أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الارهاب, الحرب والسلام - بشير الوندي - مباحث في الاستخبارات ( 136) الاستنطاق















المزيد.....

مباحث في الاستخبارات ( 136) الاستنطاق


بشير الوندي
الحوار المتمدن-العدد: 6032 - 2018 / 10 / 23 - 10:07
المحور: الارهاب, الحرب والسلام
    


مدخل
---------------
لاشك ان المعنى الواضح لكلمة الاستنطاق تعني استحصال معلومات من خلال سؤال وجواب بين طرفين , احدهما شخص رسمي او عدة اشخاص رسميين , سواء كان هذا الرسمي محقق قضائي او ضابط شرطة او رجل استخبارات اولجنة تحقيقية في دائرة حكومية وغير ذلك ويمثل المُستنطِق .
اما الطرف الثاني فقد يكون على احد نوعين , فأما أن يكون متهم اوشاهد , او ان يكون هو الاخر شخص رسمي او يعمل مع جهة رسمية , كأن يكون موظف حكومي او رجل استخبارات ويسمى المُستَنطَق.
ان مانعنيه بالاستنطاق في عالم الاستخبارات لايختلف كثيرا , فأما يكون الاستنطاق مع مجرم او ارهابي او جاسوس أو اسير او متهم (سواء كان المتهم من داخل الجهاز او من خارجه) , او ان يكون الاستنطاق مع مخبر او صديق للاستخبارات او مصدر او متعاون او ضابط استطلاع او ضابط استخبارات .
ان المحور الاول هو ما يكون ضمن التحقيق وانتزاع المعلومات , اما المحور الثاني فيكون ضمن تفريغ واستلام المعلومات واستثارة الذاكرة واستكمال المعلومات , والمحور الثاني هو مدار مبحثنا هذا .
-------------------------------
الاستنطاق الاستخباري
-------------------------------

لاشك في ان لكلا النوعين من الاستنطاقات اصطلاحات خاصة بها في عالم الاستخبارات كما هو الحال في غيرها , فالاستدراج والاستجواب يقعان ضمن اساليب الاستنطاق مع العدو او المتهم , بينما تكون اصطلاحات الاستعلام والاستبيان والاستفهام والاستيضاح والاستفسار وطلب تفريغ المعلومات , خاصة بالإستنطاق مع من هو متعامل مع الجهاز الاستخباري .
وعلى العموم فان الاستنطاق الايجابي يكون دوماً مع طرف مهمته التعاون وتقديم المعلومات مع الاجهزة الاستخبارية واجهزة الدولة عموماً ولايُشك في مصداقية اجاباته ونواياه , عكس النوع الاول , لذا يعتبر النوع الاول استنطاقاً آمنياً , فيما يعتبر الاستنطاق الثاني الايجابي بالاستنطاق الاستخباري.
-------------------
المُسْتَنطِق
------------------
يعتبر الاستنطاق من اهم الفنون التي يتعلمها ويتدرب عليها ويكتسبها ضابط الارتباط , حيث ان من ابرز واجباته هي استنطاق الاذرع في مجال تخصصه , سواء كانت ذراع سرّية أو فنية أو تواصلية أو تبادلية أوعلنية أو تحقيقية , ونحن هنا معنيون بالاذرع الاربعة الاولى , لان العلنية قد تكون ضمن اعلام العدو , والتحقيقية تكون مع العدو او المتهم وهي خارج مبحثنا هذا .أما الاربع الاولى فتدخل ضمن الاستنطاق الايجابي اي للمحسوبين ضمن العمل الاستخباري .
وعادة ما يكون المستنطق ضابط استخبارات خبير وذو تجربة طويلة في العمل الاستخباري , او ضابط يراس فريق من الخبراء كل حسب ملفه , ولابد من ان يكون ذو تدريب عالٍ في مجاله .
وعلى المستنطق ان يكون ملماً بتفاصيل موضوع الاستنطاق واصطلاحاته , فاذا كان يتكلم عن خارطة فلابد ان يفهم في الجغرافيا والخرائط والتربيعات والاحداثيات , واذا تكلم عن التجنيد فيجب ان يستطيع توضيح هذا العلم والاحاطة به , ولابد ان يكون المستنطق ملماً بجميع نشاطات المصدر السابقة وقام بقراءة جميع المعلومات المكتوبة من قبل المصدر او مطلع على اخبارات المخبر.
فعند سقوط النظام كان البعض يسأل الضابط عن درجته الحزبية فيقول نصير او عضو وينكر غالباً درجته الحزبيه , ولأن المستنطق غير مطلع , فسوف تنطلي عليه , لكن لو كان مطلعاً لعرف ان تصنيفات حزب البعث تتناسب مع الرتبة غالباً , فلا يكون عميد ونصير مثلاً .
ويعتبر الاستنطاق ضمن برامج التدريب الميداني المهمة , حيث يخضع لعدة محاور منها تدريب النظراء , فضابط الارتباط السري مثلا او ضابط الفنية او التواصلية , إن انجز مهمة ما فإنه يرسل للتعايش مع الاخرين , او من خلال الاجتماع عن بعد , لينقل فكرته للاخرين المناظرين له , كما يجتاز دورات على يد المختصيين الخبراء , بالاضافة الى التدريب العملي وحضور جلسات الاستنطاق مباشرة او عن بعد , وتبقى النقطة الاساسية في المستنطق , هي ان يكون فطن وحاد الذكاء وذو تركيز عالٍ ويدقق في التفاصيل ويستطيع ان يصيغ السؤال بأكثر من طريقة واسلوب , ذلك ان المستنطق يجب ان يصلح لأدارة الاستنطاق الاستخباري مع المخبر , وفي نفس الوقت يستطيع ادارة الاستنطاق الامني مع العدو والاسير والجاسوس وان يعرف الفرق بين الاسلوبين .
---------------------------------------
جدوى الاستنطاق الاستخباري
---------------------------------------

ان الاستنطاق للمصدر والمخبر وضابط الاستطلاع والاستكشاف وحتى طيار الاستطلاع الذي يذهب بمهمة استطلاعية وتوصيف مشاهداته بدقة يؤدي الى تدفق المعلومات وتأكيد او نفي المعلومات السابقة والى تحفيز الذاكرة , كما يؤدي الى فتح آفاق جديدة من الاهداف والافكار والاستنتاجات وينعش الذاكرة ويساعد كثيراً في الربط بين جزئيات كانت تبدو متنافرة او غير مترابطة , كما يساعد في ازالة الضبابية وتعويد الحواس على الدقة في التخزين والوصف كوصف شارع او غرفة او شخص او هدف او ارض أو اجراءآت او وصف مخطط او خارطة او تذكر حوار او مكالمة او توصيات او متطلبات او وصف منطقة من الجو, عدا عن ان التراكم الكمي لنتائج الاستنطاق سيؤدي الى فك طلاسم ورموز ومواقف غامضة عن العدو .
فالاستنطاق ليس لأخذ كلام اكثر , وانما لتحفيز الذاكرة للمصدر والمخبر وحتى لضباط الارتباط , فتركيز الذهن على الهدف الاهم وتذكر جميع التفاصيل بدقة وتفعيل الذاكرة الصورية والسمعية وتصور المواقف واعادة التفكير فيها لها فوائد جمّة .
ومن هنا فإن الاستنطاق مهم لسد نقص جمود التكنلوجيا , ففي بعض الاحيان تقف التكنلوجيا عاجزة عن اكتشاف اشياء لاتعجز عنها العين والاذن (انظر مبحث 115 المشاهدة والتوصيف).
---------------------------
الاستنطاق والمعركة
---------------------------
عندما تقرر القيادة اكمال ملف منطقة عسكرية في الجبهة لغرض الإعداد لهجوم او التهيؤ لصد هجوم , فانه يتم ارسال مجاميع الاستكشاف والاستطلاع وتفعيل استخبارات الميدان بشكل مكثف , وبعد قراءة تقارير الاستطلاع الميداني يتم عقد اجتماع مع ضباط استخبارات الميدان ومجموعة الاستطلاع لاستنطاقهم حول المشاهدات وبحث تفاصيل تقاريرهم الاستطلاعية للوصول الى ادق التفاصيل والمشاهدات .
كما يتم استنطاق ضباط الارتباط الفني وتفاصيل تنصتهم بالاضافة الى المسح الجوي وصور الطائرات بطيار وبدون طيار , وفي بعض الاحيان يتم استنطاق الطيارين الذين يذهبون بمهام استطلاعية للتدقيق في توصيف مشاهداتهم من الجو.
كما يجري استنطاق ضباط الرصد وتقييمهم من المشاهدات , بالاضافة الى إستنطاق ضباط العمل السري ومخبريهم من خلال لقاءات واجتماعات يتم التطرق فيها الى ادق التفاصيل , بل قد يذهب فريق الى السفارات والقنصليات لمسح واستنطاق الدبلوماسيين عن واقع البلد الهدف وتقييماتهم وتصوراتهم , كما تتم بالاستعانة بضباط المراقبة العلنيه ويتم الاخذ بوجهة نظرهم ومشاهداتهم وتقيماتهم للعدو واذاعاته واعلامه واهدافه الاعلامية , ناهيك عن الاستعلام من ضباط الحرب النفسية لتقييم حالات العدو النفسية.
ومن كل تلك الاستنطاقات والاستعلامات , يستكمل ضباط الحركات وضباط ركن الاستخبارات متطلبات إكمال ملف استطلاع المنطقة وبناء قوة العدو من خلال تحفيز الجميع لإكمال صورة أرض المعركة (انظر مبحث 47 استخبارات الميدان و مبحث 48 الاستخبارات وبناء القوة).
----------------------------------
اهمية الاستنطاق المباشر
----------------------------------
ان الاستنطاق يعطي روحاً للمعلومات من خلال الحوار , فعندما يرسل المصدر تقرير معلومات فإن علينا ان نتوقع اغفاله لمعلومة او توصيف ما , لذا فإن ضابط الارتباط يستغل أية فرصة ممكنة لغرض لقاء المصدر ومناقشته واستنطاقه عن تفاصيل مطلوبة من قبل ضباط التحليل , وقد تكون تفاصيل مهمة جداً اوبسيطة او جانبية لكنها تكمل صورة لدى ضباط التحليل.
ان اخضاع المصدر للاستنطاق الدوري للتعرف على عمله وكيفية وصوله للمعلومات وكيف يتم استحصال المعلومات ومعرفة وضعه الامني والعائلي وعلاقاته وحركته اليومية وصداقاته وكيف يمكن تطوير العمل معه ونقله الى مستوى افضل في الجهد وكيف حمايته ومعرفة طبيعة احتياجاته ومشاكله وتحديد قابلياته في الوصول الى المعلومة وحالته النفسية , كلها لاتتم الا باللقاء المباشر .
ان الاستنطاق يركز على كيفية استحصال المعلومة , فيتم الاستنطاق في الاخبار المهمة والخطيرة للتثبت من صحتها فحين ينقل مصدر خبراً خطيراً , تذهب شبكة المعلومات لإستنطاقه للتاكد من كيفية الحصول على الخبر وظروف حصوله عى المعلومة والاطمئنان بإنه ليس خبراً مدسوساً عليه .
وقد تكون جلسة الاستنطاق استفزازية يحضرها المصدر وضابط الارتباط بصحبة ضابط الاستنطاق , وغالباً ما يكون المستنطق ضابط من شبكة جمع المعلومات او ضابط تحليل , وتكثر الاستنطاقات مع العملاء المزدوجين لإنخفاض المصداقية ولكثرة الاخبار المدسوسة .
-----------------
كرة الثلج
-----------------
لايقف الاستنطاق عند المخبر , فالاستنطاق يشبه كرة الثلج التي تكبر كلما تنحدر , فمدير الشبكة غالباً ما يقوم بالاستنطاق بالتعاون مع جهاز التحليل , فهو يستنطق ضباطه في كل شبكات اذرع المعلومات مما يحفز وينبه ضباط الاذرع بالمتطلبات والاولويات , ويؤدي استنطاق ضباط الارتباط بدورهم الى استنطاق المصادر والاجهزة الفنية والمخبرين وضباط التحقيق والاجهزة الرديفة الاخرى للتركيز على ما نريد.
ان الاستنطاق يضع مدير الشبكة امام الواقع والاحساس الحسي المباشر ويبين قدرات المصدر الحقيقية وقابليات وصوله للمعلومات , فيجب ان يكون الاستنطاق لهدف مهم لتحري مصداقية المعلومات والتعرف على قدرات المصدر ولتوجيه ضباط الارتباط وتحفيز ضباط الرصد وتركيز الاذرع على هدف ما واستكمال المتطلبات وفحص الجهد الاستخباري واستكمال معلومات منطقة العمليات وتحليل شخصية الافراد ( مصدر . مخبر . متعاون . ضابط ميدان . راصد . ضابط ارتباط).
--------------
خلاصة
--------------
الاستنطاق الاستخباري هو بمثابة غربيل من الغرابيل الرئيسية المهمة في العمل الاستخباري , فكما ان الرقابة غربال والتحليل غربال ولكن غربلة المعلومة من مصدرها يبقى هو غربال هام لايقل اهمية عن الاثنين الآخرين , فالاستنطاق يؤكد المعلومة ويحفز الذاكرة ويؤدي الى ربط المعلومات ببعضها وهو اليد اليمنى لضباط التحليل , والله الموفق.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,044,013,728
- مباحث في الاستخبارات (135) المحددات
- مباحث في الاستخبارات (134) التبادل المعلوماتي
- مباحث في الاستخبارات (133) التواصل المعلوماتي
- مباحث في الاستخبارات (132) الاستخبارات وشكل السلطة
- مباحث في الاستخبارات (131) السياحة بين الامن والاستخبارات
- مباحث في الاستخبارات (130) حرس الحدود
- مباحث في الاستخبارات (129) حماية الشخصيات
- مباحث في الاستخبارات (128) علم الجهل Agnotology
- مباحث في الاستخبارات (127) مراكز الدراسات بشير الوندي
- مباحث في الاستخبارات (126) المكتبة الاستخبارية
- مباحث في الاستخبارات (125) مكافحة التسريب
- مباحث في الاستخبارات ( 124) التصاريح الامنية
- مباحث في الاستخبارات (123) الارشيف
- مباحث في الاستخبارات (122) امن المعلومة
- مباحث في الاستخبارات ( 121) التسريب
- مباحث في الاستخبارات (120) التحصين
- مباحث في الاستخبارات (119) المركز الوطني للبيانات
- مباحث في الاستخبارات (118) الدائرة الفنية
- مباحث في الاستخبارات (117) معالجة القتال المتحرك
- مباحث في الاستخبارات (116) الاحاطة


المزيد.....




- شاهد: سيدة عمرها 101 تسأل ميركل هل أنت السيدة ماكرون؟
- شاهد: سيدة عمرها 101 تسأل ميركل هل أنت السيدة ماكرون؟
- الطراد الصاروخي -مارشال أوستينوف- يغادر البحر المتوسط
- بريخودكو: لا بديل للعملية التفاوضية في ليبيا وينبغي على جميع ...
- دبابة للانتحار
- الصين تنشر أشعة ليزر قتالية على جزر بحر الصين الجنوبي
- غزة.. تواصل القصف المتبادل
- رئيس النمسا: تأثير فضيحة التجسس على علاقاتنا مع روسيا لن يطو ...
- شاهد رجلا يصطحب فهدا في سيارة تاكسي (فيديو)
- إسرائيل: القبة الحديدية اعترضت 100 صاروخ فقط من أصل 370 أطلق ...


المزيد.....

- إشكالية العلاقة بين الدين والعنف / محمد عمارة تقي الدين
- سيناء حيث أنا . سنوات التيه / أشرف العناني
- الجدلية الاجتماعية لممارسة العنف المسلح والإرهاب بالتطبيق عل ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- الأمر بالمعروف و النهي عن المنكرأوالمقولة التي تأدلجت لتصير ... / محمد الحنفي
- عالم داعش خفايا واسرار / ياسر جاسم قاسم
- افغانستان الحقيقة و المستقبل / عبدالستار طويلة
- تقديرات أولية لخسائر بحزاني وبعشيقة على يد الدواعش / صباح كنجي
- الأستاذ / مُضر آل أحميّد
- الارهاب اعلى مراحل الامبريالية / نزار طالب عبد الكريم
- الكتابة المسرحية - موقف من العصر - / هاني أبو الحسن سلام


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الارهاب, الحرب والسلام - بشير الوندي - مباحث في الاستخبارات ( 136) الاستنطاق