أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - أفنان القاسم - الإخفاق الذريع 13














المزيد.....

الإخفاق الذريع 13


أفنان القاسم

الحوار المتمدن-العدد: 6011 - 2018 / 10 / 2 - 11:58
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


ابن سلمان: اخرس أنت يا دونالد قفاي، قسمًا باللات والعزى لأحرمنك من تريليوناتي لو قاطعتني مرة ثانية بكل وقاحتك المعهودة مع السفلة عربك!
ترامب: أنا... حلمك عليّ سموك!
ابن سلمان: ولا كلمة!
نتنياهو: أنت يا صديقي العظيم، دونالد قصده...
ابن سلمان: أنا صديقك العظيم على رجلي يا نتن يا هوه يا منافق اخرس أنت مثل دونالد قفاي يا قفاي!
نتنياهو: إحِم، إحِم، لا تنس إيران يا صديقي العظيم.
ابن سلمان:أنا لا أنسى إيران قفاي!
ابن زايد: (يضحك) أنت كم قفا لك يا طويل العمر؟
ابن سلمان: قفا.
ابن زايد: (يضحك) هذا القفا لي يا طويل العمر.
ابن سلمان: في الليل لك وفي النهار كل قفا أرغب فيه لي.
ترامب: أنا يشرفني أن أكون قفا سموك.
نتنياهو: وأنا كذلك يشرفني جدًا جدًا أن أكون قفاك يا صديقي العظيم.
ابن سلمان: (متجاهلهما ولابن زايد) أنت مصر دومًا على الانسحاب من تحالفنا في اليمن السعيد يا ابن العم، وأنا مصر دومًا على شيء آخر أنت تعرفه جيدًا.
ابن زايد: أعرفه جيدًا يا طويل العمر لأني أنا اقترحته عليك لكنك تنسى بسرعة كما هي عادتك.
ترامب: يتناسى سموه يتناسى.
نتنياهو: لا تقاطع صديقي العظيم يا قفاه!
ابن سلمان: (يطبطب على خد النتن باسمًا ويواصل حديثه مع النذل) السعودية صارت ضخمة عليّ يا ابن العم.
ابن زايد: اسمعني يا طويل العمر.
ابن سلمان: نعم، انصحني يا ابن العم.
ابن زايد: مالُكَ الظهران، ومالُكَ باقي أرض الشيعة، ومالُكَ الخفجي، الباقي رمال وعباد، ارمهما عن ظهرك، واقصر مملكتك على مالِك.
ترامب: فكرة حلوة أحلى منها لم أجد في حياتي!
نتنياهو: مالُكَ مملكتك يا صديقي العظيم ورمالُكَ وعبادُكَ مملكتي وانتهت كل مشاكلك.
ابن سلمان: (لا يعيرهما أقل اهتمام ولابن زايد) مالي الخفجي؟ كيف مالي الخفجي؟
ابن زايد: الخفجي من المناطق المتنازع عليها بين الكويت والسعودية، ستحتله، وليكون لك بالفعل ستحتل الكويت كما أنت محتل للبحرين والا نسيت يا طويل العمر؟
ابن سلمان: لا لم أنس.
ابن زايد: احتلالك للكويت سيبرر تركك لليمن.
ابن سلمان: هذا ما تحلم به يا ابن العكروت.
ابن زايد: وسيجعلك تقف وجهًا لوجه مع الإيرانيين.
ترامب: نعم، يجب ذبحهم يجب قتلهم يجب إبادتهم.
نتنياهو: إرهابيون مفاعل نووي نووي نووي شيعة قفاك يا صديقي العظيم.
ابن سلمان: لكني لا أريد مواجهة الملالي، هم يعرفون ذلك تمام المعرفة، والدليل على ذلك ردهم البالستي على حادث الأهواز بقصفهم البوكمال في سوريا.
ابن زايد: يا طويل العمر تشتي تقسيم السعودية والا ما تشتي؟
ابن سلمان: الكويت مسالمة.
ابن زايد: في السياسة ما فيش مسالمة، في السياسة فيه أزمة في طيز أزمة الأزمات هي التي تصنع السياسة، وبفضل الأزمة مع قطر ستحتل الكويت، فندخل في أزمة تدخلنا في أزمة، مملكتك المقتصرة على آبار النفط.
ابن سلمان: كيف أدخل الكويت والباتريوت يحميها؟
ترامب: أنا في خدمة سموك سحبته.
نتنياهو: وأنا في خدمتك يا صديقي العظيم سأفجره.
ابن زايد: احتلالك للكويت سيوحد العرب من حولك يا طويل العمر لا كما فرقهم احتلال صدام لها، فتتحقق الفكرة العبقرية لقفاك الصغير (يبتسم ترامب ببراءة)، الناتو العربي، ليحل الناتو العربي محل التحالف العربي، وأنت بذلك ستسحق إيران دون أن تطلق عليها رصاصة واحدة، وستقود المنطقة بما فيها دولة النتن وأنت تتربع على عرش الظهران طوال حياتك.
ترامب: والإمارات سموك اسأله عن تقسيم الإمارات.
نتنياهو: الإمارات مقسمة يا صديقي العظيم الثاني.
ترامب: الأول.
نتنياهو: الأول.
ابن سلمان: الثاني.
نتنياهو: الثاني.
ابن زايد: تقسيم دولة الإمارات بتلفون أقره، أوضاعها الاقتصادية جعلتها مقسمة كما يقول النتن، على عكس ما يقوله الأهوج أبو شعر مستعار عن اقتصاد البُم بُم في عهده من تضليل، فالحقيقة ليست الزيادة فيما يكسبه الفرد وإنما في متوسط الدخل الذي تراجع أمام التضخم، ولولا طيزي وطيزك يا طويل العمر لما صمدت طيزه إلى هذا اليوم على كرسيه الروسي في المكتب البيضاوي.
ترامب: كلامك من مسك يا ابن العم.
نتنياهو: نعم كلامك من مسك يا صديقي العظيم.
ابن زايد: كلامي أنا أنا.
ابن سلمان: اتركه هذا النتن يخرِّف كما هي عادته مع إخوتنا الإيرانيين.
ابن زايد: بالكويت سعودية بعد البحرين سعودية وبعد السعودية إماراتية سيقوم حلف الناتو العربي مقابل المحور الإيراني القائم مع إخوتنا الإيرانيين.
ابن سلمان: جيوشي في خميس مشيط تنتظر مني أمرًا.
ابن زايد: اعزم وتوكل.
ترامب: اعزم وتوكل.
نتنياهو: اعزم وتوكل.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,390,861,052
- الإخفاق الذريع 12
- الإخفاق الذريع 11
- الإخفاق الذريع 10
- الإخفاق الذريع 9
- الإخفاق الذريع 8
- الإخفاق الذريع 7
- الإخفاق الذريع 6
- حوار الحضارات يتبعه لندنيات النص الكامل
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو الديوان
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو 10
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو 9
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو 8
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو 7
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو 6
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو 5
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو 4
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو 3
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو 2
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو 1
- الإخفاق الذريع 5


المزيد.....




- رغم إعلان إيران أنها -رسالة-.. ترامب: أشعر أن إسقاط الـ-درون ...
- محكمة تركية تقضي بسجن 151 شخصا مدى الحياة في قضية انقلاب 201 ...
- التحالف يتوعد بإجراءات عاجلة لردع الحوثيين بعد قصف منشأة حيو ...
- رغم إعلان إيران أنها رسالة.. ترامب: أشعر أن إسقاط الـ-درون- ...
- الحوثيون يستهدفون نجران بصاروخ باليستي
- الجامعات السعودية تتفوق على الإسرائيلية لأول مرة حسب التصنيف ...
- مقتل وجرح عدد من أفراد الدفاع المدني والمدنيين بغارات جوية ب ...
- الجامعات السعودية تتفوق على الإسرائيلية لأول مرة حسب التصنيف ...
- مقتل وجرح عدد من أفراد الدفاع المدني والمدنيين بغارات جوية ب ...
- يشحن الهواتف الأخرى لاسلكيا.. تعرف على أسرار نسخة آيفون الجد ...


المزيد.....

- الصراع على إفريقيا / حامد فضل الله
- وثائق المؤتمر الثالث للنهج الديمقراطي /
- الرؤية السياسية للحزب الاشتراكى المصرى / الحزب الاشتراكى المصرى
- في العربية والدارجة والتحوّل الجنسي الهوياتي / محمد بودهان
- في الأمازيغية والنزعة الأمازيغوفوبية / محمد بودهان
- في حراك الريف / محمد بودهان
- قضايا مغربية / محمد بودهان
- في الهوية الأمازيغية للمغرب / محمد بودهان
- الظهير البربري: حقيقة أم أسطورة؟ / محمد بودهان
- قلت عنها وقالت مريم رجوي / نورة طاع الله


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - أفنان القاسم - الإخفاق الذريع 13