أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - ميشيل زهرة - الخوف .!














المزيد.....

الخوف .!


ميشيل زهرة

الحوار المتمدن-العدد: 5997 - 2018 / 9 / 17 - 16:54
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    



غياب الحرية في كل مجتمع ..هو أرض خصبة لزراعة الخوف ..و ما هذا الموضوع الهام المطروح ، و إن تكرر طرحه ، و لم يأخذ حقه في الطرح الجاد ، إلا لخوف ، من يسلك سلوكه المتناقض مع الجماعة . خوفه من جهة ما تعد له العقاب على مروقه عن نسق الجماعة..
لذلك اينعت في أعماق الناس حالة التقيّة ، أو السرانية في التعامل مع الفكرة الحرة ، أو السلوك الحر..! هذا المجتمع منكوب في سلوك سرّي خلف الجدران ( شخصي )..و سلوك آخر ( اجتماعي ) ليرضي به الجماعة ..! هذا التمزق ما بين الشخصي ، و الاجتماعي هو المأساة التي تؤدي بالناس إلى ماهم عليه . هذه الظاهرة من جعلت الوهم يتغول ، و يتحكم في سلوك الناس الذيت يعملون على قمع ذاتهم ..و الخوف من ذواتهم المجتمعة ، و التي هي حرة أصلا عندما تنفرد ، و تتفرد ..فخلف الجدران ، وعلى الصعيد الفردي ، تتم علاقات ، و سلوكات ترضي الذات و لا ترضي المجتمع ..و ما على من يتصدر الطليعة ، للخلاص من الظاهرة ، إلا تسليط الضوء على هذا السلوك الشخصي ، الفردي ، الخائف من العقاب من الاجتماعي ، الذي يشكل السلطة الأخلاقية المزيفة ، و الوهمية لو حصلت المكاشفة..
و بما أن هذا المجتمع يتشكل من أفراد تدوس أخلاقيات الجماعة سرا ، ما على الأفراد الشجعان مثلك إلا كشف المخبوء ، خلف الجدران ، بسبب غياب الحرية ..! وهذا يؤدي إلى تفتيت صنم الجماعة ن الوهمي ، و تهديمه .
إن لم يكن ثمة بدائل فلسفية عميقة يستند إليها من يعمل على تفكيك الثابت ، و إعادة ترتيبه بما يخدم التقدم .. يكون كمن يهدم و لا يبني .
ولا أظن ( ثوريته ) ستعطي ثمارها ، ما لم تكن هناك مؤسسة مؤمنة بقلب مفاهيم مجتمعاتها المترهلة بسبب الكثير من الجثث المتفسخة في أعماق الأفراد الذين يشكلون الجماعة ، بمنظومة وعيها الوهمي .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,557,536,318
- منعطفات حادة في الروح .!
- عبدو الأجدب عاشقا .!
- يغتال بابنيان من جديد .!
- كابوس .!
- لمن البقاء .؟؟
- هل هو اغتيال جديد لسوريا .؟؟
- صدى الذاكرة .!
- مذكرات صوص ..رحلة حضارة .!!
- مذكرا صوص ..!
- الفخّ .!!
- الشيخ نسيم .!
- البيتكوين ..العملة الرقمية العالمية .!
- القميص .!!
- نصّ بلا ضوابط .!
- الوحل .!!
- سقوط الحلم ..!
- الابداع جمعي ..!
- القبلة بوابة المدينة ..!!
- الأذن و اللسان .!
- النافذة الواحدة .!


المزيد.....




- حفتر يعلق على إعلان سيف الإسلام القذافي الترشح لانتخابات رئا ...
- الاحتلال الإسرائيلي يقرر إغلاق المسجد الابراهيمي غدا وبعد غد ...
- هل يعود تنظيم الدولة الإسلامية بعد التوغل التركي في سوريا؟
- اليهود المغاربة يحتفلون بيوم الغفران في مراكش
- مصر.. تطورات محاكمة قيادات -الإخوان- الهاربين إلى تركيا
- قطر: الإخوان المسلمين قصة تم اختلاقها
- طهران: الروح السائدة بين النخب السعودية قائمة علي إزالة التو ...
- هيومن رايتس ووتش تحذر من نقل معتقلي تنظيم الدولة الإسلامية م ...
- هيومن رايتس ووتش تحذر من نقل معتقلي تنظيم الدولة الإسلامية م ...
- وزير الخارجية القطري: لا ندعم الإخوان المسلمين ولا جبهة النص ...


المزيد.....

- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي
- الفلسفة في تجربتي الأدبية / محمود شاهين
- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - ميشيل زهرة - الخوف .!