أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ابحاث يسارية واشتراكية وشيوعية - همام الهمام - رد على مقال فؤاد النمري ( ايتام الافاقين تروتسكي و خروشوف














المزيد.....

رد على مقال فؤاد النمري ( ايتام الافاقين تروتسكي و خروشوف


همام الهمام

الحوار المتمدن-العدد: 6040 - 2018 / 10 / 31 - 22:32
المحور: ابحاث يسارية واشتراكية وشيوعية
    



(رد على مقال فؤاد النمري ( ايتام الافاقين تروتسكي و خروشوف )


لقد نبهني احد الرفاق امس انك قد كتبت منذ ايام مقال حول تروتسكي ؛ و لأنني اعلم انت تتهجم دائمآ على تروتسكي اصبح لا بد من الرد عليك و بسرعة

ليس هناك مؤامرة ما تحاك ضد الماركسية كفلسفة ؛ لكن هناك عمل

عظيم يقومون به الستالينيون و الاشتراكية البرجوازية؛ بطريقتين مختلفتين ضد الماركسية كمذهب ثوري و كعلم لتحليل صيرورة التاريخ و نقدة .

في البداية يجب ان اعترف للسيد فؤاد النمري ؛ اني لم اقرأ منذ فترة طويله مقال بهذه الردائة ؛ و لكن يجب علي الرد على مؤله قائد الحزب المهار ستالين

انك و بمجرد ان تذكر اسم تروتسكي يجب ان تتأكد انه رجل كانت تهتز الارض من تحته ؛ و يعوي العالم الراسمالي قلقآ من اسمه ؛ تروتسكي الذي خافه الانتهازي و البيرقراطيين الاشتراكين قبل البرجوازية ؛ تروتسكي قائد الثورة المستمرة و ابن ماركس الشريعي و حامل راية الاشتراكية الى ابد الدهر ؛ اما في ما يتعلق بتلفيقاتك و تهجماتك و تجنيك علية انت و من سار ركبك و من على شاكلتك فتأكد سوف اجعلك تضحك على ما كتبت فقط بنصف ساعة فراغ سوف اضع لك مقال ب 3 الاف كلمة يجعلك تخرس او يصبك انت و من على شكلك بنوبة جنون او نوبة قلبية يامن اصحاب الثورة المضادة .

لنبداء من حيث انتهى مقالك الركيك ؛ تقول ( نحن هنا في النهاية لا نطالب أيتام الأفاقين تروتسكي وخروشتشوف بغير الإعتراف بأحقية الإشتراكية السوفيات

قية كما اعترف عرّافاهما من قبل ونترك شخص ستالين العظيم لمحاكمة التاريخ وهو المحكمة العادلة دائماً وأبداً .) ؛ نحن لسنا ايتام سوى للحاجات الانسانية التي يمكن ان توفرها الاشتراكية ؛ و ثانيآ الذين تسميهم ( الافاقين التروتسكين ) هم نقاد اكثر مما تتصور فقد تخلصوا من صنمية و عبادة الشخصية منذ صدور الثورة المغدورة * و قد بداء حينها الصراع النظري و نقد العثرات العمالية و اين كنا مخطأين هذا هو شعارهم و هذا ما يفرق الافاقين حسب تعبيرك اللئيم .

الثورة سارت في مسار معين تحت قيادة الرفيق تروتسكي المباشر ؛ بصفتة رئيس لسوفيت بتروغراد . و من الممكن ان نقول قول اليقين انه فيما يتعلق في الانتقال السريع للحامية ( حامية بتروغراد ) الى جانب السوفيت ؛ و التنفيذ الجريء لعمل اللجنة العسكرية الثورية ؛ فأن الحزب كان له دور اولآ و بشكل خاص للرفيق تروتسكي )) كتب ذلك ستالين في المصدر التالي ( صحيفة البرافدا ؛ العدد ٢٤١ ؛ عام١٩١٨

لم اجهد نفسي بالتحدث عن خروشوف ذلك الخروف الستاليني الذي أخذ دور الذئب ؛ ولكن اود ان اذكرك ان هذا من على شاكلته قد جاءوا بعد ذبح ستالين لأغلب اللجنة المركزية و عزل و نفي البقية ( كيروف ؛ كامينيف ؛ زيانوف ؛ بوخارين ؛ تروتسكي ...) هل انشقت الارض بكل هؤلاء ؛ ام على حد تعبيرك تجرعوا كأس العمالة و اصبحوا عملاء بعد صعود ستالين لأعلى هرم السلطة السوفيتية . سوف اورد لك مقطعآ كفيل ان يرد على مقالك الهش ذاك و كل ما سبق من مقالات (( ان كل العمل الذي جرى تحت قيادة تروتسكي
هذا النص موجود ايضآ في كتاب ستالين ( ثورة تشرين الثاني ) بالنسخة الانكليزية . 

عزيز فؤاد بعد صعود قائد الحزب المنهار ستالين عام ٢٤ منع كتابة ( ثورة تشرين الثاني ؛ و ايضآ عشرة ايام هزت العالم ) الكتاب الذي كان يشرح بة جون ريد دور لينين و تروتسكي القيادي ايام الثورة ؛ و كيف حول لينين و تروتسكي وعي العمال و الجنود الى قوة مادية .لقد كان تروتسكي لينينيا "انظر الى كتاب تاريخ الثورة الروسية-ليون تروتسكي". لكنك تتعبد بالفاشية وتربطه باللينينية. لقد ارتكب ستالين ابشع الجرائم باسم ماركس ولينين والفضائع.

عدها . لقد مات ماركس كي نستمر بنقد كل ما هو سائد ؛ اذن هي دعوة لأعادة ماركس للطبقة التي ينتمي لها ؛ و انهاء كل اشكال العبودية المختارة للأشخاص و للأرباب و لكل اشكال العبادة . ان الثورات التي حدثت بتاثير الماركسية وابنائها الشرعيين. قمعت وطورد المناضليين الثوريين.بسبب تضخم الانا والهيمنة والبيروقراطية وبسبب النزعه القومية والوطنية .

في ليلة الثالث و العشرين من تشرين الاول جرى طرح القيام بالثورة المسلحة من قبل تروتسكي و لينين فقط ؛ و بحضور اللجنة المركزية و ممثلي عمال بتروغراد و ممثلي الجنود ؛ لم يوافق احد قط و كان صاحبك مع ستالين حينها مع الحياد و قريب من زينوفيف الذي بات يعوي الى الصباح كاتبآ مقال في جرائد البلاشفة و كان نواب الجنود و السوفيت على الحياد ؛ الى ان ألقى تروتسكي خطابآ عكسآ مسار الاجتماع و تم الموافقة على الثورة المسلحة و انتخاب تروتسكي و لينين في طليعة المكتب السياسي الذي قاد الثورة





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,361,162,733
- السلطة والازمة القادمة
- العبد والسوط والحرية
- كيف يحاول الشيوعي العراقي تحويل ماركس الى مسخ ليبرالي
- الثورة التي غدرت و علمت تروتسكي
- المرأة و الايدلوجية و تحررها


المزيد.....




- شاهد: مواجهات عنيفة في العاصمة الإندونيسية والحكومة تتوعد ال ...
- الجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي (إ.م.ش) تطالب بتفعيل نتائج ال ...
- -الصحة العالمية- تعتمد قراراً لصالح فلسطين بالأغلبية المطلقة ...
- منبــر// في ضرورة الثورة الفكرية بقلم: حمه الهمامي
- ماليزيا تعيد للعالم نفاياته
- الطلاب الى الشارع لحماية جامعة الوطن ومستقبلهم*
- رام الله: مسيرة شعبية احتجاجاً على “تجريم” البرلمان الألماني ...
- حملة انقذوا مرج بسري: جمعية فرنسية أصدرت طابعا عن لبنان يتنا ...
- الجزائر:الشعب يصرّ على التّغيير
- صحيفة سودانية تكشف تفاصيل إفادات البشير بشأن قتل المتظاهرين ...


المزيد.....

- كلمة شكر الى حسين مروة / مهدي عامل
- إننا عندما تهتم بالعمل على تغيير الواقع نصطدم بالفساد وبصيرو ... / محمد الحنفي
- هل يوجد في بلادنا مثقفون ثوريون أو عضويون؟ 1 / محمد الحنفي
- هل يوجد في بلادنا مثقفون ثوريون أو عضويون؟.....2 / محمد الحنفي
- بداية نهاية الرأسمالية / بول ماسون
- حرب الشعب الماويّة فى الفليبين / شادي الشماوي
- مقدمة الكتاب 34 : حرب الشعب الماويّة في الفليبين / شادي الشماوي
- الماركسية والدين / بشير السباعي
- السمات الثورية للمادية الجدلية / خليل اندراوس
- تنبّأ «البيان الشيوعي» بأزمتنا الحاليّة ودلَنا على طريق الخل ... / يانيس فاروفاكيس


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ابحاث يسارية واشتراكية وشيوعية - همام الهمام - رد على مقال فؤاد النمري ( ايتام الافاقين تروتسكي و خروشوف