أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - محمد الكحط - الأنصار في مهرجان اللومانتيه 2018














المزيد.....

الأنصار في مهرجان اللومانتيه 2018


محمد الكحط

الحوار المتمدن-العدد: 6009 - 2018 / 9 / 30 - 09:39
المحور: المجتمع المدني
    


تقرير مصور

تصوير مجموعة من الأنصار منهم: ثلاثة من ألأنصار الشيوعيين، ثلاثة من عشاق الكاميرا، لقاء غير مرتقب بعد قرابة أربعون عاما وتحت خيمة طريق الشعب، في مهرجان أللومانتيه في ضواحي باريس، من اليمين أبو فيدل (علي البعاج)، صالح پيتاني، أبو سامر (سمير خلف).
هكذا هم الأنصار الشيوعيين عطاء دائم، فتجدهم في كل محفل وفعالية نضالية، سياسية، ثقافية، تضامنية، اجتماعية في المقدمة، وبلهفة يلتقون ويعيدون الأمال والذكريات الحلوة منها والمرّة، ففي مهرجان اللومانيه الأخير كان عددهم كبيراً ونشاطهم واسع وملموس في كافة المجالات، ولأكن متحيزا أولها ثلاثة من الاعلاميين حضروا لتغطية المهرجان، هم الرفيق أبو نهران (داود أمين)، وأبو هادي (مزهر مدلول) وأنا أبو صمود (محمد الكحط) ولو أضفنا الرفيقة شهلة (جمانه القروي) نكون أربعة أنصار. ولا يمكن أن ننسى الدور المهم للرفيق سلام (سمير طبلة) كونه نقل بشكل مباشر معظم الفقرات السياسية والثقافية، وتوثيقه للعديد من الفقرات. أما أخته الرفيقة العزيزة دجلة، فهي كل أيام المهرجان وكالعادة طيلة سنوات بزيها الهاشمي المحبب وبأبتسامتها العريضة، تستقبل الجميع وترحب بهم، وتدير صالة الشاي المهيل اللذيذ من يديها الطيبتين، وكان للنصيرة بشرى عبد علوان نشاطاتها المتميزة وحضورها الدائم في المهرجان لعدة سنوات متتالية.

من اليمين يبدو في الصورة النصير أبو نهران وأخيه النصير ملازم رياض، ومن اليسار النصيرة بشرى عبد علوان
العاملين في مختلف الواجبات من إعداد الزلاطة والكباب والفلافل وغيرها، فها هو الرفيق أبو رضيه/ أبو شلير (فيصل الفؤادي) يقطع بحرقة الطماطة والخس، مع رفيقه القادم من السويد أبو ثبات أخ النصير ملازم يوسف أبو الفوز، أما النصير أبو صارم فهو الذي لم يكل ولا يمل كان لولب الخيمة الخلفية، يعد مع رفاقه كل احتياجات الخيمة، والعديد من الرفاق من المساهمين في الفعاليات المختلفة، فها هو النصير أبو هادي مزهر بن مدلول (المعيدي) كما يحلو للبعض بنعته نزل الى باحة الرقص أول ما سمع أغنية (للناصرية للناصرية....)، فهو أبدا غير متحيز لولايته، أيام حلوة وباقة ورد حلوة، ولمة زاهية من الأنصار، وكان
شبيية ونساء وشيوخ في المهرجان:
لرابطة المرأة العراقية تواجد مؤثر سواء بالعمل أو بأعداد الفعالية التضامنية التي قادتها في شوارع المهرجان.
كان للشيبية الفرنسية حضور طاغي تفوق نسبتهم الـ 90% وهذا ما يضيف للمهرجان الحيوية والمتعة والأمل بالمستقبل، ولم تكن خيمتنا بعيدة عن ذلك، فللشبيبة العراقية وتواجدها أثر كبير في نجاح عمل الخيمة ونشاطاتها.
الشيخ ذياب وقصة الأربع يوبيليات: العزيز ذياب القادم من استراليا والتي يحضر ممثلا عنها للخيمة لأول مرة، كان له وضع خاص، منها أنه أرتدى الزي العربي طيلة أيام المهرجان وقدم لنا محاضرة جميلة عن كتابه (مقهى ننه) في النجف وتاريخها، وهذه اليوبيليات أولها أحتفاله بخمسين عاما لحصوله على شرف عضوية الحزب، ولقاءه بعد خمسين عاما مع رفيق دربه رزاق الحكيم (أبو فرح)، وعودته لحبه الأول بعد خمسين عاما، وحضوره الذكرى الخمسين على مساهمة الخيمة في مهرجان اللومانتيه، من جهة أخرى كان حلم أبنه الشاب محمد منذ الطفولة زيارة فرنسا التي قال له يوما معلم بالأبتدائية أنك المفروض تعيش في فرنسا وليس في النجف. كانت أيام ولا أروع منها تكللت بلقاءات رفاقية حميمية أعادتنا الى أيام الأمل والجمال والبهاء.


نساء وشابات ورابطيات ونصيرات في خيمة طريق الشعب يقومن بمختلف المهام، منهمن النصيرة بشرى والرابطية أم فرح

الوصول الى الخيمة واستقبال الرفاق بالأحضان، من اليمين يبدو في الصورة النصير أبو صمود، ومن اليسار النصير أبو نهران

من اليمين يبدو في الصورة النصير أبو حيدر حيث أحتفلنا معه بعيد ميلاده الثلاثين، ومن اليسار النصير مازن


النصير ناظم ختاري أمام مقلاة الفلافل، مع ماجد فيادي الرائع

النصير ملازم رياض مع النصيرة شهله

النصيرة أم علي مع الهام، رابطيات وضيفات الخيمة


النصير أبو صارم من اليسار، مع كريم، والنصير أبو رضيه، والرفيق أبو ثبات أخ النصير أبو الفوز، في اعداد الزلاطة

الرفيق الأستاذ ذياب مهدي آل غلام القادم من استراليا مع أبنه محمد والفنان روبار، وقصة اليوبيلات الذهبية الأربعة

ميدالية المهرجان التي منحت للعديد من المتطوعين والنشطاء

















كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,419,746,789
- مهرجان اللومانتيه الكرنفال الأممي البهي في دورته ال 83 خيمة ...
- الى المجد الرفيق الخالد أبو ستار رجل المهام الصعبة وداعاً من ...
- ستوكهولم: أنتهاء أعمال المؤتمر الثامن لاتحاد الجمعيات المندا ...
- الصحافة الشيوعية مع هموم وتطلعات جماهير شعبنا
- وقفة تضامنية للجالية العراقية في ستوكهولم مع أبناء شعبنا
- أمسية أستذكارية للفقيد والشخصية الوطنية دانا جلال
- -مسارات 3*1- خواطر في الحب والجمال والسلام .. معرض جديد للفن ...
- رابطة الأنصار في ستوكهولم تحيي أيام الشعر والسينما
- أمسية استذكارية في ستوكهولم للفنان الراحل طه سالم
- في ستوكهولم: حفل تأبيني في يوم الشهيد الفيلي
- معرض الفنان بيتر مانسون -عالم على الماء- الفنان الفوتوغرافي ...
- في يوم المسرح العالمي المسرح العراقي بدايات واعية ورحلة عسير ...
- ستوكهولم: إحياء الذكرى الرابعة والثمانين لميلاد الحزب الشيوع ...
- وداعاً أيها الرفيق الغالي جبار حسن محمد (أبو سركوت) وداعا ول ...
- العائلة في الغربة
- مسرحية رائحة الحبر
- وداعا أيها الرفيق عبد الأحد توما يوسف (أبو سلام)، وداعا أيها ...
- المهرجان السنوي السابع للفنون التشكيلية للجمعية المندائية في ...
- رابطة الأنصار في ستوكهولم تستضيف الإعلامية والكاتبة سعاد الج ...
- كونفرنس أسبوع المياه العالمي في ستوكهولم


المزيد.....




- بطيخ الأردن أشْقَر اللَّوْن (1من3)
- سوريا: مصادرة أصول أُسر المشتبه بهم
- بالأرقام .. تركيا تتصدر قائمة الدول في انتهاكات حقوق الإنسان ...
- أمريكا.. ملايين المهاجرين في خطر
- الأمم المتحدة: اتفاق أطراف حرب اليمن على آلية لوقف إطلاق الن ...
- الأمم المتحدة: اتفاق أطراف حرب اليمن على آلية لفرض وقف إطلاق ...
- الأمم المتحدة: 20 مليون طفل لم يتلقوا التلاقيح المنقذة للحي ...
- الأمم المتحدة: اتفاق أطراف حرب اليمن على آلية لفرض وقف إطلاق ...
- الأمم المتحدة: 20 مليون طفل لم يتلقوا التلاقيح المنقذة للحي ...
- منع المهاجرين القادمين عبر المكسيك من تقديم اللجوء


المزيد.....

- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي
- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني
- عودة إلى الديمقراطية والمجتمع المدني / كامل شياع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - محمد الكحط - الأنصار في مهرجان اللومانتيه 2018