أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - بشير الحامدي - بعض الاستنتاجات حول تقرير -هيئة الدفاع عن الشهيدين شكري بلعيد و محمد البراهمي- [1]














المزيد.....

بعض الاستنتاجات حول تقرير -هيئة الدفاع عن الشهيدين شكري بلعيد و محمد البراهمي- [1]


بشير الحامدي

الحوار المتمدن-العدد: 6013 - 2018 / 10 / 4 - 03:41
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


بعض الاستنتاجات حول تقرير "هيئة الدفاع عن الشهيدين شكري بلعيد و محمد البراهمي" [1]
ـــــــــــــــ
1 ـ تأكد أكثر فأكثر وحتى للمواطن العادي أن أجهزة المخابرات المحلية والدولية هي التي تتحكم في سياسات الإنتقال الديمقراطي وفي استراتيجيات قواه السياسية من النهضة على نداء تونس إلى الجبهة الشعبية فمثلما للنهضة ولنداء تونس ألف رابط ورابط بالمخابرات للجبهة أيضا روابط وروابط.
2 ـ الأمر الوحيد الإيجابي كما ذكر أصدقاء كثيرون على هذا الفضاء هو تمكين عموم المواطنين من بعض الحقائق المتعلقة بحقيقة أحزاب الإنتقال الديمقراطي وشخصياته ومدى عمالتهم وجرائمهم وارتباطهم وهي حقائق قديمة كانت نائمة في رفوف الغرف المظلمة لحسابات سياسية معلومة.
3 ـ نشر هذا التقرير بعد إعلان الباجي قايد السبسي عن انتهاء الوفاق مع حركة النهضة ليس الهدف منه في كل الحالات كشف الحقيقة ومحاسبة المجرمين بل الدفع في اتجاه تجميع وتوسيع الاستقطاب السياسي "المعارض للنهضة" لتشكيل تحالف لبرالي واسع لرهانات خاصة بانتخابات 2019.
4 ـ قبول الجبهة الشعبية بتحويل ملف حقائق "جزئية ومنقوصة" إلى حدث سياسي كبير ضد النهضة و السكوت عن جرائم مسربيه ومن كان بحوزنهم [ الباجي قايد السبسي ] يكشف رهانات الجبهة الشعبية على نداء تونس واستعدادها للرضوخ لاشتراطاته وحتى سلخ جلدها مقابل أن لا تخرج من انتخابات 2019 بيد فرغة و الأخرى لا شيء فيها.
5 ـ لا يخفى أن وراء تسريب الملف الذي اعتمدته هيئة الدفاع عن الشهيدين شكري بلعيد و محمد البراهمي في اعداد تقريرها قوى في وزارة الداخلية وفي رئاسة الجمهورية و أن هذه القوى تسعى للضغط على النهضة ومحاولة محاصرتها لتحسين شروط الوفاق معها في آخر لحظة حيث لا يستبعد أن تكون هذه "الحقائق" جزء يسير من الملف الذي صنع توافق 2013 وأن ما خفي منه وما زال بحوزة مسربيه أعظم.
6 ـ لا يخفى أيضا أن الهدف من نشر هذا التقرير وكشف هذه الحقائق في هذا الوقت بالذات هو الدفع في اتجاه صراع وتصادم بين الجبهة الشعبية وحركة النهضة في محاولة مكشوفة من نداء تونس لإضعاف الطرفين وخصوصا الجبهة الشعبية حيث يمكن استمالة شق منها ودفعه للاستقلال عنها وفي نفس الوقت تحسين شروط توافق جديد مع النهضة يمكن أن يسبق انتخابات 2019 مباشرة أو يتبعها.
7 ـ يبدو أن حدثا كهذا لن يستفيد منه ويستثمره سياسيا سوى الباجي قايد السبسي فالجبهة بصمتها عن بقية المجرمين وبمواصلة التزامها بمسار الإنتقال الديمقراطي تبدو عاجزة عن قلب الأوضاع وتحويل مناورة الباجي إلى محاكمة له ولحزبه وللنهضة وكل المرتبطين بهم ولسياسات الإنتقال الديمقراطي برمتها وكذلك الحال بالنسبة للحركة الجماهيرية والتي لا يمكن الحديث عن أي دور سياسي مستقل لها في ظل عجز تام عن فرض استقلاليتها التنظيمية والسياسية عن النظام و أجهزته وبيروقراطياته الحزبية والنقابية.
[1]
هو تقرير لم تعلن عن مصدره تقدمت به هيئة الدفاع عن الشهيدين شكري بلعيد و محمد البراهمي يوم 02 أكتوبر 2018 تستعرض فيه بعض الأحداث التي تورط بعض المسؤولين الأمنيين وتكشف ارتباطاتهم بحزب النهضة وتعلن أن لحركة النهضة تنظيماً أمنياً سرّياً هو المسؤول عن تنفيذ الاغتيالات السياسية بما في ذلك اغتيال الشهيدين شكري بلعيد ومحمد البراهمي





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,363,251,077
- 17 ديسمبر أنتج أيضا من داخله مسارات انهزامية والمطلوب اليوم ...
- حول الموقف من بيروقراطية الاتحاد العام التونسي للشغل
- تونس:حول سؤال لماذا أخفق مسار 17 ديسمبر الثوري؟
- تونس: حرب الأقلية الفاسدة على الأغلبية
- هل من أفق لكسر الاستقطاب السياسي الثنائي النهضة /النداء
- معارك الانتقال الديمقراطي: معارك التمويه على حقيقة الصراع
- هل بإمكان بيروقراطية إ ع ت ش قلب الأوضاع وخلط جميع الأوراق ...
- تونس ويستمر التقدم في طريق مسدود
- نداء تونس والرضوخ لمعالجات النهضة
- صراع المافيات اقتضى عملية 8 جويلية 2018
- النهضة نداء تونس: صراع أم ترتيبات من داخل منظومة حكم القطبي ...
- تونس أي دور تبقّى للبيروقراطية النقابية بعد تجريدها من دور ...
- الانتخابات البلدية في تونس: الفوز للخردة السياسية و-بارك الل ...
- لصوص الانتقال الديمقراطي
- تونس الدور السياسي المباشر: الرهان المؤجل لبيروقراطية الاتحا ...
- هل تتطور احتجاجات جانفي 2018 إلى حركة عصيان شامل لإسقاط سياس ...
- فلسطين مشروع مقاومة لا أحد يريده
- نتائج السياسات الفاسدة للحكومة وللنقابات في قطاع التعليم
- الأزمة تعم كل مناحي حياة الأغلبية التي لا تملك ولكنها بالمقا ...
- حكومة يوسف الشاهد الجسر نحو الكارثة


المزيد.....




- فارس: وزير الخارجية الإيراني يصل العاصمة العراقية بغداد
- إنقاذ 216 مهاجرا غير شرعي بالقرب من سواحل مالطا
- نوفارتس السويسرية تكشف عن سعر أغلى دواء في العالم
- إنقاذ 216 مهاجرا غير شرعي بالقرب من سواحل مالطا
- الدراما الجزائرية هذا العام الأفضل منذ 10 سنوات
- المسحراتي.. موروث رمضاني يعكس صورة إنسانية نبيلة لكرم الأردن ...
- بذراع مكسورة.. رسام يدون وجوه المسافرين على تذاكر المترو بمص ...
- قادة عراقيون: بلدنا الخاسر الأكبر إذا اندلعت الحرب
- واشنطن بوست: هل بدأت نهاية شهر العسل بالثورة السودانية؟
- لإجراء مباحثات مع السيسي... البرهان يصل القاهرة في أول زيارة ...


المزيد.....

- الرؤية السياسية للحزب الاشتراكى المصرى / الحزب الاشتراكى المصرى
- في العربية والدارجة والتحوّل الجنسي الهوياتي / محمد بودهان
- في الأمازيغية والنزعة الأمازيغوفوبية / محمد بودهان
- في حراك الريف / محمد بودهان
- قضايا مغربية / محمد بودهان
- في الهوية الأمازيغية للمغرب / محمد بودهان
- الظهير البربري: حقيقة أم أسطورة؟ / محمد بودهان
- قلت عنها وقالت مريم رجوي / نورة طاع الله
- رسائل مجاهدة / نورة طاع الله
- مصر المسيحية - تأليف - إدوارد هاردى - ترجمة -عبدالجواد سيد / عبدالجواد سيد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - بشير الحامدي - بعض الاستنتاجات حول تقرير -هيئة الدفاع عن الشهيدين شكري بلعيد و محمد البراهمي- [1]