أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - الملالي والرعب من مصيرهم المحتوم














المزيد.....

الملالي والرعب من مصيرهم المحتوم


فلاح هادي الجنابي
الحوار المتمدن-العدد: 6013 - 2018 / 10 / 4 - 20:14
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


"يا أبناء الشعب الإيراني أقسمكم بالله لا تنخدعوا بوسائل الإعلام والحرب النفسية للعدو نحن نعيش معا نحن مرتبطون بقلوبنا نحن نعيش مثل عشرة شهر محرم، لا أحد منا يمتاز على الآخر في المصالح لا تكونوا مضطربين لم يحدث أي شيء. الشخص الذي ينبغي أن يكون مذعورا ومضطربا هو عدونا"، بهذا الاسلوب وجه "حسين سلامي"نائب القائد العام لقوات الحرس اللاثوري الارهابي، کلامه للشعب الايراني، وفي يمکن وبوضوح الاحساس بحالة الخوف والذعر التي تعتري هذا النظام من الشعب نفسه بصورة عامة ومن منظمة مجاهدي خلق بصورة خاصة.
اسلوب إستجداء الشعب الايراني والسعي لکسب رضاه بطرق ملتوية ومخادعة فيه الکثير من الخداع والتضليل، واللف والدوران، اسلوب دأب عليه نظام الملالي القمعي وجلاوزته المجرمين ولاسيما عندما يرون الشعب وقد صار في ذروة الغضب والسخط على النظام ويتأهب لإنزال الضربة القاضية به، ولأن هذا النظام وبعد إنتفاضة 28 کانون الاول 2017، التي فشل في قمعها ورأى بأم عينيه حالة التعاون والانسجام التام بين الشعب ومنظمة مجاهدي خلق من خلال معاقل الانتفاضة التي زادت الى رعبه رعبا، فإنه يحاول جهد إمکانه تهدئة الشعب ونيل رضاه لکي يمنع هبوب رياح الثورة والتغيير أو على الاقل تأخيرها.
الشعب الايراني ومن خلال النضال الدٶوب والمستمر لمنظمة مجاهدي خلق والدور الهام والمٶثر لمعاقل الانتفاضة، صار على درجة عالية من الوعي بحيث لم تعد خدع وأکاذيب النظام تنطلي عليه وخصوصا بعد الانتفاضة وإستمرار الاحتجاجات المناهضة للنظام وإتساع الهوة بين الشعب والنظام الى درجة القطيعة التامة، إذ أن الشعب الايراني صار يعلم بأن عدوه الحقيقي هو نظام الملالي الذي تسبب في کل مآسي ومصائب البلاد، وإنه ومن دون التخلص منه بإسقاطه فإنه لن يذوق طعم الحرية والاطمئنان.
الحرس اللاثوري الذي ثبت إنه جهاز إرهابي بعد إفتضاح دوره في موسم الحج للعام 1986، وکيف إنه قام بتلغيم حقائب الحجاج الايرانيين، وکذلك دوره المشبوه في التدخلات في بلدان المنطقة وتورطه في کل الاعمال والنشاطات الارهابية داخل وخارج إيران، فإن "حسين سلامي" هذا يتجاهل بأن الشعب يعتبره مطلوبا للعدالة بإعتباره قائدا لجهاز إرهابي ينشر القتل والفوضى والدمار في کل مکان، وإن الشعب لايمکنه أبدا أن يستمع لنصائح وإرشادات إرهابي وانما يسعى من أجل محاسبته ومحاکمته ليدفع ثمن کل ماقد إرتکبه من جرائم ومجازر وإنتهاکات بحق الشعب الايراني وشعوب المنطقة.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,098,951,074
- الملالي في النعيم ويطالبون الشعب بالتحمل
- ملحمة 27 سبتمبر 1981
- بديل يحظى بقبول من الشعب والعالم
- الملالي ولغتهم المفضلة
- تهديدات فارغة وجوفاء لنظام مهزوز
- إيران بإنتظار بزوغ شمس الحرية
- النشاطات الاحتجاجية تشل نظام الملالي
- إنها مرحلة سقوط النظام من دون شك
- الفرق بين مجاهدي خلق ونظام الملالي
- ماأشبه يوم إهتزاز العمامة بيوم إهتزاز التاج
- نهج المقاومة الايرانية للوصول الى الوجهة العظيمة للشعب الاير ...
- يوم تتطاير عباءات وعمائم ملالي طهران أمام العاصفة
- نظام منخور ومتعفن من الداخل
- ملالي إيران رعاة وعرابوا الارهاب والتطرف
- المهم أمن النظام وليس أطفال إيران
- السقوط الذي صار أمرا واقعا
- سيدفع ملالي إيران ثمن کل قطرة دم لشهداء 1988
- لاحديث يعلو على حديث إسقاط نظام الملالي
- المقاومة الايرانية تحاصر نظام الملالي بنشاطاتها وتحرکاتها
- الدائرة تضيق ببٶرة الارهاب والتطرف


المزيد.....




- حركة -السترات الصفراء-.. كيف أثرت على قطاع الموضة؟
- المملكة المتحدة: هل ما زالت فكرة التراجع عن -بريكسيت- واردة؟ ...
- لماذا ظهرت أولى الكائنات الحية المعقدة في أعماق المحيطات؟
- "قلب بشري" على متن طائرة أمريكية.. كيف ولماذا؟
- "قلب بشري" على متن طائرة أمريكية.. كيف ولماذا؟
- الإجراءات الخاصة بالحديدة تدخل حيز التنفيذ وترحيبات دولية كب ...
- خيبات المنتخب الألماني قد تحرمه من لقب -المانشافت-
- المصحات القانونية بالمغرب تقدم خدماتها بالمجان
- بسجله 67 سابقة عدلية.. من هو منفذ هجوم ستراسبورغ؟
- تظاهرات لأهالي مناطق متنازع عليها بين اربيل وبغداد


المزيد.....

- هل يمكن إصلاح الرأسمالية؟ / محمود يوسف بكير
- ملكية برلمانية ام جمهورية برلمانية .. اي تغيير جذري سيكون با ... / سعيد الوجاني
- محمد ومعاوية - التاريخ المجهول / هشام حتاته
- ابستمولوجيا العلاقات الدولية / مروان حج محمد
- نشوء الأمم / انطون سعادة
- جنون الخلود / انطون سعادة
- اللفياثان المريض..ثنائية الطغيان السياسي والعجز التنموي للدو ... / مجدى عبد الهادى
- الأقتصاد الريعي المركزي ومأزق انفلات السوق / د.مظهر محمد صالح
- الحوار المستحيل / سعود سالم
- النظرية الثورية عند كارل ماركس / عبد السلام أديب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - الملالي والرعب من مصيرهم المحتوم