أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الملك بن طاهر بن محمد ضيفي - ملحمة نجيب محفوظ السردية من المحلية إلى العالمية














المزيد.....

ملحمة نجيب محفوظ السردية من المحلية إلى العالمية


عبد الملك بن طاهر بن محمد ضيفي
الحوار المتمدن-العدد: 6032 - 2018 / 10 / 23 - 17:58
المحور: الادب والفن
    


"تتلخص المهمة الأسمى للسرد في تفكيك العقد وإخضاع المحظور للنقد لإعادة تشكيل المجتمع والفرد والبلوغ بهما مرحلة الرشد وهذا ما يكاد يلمسه الناظر في أدب نجيب محفوظ لمس اليد"
لقد صيغ أدب نجيب محفوظ من تراث أمته العظيمة وعُجن بتراب مصر القديمة حرافيشها حاراتها فتواتها خماراتها مصاطبها مكاتبها معاهدها عوائدها معابدها مساجدها نميمة النساء شقاوة الأصدقاء مرارة فراقهم وحلاوة اللقاء مجالس الأغبياء موائد الأغنياء مجامع الأدباء محافل الغناء برع في رسم السعادة والشقاء
لم يههل للثورة ولم يجمل وجه النظام القديم وتفرغ لنقد مجتمعه في الصميم فأهلته محليته المشبعة بالأصالة والتمدن إلى تسنم أرقى مراتب الأدب العالمي المتمدن
أعاد بعث الذات المحلية لتخليص المصريين والعرب من آثار صدمة الغرب اقترب من الشعب ليحرره من وصاية النخب دأب في هدم كل أصنامهم ومنعهم من الحديث باسم أديانهم لم يخاطبهم باسم مسيحيتهم ولا إسلامهم صهر كل الذوات الدينية والقبلية والقومية في ذات محلية تُعبر عن هذا التعدد بوحدة الخصوصية وتعْبر به من المحلية إلى العالمية
لم يجامل قومه ولم يجلدهم حدثهم بحقيقتهم عبر عنهم بألسنتهم نقل إلى العالم لهجتهم أسمع الكون لغتهم حكّم الناس في أذواقهم عرض عليهم أعرافهم وعوائدهم أجلسهم على موائدهم أدخل قارئيه المدن والأحياء العتيقة وأطلعهم على أسرار العاشق الغر وعلى غدر العشيقة تتبع بهم خطوات زير النساء تجسس على الخفرات استرق السمع على المخدرات وسامر تجار ومدمني المخدرات تسور بيوتاتهم هتك ستر خلواتهم تغزل بربات الحجال استبسل في الدفاع عن بائعة للعفاف بالمال ولم يظلم هاربة من الحرام إلى الحلال تخلل بالقراء مجالس النساء دخلوا المراقص استمتعوا باللهو والغناء خرجوا من الملاهي إلى المقاهي حجب الدخان شبقهم أذهب الشاي عطشهم ثم غسلهم النيل من خطاياهم وبنفس الماء عمدهم ليعتكفوا في المعابد كنائس تترنم على أعتاب المساجد
ولما استدبروا عالم الدراويش المقدس
استقبل بهم عالم الحرافيش المدنس فتوة وبطش تصاول وتقاول لهم في كل حي عزوة وأمير وفي كل زقاق كبير حيث لا مكان للقوانين ولا مكانة للدين يتحاكمون إلى نواميس الفتوة وقوانين الشطار التي كانت تحكم شرق ما قبل الدولة بالحديد والنار





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,051,343,756
- إنها ملة الإنسانيين
- المثقف الحر
- لا حكم للأوغاد إلا بتوطين الفساد
- العقل الإخباري بين حمل الأسفار وتقديس الآثار
- الحبيب بورقيبة: قوة المنهج والضلع الأعوج
- متى تخرج الإنسانية إنسانها من إهابه ليكف إنساننا عن توحشه وإ ...
- سؤال الهوية
- بنياه تقلد وسامي: وسام الحب والسلام
- نقد وتحليل وجوه عزازيل
- الكلمات والمعاني
- الطائفية الدستورية
- تميمة الجهاد
- سؤال العقل؟
- أرضك يا إسرائيل من الفرات إلى النيل كذبة صهيونية وأحموقة عرب ...
- التسامح يبعدك عنك ليقرب الآخر منك
- أمت أناك تنهض أمتك وتتحقق رؤاك
- مَا المُقَدَّسُ مَنِ المُقَدِّسُ وَلِمَاذَا يُقَدَّسُ؟
- ما علاقة المتأول بالمعنى الأول؟
- ما الذي يجمع بين أبي عثمان وبين نابغة اليونان؟
- التحرش ينتهك حرمة المكان والزمان ويهدر كرامة الإنسان


المزيد.....




- في بابوا غينيا الجديدة.. إدمان مضغ جوز التنبول
- في بابوا غينيا الجديدة.. إدمان مضغ جوز التنبول
- ترامب يمنح ألفيس بريسلي ميدالية الحرية الأمريكية
- تواصل أعمال منتدى الثقافة الدولي السابع
- ميدل إيست آي: تسجيلات تركية تنسف الرواية السعودية
- ستة من الكبار يقفزون من سفينة الرئيس المالوكي بأكادير
- أدب عربى.المغرب:نص”رغيف الصباح”للشاعره لطيفه المخلوفى
- قريبا.. الإعلامي جورج قرداحي في برنامج تلفزيوني عالمي
- لوحة للبريطاني هوكني تحطم الرقم القياسي كأعلى سعر لفنان على ...
- تامر حسني: فيلمي الأخير حقق إيرادات غير مسبوقة في تاريخ السي ...


المزيد.....

- خرائب الوعي / سعود سالم
- شعرية الإخصاء في رواية - عرس بغل- / الحسن علاج
- جدلية العلاقة بين المسرح التفاعلي والقضايا المعاصرة / وسام عبد العظيم عباس
- مع قيس الزبيدي : عودة إلى السينما البديلة / جواد بشارة
- النكتة الجنسية والأنساق الثقافية: فضح المستور و انتهاك المحظ ... / أحمد محمد زغب
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو الديوان / أفنان القاسم
- رواية عروس البحر والشياطين / إيمى الأشقر
- -كولاج- المطربة والرقيب: مشاهد وروايات / أحمد جرادات
- اعترافات أهل القمة / ملهم الملائكة
- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الملك بن طاهر بن محمد ضيفي - ملحمة نجيب محفوظ السردية من المحلية إلى العالمية