أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - حمدى عبد العزيز - شعبى !!!!!!!!!














المزيد.....

شعبى !!!!!!!!!


حمدى عبد العزيز

الحوار المتمدن-العدد: 6054 - 2018 / 11 / 14 - 15:03
المحور: المجتمع المدني
    


أسوأ إصطلاح يتم استخدامه الآن بين المصريين في الأسواق والمحال العامة وأماكن التداول التجاري والإقتصادي والإجتماعي هو إصطلاح "شعبي" الذي يستخدم للتدليل علي تدني قيمة السلعة أو الذوق البضاعي ..

وهو تعبير تم نحته علي عكس نشأته واستخدامه حتي نهاية سبعينيات القرن الماضي كتعبير سياسي ومجتمعي عن المصريين المكافحين بناة الوطن وبناة أمجاده من عمال وفلاحين ومستخدمين وتجار صغار ، وكتعبير عن صدق وأصالة الإنسان وتباسطه وانتمائه وإحترامه لاقرانه من أبناء الشعب المصري ..

وقتها كان تعبير "شعبي" يقترن بالعزة والكرامة والإحترام والتقدير لقيمة أن تكون من الشعب ، وأن تستدفئ بدفء الشعب ..

أعادت الطبقات الإجتماعية المهيمنة والتي تحمل قيم الرأسمالية المصرية المشوهة النشأة والتطور نحت هذا التعبير للإستخدام علي هذه الصيغة وبتلك ، ويمثل نوعاً من الإستعلاء الطبقي والإستخفاف والإزدراء لمصر الشعبية التي تضم الفقراء ومتوسطي الحال والمستورين ..

كلما أطلت إمرأة أو رجل علي نوع من القماش أو ثوب أو علي أي مكان أو طريقة حياة وأطلقت أو أطلق باشمئناط تعبير "شعبي" كلما شعرت أننا نسير نحو التحضير لتناحر إجتماعي حاد سينفجر يوماً في وجوه الجميع ، ولن ترحم نيرانه أحداً ، وأن بركاناً من الغضب يتم تربيته تحت السطح لينهض منفجراً في وجوه الجميع ..

ساعتها لن تأمن مصر الكاومباوندات والحدائق المغلقة علي أصحابها والتجمعات الساحلية ، وحمامات الجاكوزي من مصر التي تأكل البطاطس بدون لحم ، أو تبات في مساكنها المتهالكة التي أكلت حوائطها الرطوبة علي طبق من الفول وما تيسر من أقراص من الطعمية ..
ــــــــــــــــــــــ
حمدى عبد العزيز
10 نوفمبر 2018





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,165,605,647
- ثقوب فى رايات الإستنارة
- ماذا تفعل أمريكا الترامبية ..
- هل سيعيدون أنتاج وإخراج حادث القنصلية ؟
- من إسلام أباد للقاهرة .. عاجل للنفاذ والتمكين (2)
- قميص خاشقجى
- من إسلام أباد للقاهرة .. عاجل للنفاذ والتمكين
- كيف كان يفكر السادات في يناير 1974 ؟
- البنا وحارة السقايين
- اعداء محمد عثمان إسماعيل ورفاقه
- أخرة خدمة الغز
- فى حارة السقايين
- الظواهرى وحصاده المر
- أنظمة ومؤسسات داعمة ، ومصالح طبقية دافعة
- بيراميدز .. إسلوب حياة ..
- فى وداع إنسان وفنان جميل
- فيالق الوهابية الأم
- رئيس الجمهورية فى مواجهة من ؟؟؟
- تلميذ لمدرسة الديمقراطية الساداتية ذات الأنياب والأظافر
- يسيرون بالجميع في اتجاه الخطر !!!!
- مؤتمرات ، وحقائب ، وفنادق ، ثم لاشئ ..


المزيد.....




- اليمن...الأمم المتحدة تؤكد استمرار عمل الجنرال كاميرت
- إندونيسيا تدعو إلى منح فلسطين عضوية كاملة في الأمم المتحدة
- المفوّض العام لوكالة الأونروا بيير كرينبول لـ-بانوراما-: الل ...
- مسئول يمني يتهم مليشيا الحوثي بعدم الالتزام بصيغة تبادل الأس ...
- المبعوث الإسرائيلي في الأمم المتحدة: جبهة عسكرية إيرانية جدي ...
- لبنان.. اعتقال عميل إسرائيلي حاول اغتيال قيادي في -حماس-
- هيئة الأسرى الفلسطينيين تبعث رسائل عاجلة لعدد من الجهات الدو ...
- رئيس الوزراء اليمني يبحث مع منسقة الأمم المتحدة تحديات عمليا ...
- الطقس لم يرحمهم.. العاصفة ميريام تعمق جراح اللاجئين في لبنان ...
- الأونروا تأمل بدعم روسي للعام الجديد


المزيد.....

- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي
- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني
- عودة إلى الديمقراطية والمجتمع المدني / كامل شياع
- معوقات نمو الأبنية المدنية في الأردن / صالح أبو طويلة
- العمل الخيري: بين تسعير حياة الإنسان ومحاولة إنقاذه / ماثيو سنو
- يعني إيه كلمة وطن ؟ / محمد دوير


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - حمدى عبد العزيز - شعبى !!!!!!!!!