أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الارهاب, الحرب والسلام - فلاح هادي الجنابي - ملالي إيران رعاة وعرابوا الارهاب والتطرف














المزيد.....

ملالي إيران رعاة وعرابوا الارهاب والتطرف


فلاح هادي الجنابي
الحوار المتمدن-العدد: 5999 - 2018 / 9 / 20 - 17:27
المحور: الارهاب, الحرب والسلام
    


ليس هناك من نکتة سمجة وسخيفة وتبعث على التقزز والقرف أکثر من مايزعمه نظام الملالي من إنه ضحية للإرهاب وإنه يقف ضد الارهاب ويکافحه! الارهاب والتطرف الديني لو کان لهما أب فليس هو سوى نظام الملالي، ذلك إن الارهاب بشکله ومضمونه الحالي الذي نجده، هو قد جاء أو بالاحرى إنبعث بعد تأسيس نظام الملالي، والاهم من ذلك إن أخطر وأکبر العمليات الارهابية نجد إن الخيوط الاساسية لها تقود الى طهران، بٶرة ومنبع التطرف الديني والارهاب.
تقرير وزارة الخارجية الامريکية السنوي الذي صدر قبل أيام، أفاد بأن إيران ظلت "أكبر دولة راعية للإرهاب في العالم" في 2017، إذ استخدمت مليشيا الحرس الثوري وتنظيم حزب الله الإرهابي في لبنان للقيام "بأنشطة مرتبطة بالإرهاب ومزعزعة للاستقرار". ولاريب من إن هذا التقرير أکد حقيقة وأمرا واقعا لاغبار عليه، إذ إن النظام الايراني قد أثبت ويثبت علميا وبصورة مستمرة إنه الراعي الاکبر للإرهاب في العالم حيث إن معظم التنظيمات الارهابية المتطرفة ترتبط بعلاقات به وتتشابك مصالحها مع هذا النظام.
هذا النظام الذي إستخدم سفاراته کأوکار وبٶر من أجل تنفيذ أعمال ونشاطات إرهابية مزعزعة للأمن والاستقرار إستهدف الکثير منها المقاومة الايرانية ورموزها القيادية والتي بينت ماهية ومعدن هذا النظام، بل وإن العملية الارهابية الاخيرة التي سعى من خلالها نظام الدجالين الارهابيين في طهران تفجير التجمع السنوي العام للمقاومة الايرانية، والتي کان العقل المدبر لها السکرتير الثالث للسفارة الايرانية في النمسا، کانت أکبر دليل واضح ووح الشمس في عز النهار على حقيقة ومصداقية ماسبق وأن أکدته المقاومة الايرانية وزعيمتها السيدة مريم رجوي، من إن هذا النظام يشکل بٶرة التطرف والارهاب وإنه أکبر راع لهما وإن سفاراته أوکار لتنفيذ أعمال ونشاطات إرهابية ولاسيما إذا ماتذکرنا ماضي هذا النظام وماقامت به سفاراته من أعمال مزعزعة للأمن والاستقرار بحيث أدت بدول أن تبادر الى قطع علاقاتها بهذا النظام بسبب من ذلك.
هذا النظام وبعد أن صار العالم على إطلاع کامل بمعدنه الردئ وکونه الراعي الاکبر للإرهاب في العالم کله، فإنه من الضروري أن تبادر دول العالم لإتخاذ المواقف المناسبة منه ولاتسمح له بأن يستمر في ذلك، وإن قطع العلاقات معه وطرد سفرائه والاعتراف بنضال الشعب الايراني من أجل الحرية والاعتراف بالمجلس الوطني للمقاومة الايرانية بصورة رسمية کممثل شرعي للشعب الايراني وفتح مقرات له، هو الطريق الامثل للتعامل مع هذا النظام والذي من شأنه أن يقود وبأسرع مايکون الى إسقاطه وتخليص العالم من شره.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,000,986,957
- المهم أمن النظام وليس أطفال إيران
- السقوط الذي صار أمرا واقعا
- سيدفع ملالي إيران ثمن کل قطرة دم لشهداء 1988
- لاحديث يعلو على حديث إسقاط نظام الملالي
- المقاومة الايرانية تحاصر نظام الملالي بنشاطاتها وتحرکاتها
- الدائرة تضيق ببٶرة الارهاب والتطرف
- هکذا کانت وستبقى مريم رجوي
- العمامة في طريقها لتلحق بالتاج
- نظام على حافة قبره
- مريم رجوي کابوس رعب الملالي
- کابوس أشرف يطارد الملالي الدجالين
- إسقاط النظام ضرورة ملحة وأساسية وليس مجرد مطلب عادي
- مدرسة النضال لأحرار إيران والعالم
- الحقيقة التي ستکلف الملالي نظامهم
- المقاومة الايرانية تنظيم مٶهل لإدارة إيران المستقبل
- نظام ترويج المخدرات والارهاب والقمع والجريمة
- بسبب سياسات الملالي 20 مليون عاطل عن العمل
- سموم الازمات المتراکمة ستفتك بنظام الملالي
- مجزرة أشرف جعلت من إيران کلها أشرف
- جمهورية الکذب والتضليل والدجل في إيران


المزيد.....




- ويل سميث من أعلى ناطحة سحاب في العالم
- ترامب: لست متأكدا من استمرار -كيمياء الانسجام- مع الرئيس الص ...
- جمال خاشقجي: لغز الاختفاء
- قضية خاشقجي: السعودية تهدد بالرد على أي عقوبات تتخذ ضدها وسط ...
- CNN ترصد اللحظات الأولى لافتتاح معبر جابر نصيب بين الأردن وس ...
- ضغوط متزايدة على تركيا لكشف أدلتها بشأن جمال خاشقجي
- بنود اتفاق معبر -جابر- نصيب- بين الأردن وسوريا
- اختفاء خاشقجي.. تراجع الريال السعودي أمام الدولار بالسوق الف ...
- اشتباكات عنيفة بين مجموعة مابوتشي والشرطة في تشيلي في يوم كو ...
- تعرف على الفواق


المزيد.....

- إشكالية العلاقة بين الدين والعنف / محمد عمارة تقي الدين
- سيناء حيث أنا . سنوات التيه / أشرف العناني
- الجدلية الاجتماعية لممارسة العنف المسلح والإرهاب بالتطبيق عل ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- الأمر بالمعروف و النهي عن المنكرأوالمقولة التي تأدلجت لتصير ... / محمد الحنفي
- عالم داعش خفايا واسرار / ياسر جاسم قاسم
- افغانستان الحقيقة و المستقبل / عبدالستار طويلة
- تقديرات أولية لخسائر بحزاني وبعشيقة على يد الدواعش / صباح كنجي
- الأستاذ / مُضر آل أحميّد
- الارهاب اعلى مراحل الامبريالية / نزار طالب عبد الكريم
- الكتابة المسرحية - موقف من العصر - / هاني أبو الحسن سلام


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الارهاب, الحرب والسلام - فلاح هادي الجنابي - ملالي إيران رعاة وعرابوا الارهاب والتطرف