أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - عبدالكريم هداد - ولاية فقيه مستترة..!














المزيد.....

ولاية فقيه مستترة..!


عبدالكريم هداد
(Abdulkarim Hadad )


الحوار المتمدن-العدد: 5997 - 2018 / 9 / 17 - 13:25
المحور: المجتمع المدني
    


خطاب المرجعية الذي قرأها الشيخ مهدي الكربلائي يوم ٢٧٧٢٠١٨ قد منحت الفاسدين الحاكمين وما نهبوا الوقت الكافي لترتيب الأمور وسرقاتهم وامتصاص نقمة المتظاهرين والانتظار لما بعد تشكيل حكومة يقودها " رجل قوي" وهو ضوء اخضر لدكتاتورية فردية بلباس جديد من دون التأكيد عَلى القانون وعملية مسار الدولة وآلية إدارتها ودماء الشهداء والتعسف والنهب الكبير للثروات الطائلة والتي باتت التقارير الصحفية تشير أيضا لبعض الشركات التجارية والمستشفيات وأرصفة الموانئ بمعية أموال الخمس والزكاة حيث باتت أسماء المعتمدين وأبنائهم متخمة بالاموال والأرصدة والعقارات ومن دون أي فعالية واضحة لإكرام فقراء العراق وإنقاذهم مما هم به.. .
ان الخطبة عملية إنقاذ لأحزاب الاسلام السياسي الذين عاثوا في العراق خراباً ..!
وليس من جديد فيها يشفي ويوازي غضب الشعب وانقاذه من الحال المزري الذي بات يحز بنفوس الجماهير ووعيها الكبير وصبرها الذي بدأت تفقده ، حيث يعلو صوتها..
وهي تطالب بحقوقهم المستلبة وثرواتهم الوطنية..
المتظاهرون بدأوا بالهتاف مطالبين بالوطن، نعم انهم يريدون وطن اسمه العراق رغم الاغتيالات والتعسف والتهديد بمقاسات ثقافة البعث المترسخة في عقول الأحزاب الحاكمة ومنها عبادة الشخصية..!!!





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,399,529,419
- العراق لن يتقدم..!!!
- لا يغادرُ سريرَ الغيمَة..!
- أغنيةٌ على مقامِ الحجاز..!
- فضة وحلوى وفنجان قهوة..!
- أمريكا والدول الاوربية تتستر على سراق ومشرعي القتل في العراق
- أنا دبٌ قطبيٌّ اسمرٌ..!
- إشتياق متأخر..!
- عطرُ ليلي..!
- العامل..!
- وافرشُ قميصي الجديد
- بورتريه عابر..!
- كي إشَوِهَ تسريحةَ شعركِ..!
- موعدٌ غيرُ معلن..!
- ألو..!
- حمى شتوية
- اعودُ وحدي.. منكِ..!
- منفى القبور
- تساؤل
- ولديَّ
- نجمةُ عينك.. رثاءٌ لنفسي..!


المزيد.....




- أول تعليق من قطر على اتهام مقررة الأمم المتحدة لابن سلمان بق ...
- إثيوبيا.. حملة اعتقالات بعد محاولة الانقلاب الفاشلة
- خطيبة خاشقجي تدعو الأمم المتحدة لمعاقبة السعودية
- ماذا قال ممثل قطر عن مقتل خاشقجي وتقرير كالامارد أمام -حقوق ...
- -العفو الدولية- تتهم إيران بانتهاك حظر التعذيب وبمعاملتها ال ...
- وزير الداخلية الإيطالي لا يستبعد بناء حواجز على الحدود لمنع ...
- خبيرة بالأمم المتحدة: التحقيق السعودي في قتل خاشقجي لم يذكر ...
- اعتقال مسؤول استخبارات -داعش- في محافظة كركوك العراقية
- جُل الأحيان الثالثة أضمَن
- حملة في صحف عالمية من أجل وقف حملات الاعدام بالسعودية


المزيد.....

- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي
- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني
- عودة إلى الديمقراطية والمجتمع المدني / كامل شياع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - عبدالكريم هداد - ولاية فقيه مستترة..!