أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المشرق العربي - ضيا اسكندر - دعوة لتغيير النشيد الوطني السوري














المزيد.....

دعوة لتغيير النشيد الوطني السوري


ضيا اسكندر

الحوار المتمدن-العدد: 6037 - 2018 / 10 / 28 - 15:29
المحور: اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المشرق العربي
    


أما وأن اللجنة الدستورية سيتم الاتفاق على تشكيلها قُبَيل نهاية هذا العام للاتفاق على دستور جديد للبلاد، أعتقد شخصياً أنه آن الأوان للاتفاق أيضاً على تغيير النشيد الوطني السوري واستبداله بنشيد آخر.
وقد اختلفتُ مع الكثير من الأصدقاء والرفاق منذ زمن طويل حول النشيد الحالي، وهذه ملاحظاتي عليه:
(حماة الديار عليكم سلام): إن اقتصار التحية لفئة من الشعب السوري «العسكر» وتجاهل باقي الفئات والشرائح والمكونات «العمال والفلاحون والمثقفون والحرفيون و..» يفتقر إلى الإنصاف والعدالة.
(عرين العروبة): من المعروف تاريخياً أن العرب قاموا باحتلال سورية على حساب الفينيقيين والآراميين والآشوريين والسريان والكرد.. وتجاهل هذه القوميات والاكتفاء بالقومية العربية فيه ظلم وافتئات ما بعده ظلم.. فالنشيد الوطني يجب أن يعتزّ بكل مكونات الشعب.
(ماضٍ مجيد): أعتقد أن تاريخنا ليس سلسلة طويلة من صفحات المجد والإنجازات يجعلنا نتغنّى به. نعم لدينا كما باقي الشعوب حكايا ووقائع وأحداث هامة نفتخر بها. ولكن بالمقابل لدينا الكثير من الاستبداد والقمع والظلم والقهر والتخلف.. ثم إننا «نحن أولاد اليوم».
(فمنّا الوليد ومنّا الرشيد): إذا كان بعض المدافعين عن النشيد يفسّرون كلمة «الوليد» بأنها تعني «حديث الولادة» وليس «خالد بن الوليد». فهل يوجد شعب في الدنيا يتباهى بأطفاله الرضّع؟ و(الرشيد) إذا كان المقصود ليس «هارون الرشيد» بل (البالغ العاقل الراشد) فأين البلاغة والحكمة من هذه الكلمة؟ هل نتفرّد بهذه الميزة من بين شعوب العالم بأنه لدينا بالغين راشدين؟ علماً إن أغلب الشارحين والمفسّرين للنشيد يجزمون بأن المقصود من (الوليد والرشيد) هما خالد وهارون سيئي الذكر بتاريخهما الحافل بارتكاب الجرائم والموبقات..
أخيراً، ها قد مضى على اعتماد النشيد الوطني ما يزيد عن الثمانين عاماً. ألا يكفي ذلك؟
وهل من الضروري أن يبقى إلى الأبد كما يرغب زعماؤنا في بقائهم في الحكم؟
والحكمة من هذه الكلمة؟ هل نتفرّد بهذه الميزة من بين شعوب العالم بأنه لدينا بالغين راشدين؟ علماً إن أغلب الشارحين والمفسّرين للنشيد يجزمون بأن المقصود من (الوليد والرشيد) هما خالد وهارون سيئي الذكر بتاريخهما الحافل بارتكاب الجرائم والموبقات..
أخيراً، ها قد مضى على اعتماد النشيد الوطني ما يزيد عن الثمانين عاماً. ألا يكفي ذلك؟
وهل من الضروري أن يبقى إلى الأبد كما يرغب زعماؤنا في بقائهم في الحكم؟





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,330,349,264
- ذكريات
- حنا مينه يودّع مصدر إلهامه..
- البيرة، وما أدراك ما البيرة!
- الفقراء في كل مكان..
- إلى متى سيبقى القلقُ دَبِقاً بنا؟
- المطار، مطارك أستاذ!
- لسعات خليجية..
- «الوشّيش!»
- بعثيّة، بعثيّة..
- ليس بالعلمانية وحدها يحيا الإنسان!
- في الصَّيدليَّة
- حلّاق القَبْوُ
- هلْوسة مُحْتَضَر
- المُسَلّي
- مقطع من روايتي «في قبضة الحليف»
- إنّنا نُخْصِي العجول!
- النقد اختصاص وليس إدارة!
- «اغتصاب» مُحَبَّب!
- بِلا أُذُنَين!
- دردشة مع شوفير!


المزيد.....




- زعيم كوريا الشمالية يحنر رأسه أمام أشهر الغواصات السوفياتية ...
- شاهد: طقس غسل الأرجل في خميس الأسرار في القدس
- الأمن التونسي يقتحم ويغلق قناة "نسمة" وصاحبها يقول ...
- شاهد: طقس غسل الأرجل في خميس الأسرار في القدس
- الأمن التونسي يقتحم ويغلق قناة "نسمة" وصاحبها يقول ...
- عبد الله العودة مخاطبا الغرب: محمد بن سلمان ليست له شرعية
- الأسطول الأمريكي يحمل متفجرات -دبلوماسية- إلى البحر المتوسط ...
- صحيفة سودانية: البشير يخرج من سجن كوبر
- ترامب يريد عقد صفقة نووية مع روسيا والصين
- -نطير في الجو ونرمي القنابل-... فيديو للصاعقة المصرية يشعل م ...


المزيد.....

- مقالات إلى سميرة (8) في المسألة الإسلامية / ياسين الحاج صالح
- ثلاث مشكلات في مفهوم الدولة / ياسين الحاج صالح
- العرب التعليم الديني والمستقبل / منذر علي
- الدين والتجربة الشخصية: شهادة / ياسين الحاج صالح
- المناضلون الأوفياء للوطن والمحترفون ل (اللا وطنية) من أجل ال ... / محمد الحنفي
- سورية واليسار الأنتي امبريالي الغربي / ياسين الحاج صالح
- ما بعد الاستعمار؟ ما بعد الاستبداد؟ أم ما بعد الديمقراطية؟ / ياسين الحاج صالح
- كتاب فتاوى تقدمية للناصر خشيني تقديم د صفوت حاتم / الناصر خشيني
- اكتوبر عظيم المجد / سعيد مضيه
- الديمقراطية في النظم السياسية العربية (ملاحظات حول منهجية ال ... / محمد عادل زكي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المشرق العربي - ضيا اسكندر - دعوة لتغيير النشيد الوطني السوري