أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - عادل الخياط - هل - ماكرون - غلام سياسة أم ماذا ؟














المزيد.....

هل - ماكرون - غلام سياسة أم ماذا ؟


عادل الخياط

الحوار المتمدن-العدد: 6002 - 2018 / 9 / 23 - 13:05
المحور: الصحافة والاعلام
    


هل - ماكرون - غلام سياسة أم ماذا ؟
عادل الخياط
ثمة خبر يثير الحفيظة حقا .. خبر يقول التالي :

" ماكرون يُكرم الجزائريين الذين قاتلوا مع فرنسا ضد بلادهم .. ويستطرد الخبر بعد مجموعة من السطور عن تسمية أولئل الناس الذي قاتلوا مع الفرنسيين ب " الحركى " وانه قد كُرم منهم 26 شخصا ومُنحوا من "ماكرون " رتبة فارس في جوقة الشرف للدولة الفرنسية , وأن الحركى المقيمين في فرنسا يبلغ عددهم ما يقرب الستين ألفا ,وأن البقية من غير المكرمين تعيش في معسكرات إيواء في ظروف غير ملائمة في فرنسا , وأنه أقر - ماكرون - بمسؤولية الدولة الفرنسية عن مقتل الناشط الشيوعي الفرنسي " موريس أودان " الذي إختفى عام 1957 بسبب تعاطفه مع الثورة الجزائرية .. على كل , الخبر موجود على الرابط التالي لمن يريد أن يطلع عليه :

http://www.bbc.com/arabic/middleeast-45602783

التساؤل هو عن التناقض بين التقييم أو منح الأوسمة وبين أن ماكرون يعلن في وقت سابق لتلك الحادثة - حادثة التقييم - بأن الإحتلال الفرنسي للجزائر يُعتبر جريمة ضد الإنسانية , ويقول الخبر إن أولئك الناس الموسومين بالحركى كانوا من ضمن بعض الأوساط السياسية الفرنسية الذين قد إحتجوا على توصيف ماكرون عن الإحتلال بوصفه جريمة ضد الإنسانية !!
الشيء الآخر كيف يُكرمون وفي نفس الوقت يعيشون في ظروف غير ملائمة , وكيف يحتجون على تسمية كامرون أو ماكرون للإحتلال بأنه جريمة إنسانية !؟

شيء لا يشبه الآخر , وقد يثير التضارب أو عدم الترابط هذا العقلية الطفولية لهذا الشخص الذي لا زال يعيش في وهم الإنتصار الإنتخابي على شاكلة زعماء الشرق المنتفخين من أمثال السيسي وإبن سلمان والآخرين .. ومن الممكن رفد هذا المحور بتهديداته المتكررة ضد سوريا بدعوى سيناريو الكيميائي وما شابه , ,, ويبدو ان هؤلاء القوم يحتملون ذات العقلية الشرقية .. إلى ذلك أستذكر مرة على شريط فيديو على اليوتيوب يظهر فيه نائب المندوب الروسي في المنظمة الدولية وهو يُوبخ وبقوة المندوب البريطاني ويقول له ما معناه : أين كانت دولتك أو حكومتك عندما كان الإرهاب يضرب ويعمل الفظائع في سوريا , هل تستطيعون أن تقولوا لنا أين كنتم , أم أنكم فالحين برشق الإتهامات عن الكيمائي وليس أي دليل على ذلك سوى فبركات لكي تستعرضون على خلفيتها قوتكم …ويزيد عليه : لا تدير وجهك عندما أحدثك , لا تدير وجهك كن شجاعا وانظر إلي … وكان الفروض أن يقول لمندوب الفرنسا : أنتم بالذات عليكم أن تدفعوا تعويضات لسوريا على الفظائع التي فعلتوها هناك والمشابهة دون ريب للجرائم الفرنسية في الجزائر !

وعلى هامش القوة أن فرنسا في الحرب الكونية الثانية قد سقطت في يد هتلر في بضعة ساعات , وأن بريطانيا العظمى بقيادة العجوز السمين " تشرشل " كانت على وشك أن تجف دموعها إستجداءً من الزعيم الأميركي " روزفلت " لعدم سقوطها في يد الفوهرر الألماني !, وانه من سخرية القدر أن تصبح فرنسا من ضمن الخمسة الدائمين في مجلس الأمن وهي لم تفعل شيئا ذات ألق في الحرب الثانية , وكان على مساعد المندوب الروسي التذكير بذلك للمندوبين البريطاني والفرنسي .. وأن التنويه بذلك هو إنعكاس لعالم بصراحة قد أخذ يحكمه عالم البلطجة .. بلطجة أشد استفحالا من عالم النازية المقيت !





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,563,744,075
- ترامب يعشق العنف
- العقلية البدوية و أتكيت الإعلام
- - تيريزا ماي- تتدرج في التزلف
- الخوف من جهنم
- - نتنياهو - يحسد الفلسطينيين على الدلال الأميركي !!
- حكاية بن سلمان مع - القنبلة النووية عادل الخياط
- مصطلح - ترامب - المحبب : you are fire
- آخر إختراع قاتل ل - الدين -
- حضارة دبي من الصحراء وإلى الصحراء
- حيص بيص السياسة
- إبتدأ المشوار
- - نيكي هالي - أشد وطنية من - ترامب -
- الله لا يُحب شيوخ آل سعود
- حالة - تيريزا ماي -
- - ميري ريغيف - تجسيد فاشي
- هل سيُغادر - البشير - إلى السعودية ؟
- أين أصبحت عاصفة الحزم ؟
- عن إختطاف الطلاب الناشطين في بغداد
- شيوخ آل سعود أصحاب القرار !
- السيسي مُضطرب !!


المزيد.....




- -بقعة بالسعودية- تدفع رائدة فضاء لسؤال ناسا عنها.. وهذا الرد ...
- حسن نصرالله يعلق على المظاهرات واستقالة الحكومة ومن يتحمل ال ...
- الهجرة إلى الولايات المتحدة .. حلم لا يفارق أذهان أطفال غوات ...
- لبنان: سيناريوهات -ما بعد الـ72 ساعة-؟
- موفد فرانس 24: خروقات عديدة لاتفاق وقف إطلاق النار في شمال س ...
- احتجاجات لبنان: حسن نصر الله لا يؤيد استقالة حكومة سعد الحري ...
- بروكسل بصدد استعادة -الدواعش- البلجيكيين من سوريا
- زعيم الجمهوريين في مجلس الشيوخ يعتبر انسحاب القوات الأميركية ...
- ما هي الديانة البهائية ومن هم البهائيون؟
- مظاهرات لبنان: هل يمكن أن تؤدي إلى -تغيير جذري- في السلطة؟


المزيد.....

- تقنيات وطرق حديثة في سرد القصص الصحفية / حسني رفعت حسني
- فنّ السخريّة السياسيّة في الوطن العربي: الوظيفة التصحيحيّة ل ... / عصام بن الشيخ
- ‏ / زياد بوزيان
- الإعلام و الوساطة : أدوار و معايير و فخ تمثيل الجماهير / مريم الحسن
- -الإعلام العربي الجديد- أخلاقيات المهنة و تحديات الواقع الجز ... / زياد بوزيان
- الإعلام والتواصل الجماعيين: أي واقع وأية آفاق؟.....الجزء الأ ... / محمد الحنفي
- الصحافة المستقلة، والافتقار إلى ممارسة الاستقلالية!!!… / محمد الحنفي
- اعلام الحزب الشيوعي العراقي خلال فترة الكفاح المسلح 1979-198 ... / داود امين
- پێ-;-شە-;-کی-;-ە-;-ک بۆ-;- زان ... / حبيب مال الله ابراهيم
- مقدمة في علم الاتصال / أ.م.د.حبيب مال الله ابراهيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصحافة والاعلام - عادل الخياط - هل - ماكرون - غلام سياسة أم ماذا ؟