أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - صالح الشقباوي - لماذا ترفض حماس ان تكون مع الرئيس ابو مازن














المزيد.....

لماذا ترفض حماس ان تكون مع الرئيس ابو مازن


صالح الشقباوي

الحوار المتمدن-العدد: 6005 - 2018 / 9 / 26 - 17:56
المحور: القضية الفلسطينية
    


لماذا ترفض حماس ان تكون مع الرئيس ابو مازن ؟!
د.صالح الشقباوي
هل تمارس حماس نظرية السياسة المغلقة ، فالسياسة تقتصر على آل حماس بني الأخوان المسلمين .وبالتالي لا يجوز للرئيس ابو مازن ممارستها .
علينا فعلينا طرح سؤال فلسطيني كبير ، لماذا ترفض حماس ان تكون جزءا من الشرعية الوطنية الفلسطينية ؟!لماذا ترفض الانخراط في مشروع م.ت.ف.الوطني.
هل لاننا كفرة ..ام لاننا علمانيون .وطنيون !!
ام لان رئيسنا وقائد شرعيتنا ..وحارس احلامنا يقول بالفم المليان لا لترامب ومشروعه التصفوي للمشروع الفلسطيني
وحقوقنا ومقدساتنا ؟!
كيف لحماس .ان تتماثل في موقفها مع الامريكان واليهود ضد الرئيس ابو مازن ؟
كيف تقول " No" لكلمة الرئيس في الامم المتحدة
والتي تؤكد على الحقوق الوطنية الفلسطينية ..وان القدس الشرقية هي عربية اسلامية فلسطينية وان قرار ترامب بنقل سفارة بلاده للقدس الشرقية .باطل ولا يخدم السلام بين الشعبين ...وان الحتميات الامريكية ..مصطنعة ويمكن الوقوف في وجهها وابطال مفعولها ..لكن مواقف حماس الرافض لهذه الرؤية ولهذا المنهج الوطني الفلسطيني ، يساهم بشكل مباشر في فرض الوقائع الجديدة الاسرائيلية على الأرض ويساعد ترامب في تحقيق اهدافه التفكيكية لحقوش شبنا الفلسطينية ...نسيت ..ان اذكر بان حماس لها ..الظاهر ..ولها الباطن ...فهي تظهر ما لا تبطن ...هي تظهر بانها مع القدس والضفة وتمارس في الباطن فلسفة العدم الوجودي ضد القدس وضد الضفة ...فحسب التقديرات الامنية الفلسطينية فان حماس تبذل 99% من جهدها في الضفة الغربية ضد الاجهزة الامنية الفلسطينية ، وتقوم بصرف اكثر من 40% من موازنتها الخاصة بكتائب القسام في الضفة على تسليح وبناء مجموعات نائمة تنتظر الزمن المناسب للانقضاض على اجهزة السلطة والاستيلاء على اراضي الضفة ...هذا السلوك والمسلك نسي وتناسى ان هناك عدو يتربص بحقوقنا وارضنا وشعبنا .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,357,343,849
- عندما نكون مع الرئيس ابو مازن نكون مع ديمومتنا الفلسطينية
- الحقوق الوطنية الفلسطينية
- الرئيس ابو مازن في رحلة الكينونة ضد العدم
- حماس وثلاثون عاما مضت
- لاهوتية ترامب ونبوءة زكريا
- جمعتهم وفزت عليهم ..عزالدين ميهوبي شاعر الملائكة والشياطين
- حق العودة جوهر البضية الفلسطينية
- حق العودة جوهر القضية الفلسطينية
- الفنان ياسر المصري ابن شقبا البار في ذمة الله ز
- اياك وشرك غزة يا ايها الرئيس ابو مازن
- لهذا فلسطين تحبك يا الجزائر
- هجرة العودة الفلسطينية واقع ام خيال
- هنا فلسطين
- العقل الصهيوني يتجاوز الزمن الصهيوني
- هل نجحت الاستراتيجية الصهيونية
- المسألة الفلسطينية بعد انهيار حلم الدولة دراسة سسيولوجية مقا ...
- كلنا الجزائر
- ترامب والعدمية البروتستنتية
- ترامب يطيح بالمقدس الاسلامي
- السيد الرئيس ابو مازن


المزيد.....




- خذ جولة داخل فندق يُعتبر رمزاً لعصر الطائرات النفاثة
- اختبأ داخل جثة حيوان نافق للتقرّب من النسور..ماذا حصل؟
- الجيش الروسي يعلن أن القوات السورية أوقفت إطلاق النار -من طر ...
- قطر ترد على الجبير: تناسى أن سياسات دول -الحصار- مزقت الشمل ...
- نتنياهو: جهود تشكيل الحكومة تواجه صعوبات
- مناطق سورية ممنوعة على البريطانيين في قانون جديد مثير للجدل ...
- شاهد: لحظة انهيار مبنى برج مارتن في بيت لحم
- في الغارديان: البريطانيون يواجهون السجن لمدة 10 سنوات إذا زا ...
- مناطق سورية ممنوعة على البريطانيين في قانون جديد مثير للجدل ...
- -على العرب التحرك-.. حسني مبارك يتحدث للصحافة


المزيد.....

- حركة حماس والكيانية الفلسطينية المستقلة / فهد سليمان
- في راهنية الفكر السياسي للجبهة الديمقراطية.. / فهد سليمان
- فلسفة المواجهة وراء القضبان / محمودفنون
- مخيم شاتيلا - الجراح والكفاح / محمود عبدالله كلّم
- فلسفة المواجهة وراء القضبان / محمود فنون
- المملكة المنسية: تاريخ مملكة إسرئيل في ضوء علم الآثار(1) / محمود الصباغ
- قطاع غزة.. التغيرات الاجتماعية الاقتصادية / غازي الصوراني
- الفاتيكان و الحركة الصهيونية: الصراع على فلسطين / محمود الصباغ
- حزب الشعب الفلسطيني 100 عام: محطات على الطريق / ماهر الشريف
- الحركات الدينية الرافضة للصهيونية داخل إسرائيل / محمد عمارة تقي الدين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - صالح الشقباوي - لماذا ترفض حماس ان تكون مع الرئيس ابو مازن