أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - مافيات التسول














المزيد.....

مافيات التسول


فلاح هادي الجنابي

الحوار المتمدن-العدد: 6023 - 2018 / 10 / 14 - 18:20
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


تتصاعد حدة الازمة الخانقة التي تضيق الخناق بصورة ملفتة للنظر على النظام الديني المتطرف في إيران ومع مرور الزمن تطفو الى السطح تأثيراتها وتداعياتها المختلفة، والذي يلفت النظر کثيرا إنه ومع کل تبجحات وتخرصات نظام الملالي ولاسيما کبير الدجالين الملا خامنئي بشأن کون الاوضاع متماسکة، لکن المعلومات الواردة من داخل إيران تٶکد العکس تماما وتعکس صورة سلبية قاتمة للأوضاع هناك.
المزاعم الواهية والکاذبة لقادة النظام وفي مقدمتهم الملا خامنئي خلال الايام الاخيرة والتي أکدوا فيها بأن الاوضاع على مايرام وإنه بمقدورهم مواجهة الولايات المتحدة ورفض التفاوض معها مجددا، لکن ومع إنبطاح الملالي المهزومين مرة أخرى أمام أمريکا وإعلانهم المخزي للموافقة على مفاوضات جديدة بشأن الاتفاق النووي، وهو ماأثبت وأکد عجز وإنهزامية الملالي وفشلهم الکامل في إدارة الامور والاوضاع، إذ إن هذا النظام القمعي الفاشل قد أثر سلبا والى أبعد حد على إيران وشعبها بحيث جعل منها في حالة يرثى لها.
شعب يجلس على بحار من النفط والغاز والثروات المعدنية والطبيعية الهائلة، من العار على النظام المتحکم به أن ينتشر التسول بين صفوفه الى الحد الذي تکون فيه هناك مافيات للتسول، فقد انعكست الأزمة الاقتصادية التي تجتاح إيران تحت ظل حكم الملالي بسبب العقوبات الأمريكية وتذبذب أسعار العملة على المجتمع الإيراني، الذي بات يعاني من آثارها ومن الأمراض الاجتماعية التي خلفتها مثل ظاهرة التسول التي تطورت لتصبح “مافيات منظمة” تستأجر الأطفال وتعمل بنظام الشركات بمجلس إدارة يتكون من 7 أعضاء.
هذه الحالة السلبية تنتشر في إيران في وقت تذکر فيه أحدث التقارير إن نظام الملالي قد قام بصرف أکثر من 18 مليار دولار لدعم الإرهاب في العراق وسوريا واليمن. جاء ذلك في تقرير لوزارة الخارجية الامريکية والذي أعدته مجموعة العمل الخاصة بإيران في الخارجية الأميركية حيث أکذ أيضا أن نظام طهران، ومن خلال فيلق القدس، نقل هذه الأموال بطرق ملتوية إلى الميليشيات والجماعات التي تقاتل نيابة عنه في دول المنطقة، في الوقت الذي کان فيه الشعب الايراني بأمس الحاجة الى هذه الاموال التي تم إهدارها وتبديدها في أغراض ونشاطات معادية للشعب الايراني قبل غيره.
الاوضاع الوخيمة في إيران والتي هي نتيجة منطقية لحکم نظام معادي لشعبه يترشح ويتداعى عنها يوما بعد يوم المزيد والمزيد من الظواهر والمظاهر السلبية التي لم تکن موجودة قبل هذا النظام ولذلك فإن تمسك الشعب الايراني وإصراره على قضية إسقاط نظام الملالي والذي هو الشعار المرکزي للمقاومة الايرانية ومنظمة مجاهدي خلق، صارت قضية حياة أو موت ولاسيما بعد أن صار واضحا إن حکم هذا النظام يعني إستمرار الظلامية والموت والقمع ومصادرة مستقبل الاجيال القادمة.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,161,435,966
- هجرة الادمغة الايرانية جريمة أخرى للملالي الدجالين
- الملالي يمسحون عار إنبطاحهم بقمع الشعب الايراني
- نظام الملالي والتدمير التدريجي لإيران
- هناك مشاکل وطريق ملالي إيران مسدود
- الحل في سد الابواب بوجه الملالي الدجالين
- الملا خامنئي يحارب بإفقار وتجويع الشعب الايراني!!
- إرهاب ملالي إيران تحت الاضواء
- ويسألون لماذا يسقط نظام الملالي
- معاقل الانتفاضة تحرق قواعد نظام الملالي
- الملالي والرعب من مصيرهم المحتوم
- الملالي في النعيم ويطالبون الشعب بالتحمل
- ملحمة 27 سبتمبر 1981
- بديل يحظى بقبول من الشعب والعالم
- الملالي ولغتهم المفضلة
- تهديدات فارغة وجوفاء لنظام مهزوز
- إيران بإنتظار بزوغ شمس الحرية
- النشاطات الاحتجاجية تشل نظام الملالي
- إنها مرحلة سقوط النظام من دون شك
- الفرق بين مجاهدي خلق ونظام الملالي
- ماأشبه يوم إهتزاز العمامة بيوم إهتزاز التاج


المزيد.....




- أردوغان يبلغ ترامب استعداد تركيا لتولي حفظ الأمن في منبج الس ...
- شاهد: إيران تعاقب عُمان على إهدار ركلة جزاء وتقصيها من كأس آ ...
- إيران تعبر عُمان للقاء الصين في ربع نهائي كأس أمم آسيا
- بهدف قاتل.. توتنهام يقترب من السيتي والريدز
- جثة بروفيسورة تركية في خدمة طلاب التشريح.. بإرادتها
- عباس النوري: -تنكة المازوت- الآن أهم بالنسبة لي من كل باب ال ...
- المسماري يؤكد دعم الجنوب للقوات في مواجهة -العصابات والعناصر ...
- “الذئب الدموي العملاق”.. يباغت أميركا وأوروبا هذه الليلة..!! ...
- تنس..أشلي بارتي تقلب تأخرها وتفوز على ماريا شارابوفا المصنفة ...
- نتنياهو بعد الغارة الأخيرة على دمشق: سياستنا ثابتة لمنع التم ...


المزيد.....

- إسرائيل، والصراع على هوية الدولة والمجتمع - دراسة بحثية / عبد الغني سلامه
- صعود الجهادية التكفيرية / مروان عبد الرزاق
- الكنيسة والاشتراكية / روزا لوكسمبورغ
- مُقاربات تَحليلية قِياسية لمفْعول القِطاع السّياحي على النُّ ... / عبد المنعم الزكزوتي
- علم الآثار الإسلامي وأصل الأمة الإسبانية. / محمود الصباغ
- مراجعة ل حقوق النساء في الإسلام: من العدالة النسبية إلى الإن ... / توفيق السيف
- هل يمكن إصلاح الرأسمالية؟ / محمود يوسف بكير
- ملكية برلمانية ام جمهورية برلمانية .. اي تغيير جذري سيكون با ... / سعيد الوجاني
- محمد ومعاوية - التاريخ المجهول / هشام حتاته
- ابستمولوجيا العلاقات الدولية / مروان حج محمد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - مافيات التسول