أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - مجدي عبد الوهاب - شكرا ترامب، انا فلسطيني وأنا معك!!














المزيد.....

شكرا ترامب، انا فلسطيني وأنا معك!!


مجدي عبد الوهاب
الحوار المتمدن-العدد: 5991 - 2018 / 9 / 11 - 13:44
المحور: القضية الفلسطينية
    


شكرا ترامب، انا فلسطيني وأنا معك!!
بقلم : مجدي عبد الوهاب
أنا الفلسطيني ذقت القتل والتقتيل، ذقت التشريد واللجوء، ذقت الحروب والهروب، ذقت المآسي من كل لون وضرب على مر أكثر من قرن بل وأكثر، وما ذقته من ويلات قد ذقته من إخوتي، ذقته من أبناء جلدتي الذين ارتأوا ان ركوب موجات القومية والوطنية والتنظيمية والدين هو ما سيصل بنا الى الوطن المأمول الذي سبقنا ووجد من هم اكثر صدقا بالانتماء اليه والذين تعلم من التاريخ ان لا يكذبوا على أنفسهم فاستخلصوا العبرة واقاموا عليه دولتهم بعد الاف سنين من التشريد.
انا الفلسطيني اللاجئ والمشرد بين مخيمات اللاجئين في الضفة وفي القطاع وفي الأردن وسوريا ولبنان، بل وفي إسرائيل انا لاجئ، اسأل نفسي ماذا قدمت لي بطاقة التعريف هذه سوى انها قد جعلتني وأبنائي أسرى تعريف لا جدوى منه، منتظرا بعضا من الزيت والقمح ليس الا، تعريف يريد مني بل والاصح انهم يريدون مني واقصد الوطنيين من راكبي الموجات من الابوات ومن التنظيميين من فتح والجبهة وحماس والجهاد ومن الذين سيدوا علينا السعودية ومصر والأردن وايران، ولم ينتهوا، والقائمة طويلة لا تنتهي ولن تنتهي فالمنتفعون والمتباكون الذين اردنا لهم ان يواصلوا الركوب على ظهورنا وعلى ظهور القضية لن ينتهوا طالما اننا مطايا وطالما أننا نرفض ان نفض عن انفسنا اردية ألبسونا اياها وأولها اننا لاجئون، يريدون ان نبقى لاجئين متسولين وهم الاسياد الذين يتمتعون بالحياة وليالي الانس في فيينا، أبناؤهم يعيشون في دبي وعمان وباريس وابنائي يعيشون في المخيمات.
نحن لسنا لاجئين!، نحن بشر وأولادنا بشر، نحن نريد ان نعيش ونريد لأولادنا ان يعيشوا، نريدهم ان يبنوا مستقبلهم وان يشقوا طريقهم بعيدا عن امراض الماضي وغباره، نريد ان نخرج من أزقة المخيمات ومن تحت أسطح العشوائيات، نريد ان نبني مجتمعا وان نكون متحضرين لا منغمسين بأمراض المخيمات النفسية والجسدية.
وان كان أول المشوار وقف المساعدات عن الاونروا والغاؤها فاني هنا أتوجه بالشكر الى ترامب وانا فلسطيني، وأتمنى ان يكمله بالعمل على هدم كل مخيماتنا حيث وجدت، فوطني انا الفلسطيني هو حيث انا، وطني هو حيث يمكن لأبنائي ان يعيشوا ويبنوا مستقبلهم ووجودهم ولس حيث الموت والتشريد والقتل والانغماس في مسرات العذابات فوق أنهر النفايات، فأشد على يدك سيدي ترامب ان تكمل، وانا الفلسطيني معك!





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,921,964,156
- رسالة الى ترامب...من فلسطيني
- الى مروان البرغوثي: الجوع مهانة لا كرامة
- الى اسرائيل: كما أتيتم بهم أعيدوهم
- من يريد ان يكون فلسطينيا؟!
- عباس في النزع الاخير
- مرضى نفسيون...يرون في السجون ما لا نراه
- الرجوب من بيروت الى تل أبيب ، وفي الطريق قصف نووي
- عباس بين الحل والعزل
- بطاقة -Zip لشخصيات السلطة الفلسطينية


المزيد.....




- قصة القهوة منزوعة الكافيين والصدفة التي قادتنا إليها
- بومبيو يتوعد إيران وظريف يتهم أميركا بزعزعة السلم العالمي
- نائب وزير العدل الأميركي ينفي بحث إقالة ترامب
- الصين تلغي محادثات تجارية مع أمريكا
- الإكوادور حاولت منح أسانج منصبا دبلوماسيا في روسيا
- صحيفة: 15 داعشيا كويتيا محاصرون في إدلب
- بالفيديو.. تحذيرات من تعرض طرابلس لأزمة وقود بسبب القتال
- أولمرت: لا بديل عن حل الدولتين لحل الصراع التاريخي الفلسطيني ...
- المكسيك لا تستبعد توقيع اتفاقية ثنائية مع كندا بدلا من -نافت ...
- -أنصار الله- تعلن مقتل وإصابة عسكريين سعوديين بقصف في عسير


المزيد.....

- على طريق إنعقاد المؤتمر الخامس لحزب الشعب الفلسطيني / حزب الشعب الفلسطيني
- مائة عام على وعد بلفور من وطن قومى الى دينى / جمال ابو لاشين
- 70 عاماً على النكبة / غازي الصوراني
- قبسات ثقافية وسياسية فيسبوكية 2017 - الجزء السادس / غازي الصوراني
- تسعة وستون عامًا على النكبة: الثقافة السياسية والتمثيل للاجئ ... / بلال عوض سلامة
- الشباب الفلسطيني اللاجئ؛ بين مأزق الوعي/ والمشروع الوطني وان ... / بلال عوض سلامة
- المخيمات الفلسطينية بين النشوء والتحديات / مي كمال أحمد هماش
- حول وثيقة فلسطين دولة علمانية ديموقراطية واحدة (2) / حسن شاهين
- تقديم و تلخيص كتاب: فلسطين والفلسطينيون / غازي الصوراني
- قرار التقسيم: عصبة التحرر الوطني - وطريق فلسطين الى الحرية / عصام مخول


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - مجدي عبد الوهاب - شكرا ترامب، انا فلسطيني وأنا معك!!