المصرية ! من الشيخ صالح ك ...
- جريمة -المتحرش- يسرى فودة: جلس قريباً جداً منى ؟! توظيف جيل ...
- بعكس ما يرى -نافعة-: النهايات حتماً، منسجمة مع المقدمات !
- من -فوبيا- السيسى الى -لوم- الاسوانى، يا شعبى لا تحزن !
- للأفكار عواقب: من وهم الشرعية، الى وهم الاعتصام المعزول!
- الواقع الاكثرخزياً فى -صفقة القرن-!*
- لصوص افريقيا الجبناء، يتأوهون مما يسمونه -هجرة غير شرعية- !
- وهل ستترك -تونس الثورة-، تذبح وحيدة ؟!
- وبدأت مرحلة الجهاد الاعظم للنظام المصرى ؟!
- تدليس النخبة المصرية، حول توظيف السلطة للدين ! الكاتب والاعل ...
- فى مصر ايضاً، -الميراث الثقيل- كذريعة !*
- اجابة لسؤال الساعة: لماذا لا يتحرك الشعب المصرى ؟!*
- صندوق النقد ليس قدراً، الا من حاكم وطنى ؟!*


المزيد.....




- مسؤول عسكري لـCNN: القوات الأمريكية في شمال سوريا غادرت مواق ...
- العاهل المغربي يصدر عفوًا ملكيًا عن الصحفية هاجر الريسوني
- -انتخابات تونس- تجلب أملا جديدا في الديمقراطية بالشرق الأوسط ...
- نيبينزيا: بوتين وأردوغان سيبحثان في لقائهما القريب مسألة ضما ...
- رئيس وزراء فرنسا: إقناع تركيا بوقف -نبع السلام- صعب للغاية
- شاهد: الحيتان الحدباء تستخدم الفقاعات كتقنية لصيد الأسماك
- القضاء الأميركي يعيد فتح ملف "قناص واشنطن"
- شاهد: الحيتان الحدباء تستخدم الفقاعات كتقنية لصيد الأسماك
- القضاء الأميركي يعيد فتح ملف "قناص واشنطن"
- أردوغان يتحدى الضغوط الدولية ويؤكد: لا تراجع عن عملية نبع ال ...


المزيد.....

- معاهدة باريس / أفنان القاسم
- كانطية الجماهير / فتحي المسكيني
- مقتطفات من كتاب الثورات والنضال بوسائل اللاعنف / يقظان التقي
- يا أمريكا أريد أن أكون ملكًا للأردن وفلسطين! النص الكامل / أفنان القاسم
- ماينبغي تعلمه! / كورش مدرسي
- مصطفى الهود/ مشاء / مصطفى الهود
- قصة الصراع بين الحرية والاستبداد بجمهورية البندقية / المصطفى حميمو
- هل من حلول عملية لمحنة قوى التيار الديمقراطي في العراق؟ / كاظم حبيب
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الثامنة: القطاع ... / غازي الصوراني
- الدولة المدنية والدولة العلمانية والفرق بينهما / شابا أيوب شابا


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سعيد علام - -بدون رقابة- .. وع اللى جرى..؟! (1)