أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الوهاب المطلبي - ياامن كتبت على ذاتك الآلهية غفار الذنوب














المزيد.....

ياامن كتبت على ذاتك الآلهية غفار الذنوب


عبد الوهاب المطلبي

الحوار المتمدن-العدد: 6004 - 2018 / 9 / 25 - 21:44
المحور: الادب والفن
    


يامن كتبت على ذاتك الآلهية غفار الذنوب
فأنر لعبدك رحمة ً
تسعى الى تلك الدروب
انا لولاك لم اتمتع بالوجود
وامارس الاحلام قي دنيا الخطوب
واذوب قي التسبيح باسمك اللهم
يا أيهاأ لأبدي في كون الوجود
فاغفر لعبدك تاه في بحر الذنوب
ومنحتني نور الحياة
ومضيت اخطو حاملا وعث الدروب
((يا بعيدا من دون مزيالة
وقريبا من دون ملامسة))
الحمد لك والشكر لك
كلما جاء فجر أو غروب
يا حامل كل الاسماء الحسنى المرويه
ياخالق كل الاكوان لم تعلم بها كل البشريه
سبحاتك أنت علام الغيوب
,والراحة حين يأتيني الأجل
وعالما فيما تراه من القلوب
فاغفر لعبد ما أنا أعتذر للساخطين علي
ومن أساء فهمي مرة

ورآني في العشق أذوب
رق الفؤاد لعاشقة العراق
وكفاني معتذرٍاً أتوب
للحب ما خنتُ الهوى
ما هكذا تخفي القلوب
,وهي الدواء بلا حبوب
قد لخصت كل النساء
وبلا رتوش أوندوب







كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,558,385,232
- الحالمون بحرق قبرك يا حسين
- الى علمانية ٍ ندعوا
- الغاء التواصل الاجتماعي
- ,وبفضل امريكا ما جاءنا الا الرعاع
- بلقيس الملحم كاتبه سعوديه
- ومضات في قصيدة نقدية
- سواحل قلبي ،وتحت العمائم لصوص ٌ يبيعون أرض العراق
- ومضات ٌأرخت آلامي واوجاع العراق
- لا تقل لي إن حكام الخليج مسلمين
- عندما يأتي الأجل
- حكومة ٌفاسدة ٌوالليل ُ يسرق ُالنهار
- إرفضوهم إرفضوهم سنة ً وشيعة
- طغاة ٌ في الخليج ِبسر ِّ كيد
- ومنى العراق ِحكومة ٌ مدنية ٌ
- ماذا جرى لأنَّ سنفورا صار شنكليا؟!
- مجازرنا ما أحسست ُ إنَّ الربَ يرثينا
- رحيل الروائي المبدع عبد عون الروضان
- هل حل أوان الرحيل..؟
- البحث عن عشبة التوق
- عادت قافلة ٌ لأبي سفيان بجماجم أهل اليمن


المزيد.....




- برلماني من البام: بنكيران و العثماني باعا الوهم للمغاربة
- دعم دولي واسع لمبادرة الحكم الذاتي أمام الجمعية الأممية الرا ...
- في سابقة.. إعادة انتخاب السفير عمر هلال في منصب أممي
- الفنانة لبلبة تكشف عن الحالة الصحية للزعيم :”عادل بخير وزي ا ...
- وسط حرائق لبنان.. فنانون لبنانيون يهاجمون الحكومة
- القاص “أحمد الخميسي”:لا أكتب الرواية لأنها تحتاج إلي نفس طوي ...
- عالم مليء بالمستعبدين والمجرمين.. الجرائم المجهولة في أعالي ...
- في حفل بالدوحة.. تعرف على الفائزين بجائزة كتارا للرواية العر ...
- الأمانة العامة لحزب المصباح تثمن مضامين الخطاب الملكي ونجاح ...
- الرئيس يعدم معارضيه.. مشهد سينمائي محرّف يشعل حربا ضد ترامب ...


المزيد.....

- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي
- متلازمة بروين / حيدر عصام


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الوهاب المطلبي - ياامن كتبت على ذاتك الآلهية غفار الذنوب