أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - طلعت خيري - دور الاقتصاد السياسي في تمكين اليهود على ارض الميعاد














المزيد.....

دور الاقتصاد السياسي في تمكين اليهود على ارض الميعاد


طلعت خيري

الحوار المتمدن-العدد: 6049 - 2018 / 11 / 9 - 22:50
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


دور الاقتصاد السياسي في تمكين اليهود على ارض الميعاد


أعطى اله التوراة بعض التطمينات الاقتصادية لبني صهيون في حالة عودتهم الى أورشليم ارض الميعاد ---حيث سترافق العودة انهيارات اقتصادية مفتعلة تضرب فلسطين والشرق الأوسط هدفها سحق الطبقة الوسطى الى مستوى خط الفقر عن طريق ما يسمى بالتسليب المقدس—الهدف من الأزمة الاقتصادية تكوين طبقة مسحوقة بائسة يمكن استغلالها اقتصاديا في استثمار رأس المال عن طريق القروض وبضمانات دولهم---الإصحاح -- فانتظروني الى يوم السلب لان حكمي على الأمم وحشر الممالك لأصب عليهم غضب غيرتي حتى تؤكل الأرض لأني سأحول الشعوب الى شفة نقية يدعون كلهم باسم الرب-- وسابقي في وسطك شعبا بائسا ومسكينا ليتوكلوا على الرب –– التسليب المقدس-- هو سلب المقدرات الاقتصادية للشعوب التي من خلالها يتم تحسين الحالة المعيشية اليومية للفرد ومعيار لتحديد نسبة البطالة والعاطلين عن العمل –وغالبا ما يتبنى صندوق النقد الدولي مثل هكذا مشاريع تخريبية –حيث يضع قيوده على الأنشطة التي تؤثر على المستوى المعيشي للفرد كالحصة التموينية وزياد استعار الوقود والوظائف --سيشهد الشرق الأوسط في المرحلة المقبلة تدهورا اقتصاديا مما سيجعل إسرائيل هي الأقوى اقتصاديا وعسكريا وامنيا في المنطقة-- وان التعامل معها سيكون امرأ مفروضا لا بديل له –ستستفد إسرائيل من الانفتاح على الشرق الأوسط في تعزيز اقتصادها لاستقبل اكبر عدد من يهود الشتات


الإصحاح—تطمينات اله التوراة

يا ابنة أورشليم قد نزع الرب الاقضية عليك --وأزال عدوك-- الرب ملك إسرائيل في وسطك لا تنظرين بعد شرا -- في ذلك اليوم سوف يقال لأورشليم لا تخافي يا صهيون ولا ترتخ يداك -- الرب إلهك جبار في وسطك يخلص ويبتهج بك فرحا -- يسكت في محبته ويبتهج بك بترنم-- اجمع المحزونين على الموسم--كانوا حاملين عليها العار-- فاليوم أعامل كل مذلليك واخلص الضالعة واجمع المنفية-- وسأجعلهم تسبيحة واسما في ارض --وسآتي بكم في وقت جمعي اياكم لأني أصيركم اسما و تسبيحة في شعوب الأرض كلها حين أرد مسبييكم أمام أعينكم--- قال الرب



صفنيا--- الأصحاح رقم 3



ويل للمدينة المتمردة النجسة الجائرة التي لم تسمع الصوت ولم تقبل التأديب والتوكل على الرب-- رؤساؤها في وسط اسود-- زائرة افترستها ذئاب المساء لا تبقي شيئا الى الصباح-- أنبياؤها أهل غدر متفاخرون وكهنتها نجسوا القدس وخالفوا الشريعة ---الرب عادل في وسطها لا يفعل ظلما --غداة يبرز حكمه الى النور لا يتعذر-- أما الظالم سيعرف الخزي -- قطعت امما وخربت شرفاتهم --أقفرت أسواقهم بلا عابر -- ودمرت مدنهم بلا ساكن-- فقلت اقبلي التأديب لتخشينني--- فلا ينقطع مسكنها حسب كل ما عينته-- ولكن بكروا وافسدوا جميع أعمالهم --فانتظروني الى يوم السلب لان حكمي على الأمم وحشر الممالك لأصب عليهم غضب غيرتي حتى تؤكل الأرض لأني سأحول الشعوب الى شفة نقية يدعون كلهم باسم الرب --ليعبر المتضرعون الي انهار كوش ليقدموا التقدمات من كل الأعمال التي تعديت بها علي --لأني سأنزع من وسطك مبتهجي كبريائك --فلن تعودي بعد الى التكبر -- وسابقي في وسطك شعبا بائسا ومسكينا ليتوكلوا على الرب --أما بقية إسرائيل فلا يفعلون إثما ولا يتكلمون بالكذب ولا يوجد في أفواههم لسان غش لأنهم يرعون ويربضون بلا مخيف--- ترنمي يا ابنة صهيون واهتف يا إسرائيل وافرحي وابتهجي من كل قلبك ---يا ابنة أورشليم قد نزع الرب الاقضية عليك --وأزال عدوك-- الرب ملك إسرائيل في وسطك لا تنظرين بعد شرا -- في ذلك اليوم سوف يقال لأورشليم لا تخافي يا صهيون ولا ترتخ يداك -- الرب إلهك جبار في وسطك يخلص ويبتهج بك فرحا -- يسكت في محبته ويبتهج بك بترنم-- اجمع المحزونين على الموسم--كانوا حاملين عليها العار-- فاليوم أعامل كل مذلليك واخلص الضالعة واجمع المنفية-- وسأجعلهم تسبيحة واسما في ارض --وسآتي بكم في وقت جمعي اياكم لأني أصيركم اسما و تسبيحة في شعوب الأرض كلها حين أرد مسبييكم أمام أعينكم--- قال الرب





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,286,681,063
- جرائم اله التوراة وإسرائيل ورب الجنود في فلسطين والعراق
- الانتقام من العالم في يوم الرب العظيم
- جرائم اله التوراة وناحوم ورب الجنود في نينوى
- دعوة ناحوم الى سرقة اثأر نينوى ومقتنيات المتحف
- دعوة ناحوم لتدمير نينوى عاصمة الأشوريين
- ملاحم الخلاص للأديان السياسية في آخر الزمان
- الأهداف السياسية من كرتنة الإلهة عقائديا
- على العرب ان يعترفوا بإسرائيل دولة
- الأهداف القومية من كرتنة الإله عقائديا
- من علامات آخر الزمان تنافس الدجالون
- التحريف الصهيوني لمقدسات بني إسرائيل العرب
- التطبيع – والسلاح النووي الاسرائيلي
- إستراتيجية الأمن القومي الإسرائيلي في قيام الدولة الكبرى
- الصهاينة مظلومية سياسية مزيفة
- صناعة الأحقاد الطائفية
- فلسطين بين المسيحية والصهيونية
- ستراتيجية الإله يهوه في غرس اليهود على ارض الميعاد
- صناعة التشدد في المآثر الدينية
- صناعة التشدد الديني للانتقام السياسي
- الإله يهوه وبداية الاحتلال الإسرائيلي لفلسطين


المزيد.....




- الأكراد يطالبون بمحكمة دولية لمسلحي تنظيم الدولة الإسلامية
- فتى البيضة: ما فعلته خطأ ولكنه ساعد ضحايا مذبحة المسجدين
- فتى البيضة: ما فعلته خطأ ولكنه ساعد ضحايا مذبحة المسجدين
- هكذا عاش يهود القدس في كنف العثمانيين
- الوراقون في الحضارة الإسلامية.. يهودي يكتب القرآن ومسيحي ينس ...
- حركة يهودية مناهضة للصهيونية تحتج ضد قرار ترامب بخصوص الجولا ...
- بعد 16 عاما على سقوط صدام.. العراق تتقاذفه الطائفية والفساد ...
- المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية يقاضي فيس بوك ويوتيوب لبثهم ...
- منظمة إسلامية تقاضي فيسبوك ويوتيوب بسبب البث المباشر لمذبحة ...
- هجوم نيوزيلندا: المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية يقاضي فيسبو ...


المزيد.....

- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق
- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني
- الجزء الأول من كتاب: ( دعنا نتخيل : حوارا حدث بين النبى محمد ... / أحمد صبحى منصور
- كتاب الإسلام السياسي وتجربته في السودان / تاج السر عثمان
- تطوير الخطاب الدينى واشكاليه الناسخ والمنسوخ / هشام حتاته
- قراءات أفقيّة في السّيرة النبويّة (4) / ناصر بن رجب
- طواحِينُ الأوهام: حين تَضْرِبُ رأسَك بجدار العالم / سامي عبد العال


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - طلعت خيري - دور الاقتصاد السياسي في تمكين اليهود على ارض الميعاد