أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - محمد الحداد - قصص شيعية اسطورية، القصة الثانية ج2محمد














المزيد.....

قصص شيعية اسطورية، القصة الثانية ج2محمد


محمد الحداد

الحوار المتمدن-العدد: 6000 - 2018 / 9 / 21 - 04:01
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


نكمل القراءة، حيث جاء التالي في تبرير الخرافة:
ليس من الغريب أن يسخر الله الشمس لعلي، فهو النور الذي قضى حياته في خدمة الله ورسوله، وأفنى عمره لرفع راية الإسلام.
ذلك الذي لولاه ولولا محمد لما عرف الله، حيث قال محمد: لولا أنا وعلي ما عرف الله، ولولا أنا وعلي ما عبد الله، ولولا أنا وعلي ما كان ثواب ولا عقاب، ولا يستر عليا عن الله ستر، ولا يحجبه عن الله حجاب، وهو الستر والحجاب فيما بين الله وخلقه.
وكيف يستره حجاب عن الله؟ وهو الذي أبطنه الله سره الذي لم يطلع عليه أحد سوى نبيه.
قال الامام الصادق، قال محمد: لقد أسرى بي ربي، فأوحى الي من وراء الحجاب ما أوحى ( أي أن محمد يفصله حجاب عن الله بينما علي لا يفصله حجاب، بل هو الحجاب، أي أن علي أعلى منزلة من محمد !!) وكلمني ما كلمني، ومما كلمني أن قال الله: يا محمد علي الأول علي الآخر ( يظهر أنه ليس الله هو الأول والآخر !!!) علي الظاهر والباطن ( أو ليست هذه لله !!) وهو بكل شيء عليم ( خلاص أخذ كل صفات الله، فيجب أن يتقاعد الله الآن).
فقلت ( يقصد محمد): يا رب، أليس ذلك أنت ؟
قال الله: يا محمد، أنا الله لا اله إلا أنا، الملك، القدوس، السلام، المؤمن، المهيمن، العزيز، الجبار ... الى أن قال: أنا الله لا إله إلا أنا، الأول ولا شيء قبلي، وأنا الآخر فلا شيء بعدي، وأنا الظاهر فلا شيء فوقي، وأنا الباطن فلا شيء تحتي، وأنا الله لا اله إلا أنا بكل شيء عليم.
يا محمد، علي الأول، أول من أخذ ميثاقي من الائمة.
علي الآخر، آخر من أقبض روحه من الأئمة ( هذا معناه أن علي مات آخر واحد، وحسب المفهوم الشيعي أن الامام الثاني عشر لم يمت، بل هو في غيبة، اذن علي أيضا لم يمت، وهذا ما يؤكده تعليق الكاتب، حيث يقول: يحتمل أن يكون عند الرجعة، ويحتمل أن يكون قبل يوم القيامة عند إماتة نفس ملك الموت، وإلا فهو الذي يحضر عند كل ميت، يقصد علي.
وهي الدابة التي تكلمهم، يقصد الدابة التي تخرج في آخر الزمان، أصبحت الدابة علي!!
يا محمد، علي الظاهر، أظهر عليه جميع ما أوصيتك اليك، فليس لك أن تكتم منه شيئا.
يا محمد، علي الباطن، أبطنته سري الذي أسررته اليك، فليس فيما بيني وبينك سر أزويه عن علي.
يا محمد، ما خلقت من حلال أو حرام علي عليم به.
ما شاء الله، هذا الدين لم ينزل إلا لعيون علي!!!





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,569,376,141
- قصص شيعية اسطورية، القصة الثانية ج1
- قصص شيعية أسطورية، القصة الأولى
- انتقدت الملبس ، فحكمت بالإعدام
- الإسلام كرم المرأة
- زواج فاطمة
- كيف ولدت فاطمة
- علة تسمية فاطمة
- فاطمة عمود من نور
- رطب ينزل من الجنة
- قبة معلقة بين السماء والأرض
- فيم اختصم الملأ الأعلى
- التبرك بالبصاق
- مسامير سفينة نوح
- ذئب يوسف يتكلم
- من الصعب اقناع الذباب أن الزهور أجمل من القمامة
- مشاكل العراق من منظور ليبرالي، المحاصصة السياسية
- مشاكل العراق من منظور ليبرالي
- قصة الكون والإنسان ح 4 التضخم والتقلص الدوري
- قصة الكون والإنسان ح 3 التضخم الأبدي
- قصة الكون والإنسان ح2 أسرار الإنفجار العظيم


المزيد.....




- رأي.. سناء أبوشقرا يكتب عن كسر الطائفية في وعي اللبنانيين: ع ...
- الأرشمندريت ميلاتيوس بصل: التهجير المسيحي في فلسطين قمعي وال ...
- سناء أبوشقرا يكتب عن كسر الطائفية في وعي اللبنانيين: عودة وط ...
- كتاب جديد يكشف الإدارة -الكارثية- لأموال الفاتيكان
- لبنان: رؤساء الكنائس يؤكدون أن الإصلاحات خطوة مهمة ولكنها تت ...
- رسالة من الإعلامي المصري باسم يوسف إلى اللبنانيين: مهمتكم صع ...
- بومبيو: المغرب يعد شريكا ثابتا ومشيعا للأمن على المستوى الإق ...
- الولايات المتحدة والمغرب يؤكدان على -الخطر الذي تمثله إيران- ...
- بعد ردود فعل غاضبة.. بلدية تركية تزيل ملصقات -معادية لليهود ...
- كاردينال قريب من البابا يكشف حقيقة إفلاس الفاتيكان


المزيد.....

- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي
- الفلسفة في تجربتي الأدبية / محمود شاهين
- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - محمد الحداد - قصص شيعية اسطورية، القصة الثانية ج2محمد