أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - واثق الجابري - إغتصاب جماعي في غرفة سياسية














المزيد.....

إغتصاب جماعي في غرفة سياسية


واثق الجابري

الحوار المتمدن-العدد: 5978 - 2018 / 8 / 29 - 21:39
المحور: اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم
    


قرأت ذات مرة قصة قصيرة جداً يتحدث كاتبها بما معناه: أن مدرب لألعاب القوى قال لفريقه أثناء التمارين: هناك فتاة تُغتصب، وأشار بأصبعه، فركضوا جميعاُ، وحطموا كل الأرقام القياسية لنفس المسافة على مر التاريخ.
يبدو أن المسافة التي أشار لها المدرب، لم تك بعيدة جداً، ولكنها مساوية لأحد مسافات السباقات الدولية القصيرة، لذا إنطلقوا دون تردد أو تخطيط لتوزيع الجهد.
شعر أولئك اللاعبون، أنهم يركضون ويتسابقون على جائزة أثمن من كل الجوائز العالمية، والهدف أنبل من كل الأهداف المعنوية والمادية والجهوية، رغم أنهم لا يملكون أية وسيلة للهجوم أو الدفاع، وأجسادهم عراة لا يقيها شيء عن الضربات، أمام غاصب ربما يملك من القوة والسلاح والمكر، لكن هبتهم وتفكيرهم الموحد، من أهم عوامل قوة الإتحاد وإتحاد القوة.
الرياضة كالسياسة لا تعتمد القوة والقدرة فحسب، بل تحتاج العقل، والسياسة سباق وترويض نفس وركضة، لإنتزاع الحقوق من مغتصبيها، وإيصالها لمستحقيها، لكنها طويلة المسافات، وتستمر لأربعة سنوات، لذا لا يُستهلك الجهد معظمه في بداية الإنطلاق (فترة تشكيل الحكومة)، ولا يختزن لنهاية المضمار (نهاية عمر الحكومة والسباق الإنتخابي)، وبين هذين المسافتين وخلالهما، عوائق ومطبات، وظروف إستثنائية وطارئة.
تقسم بعض القوى السياسية معظم طاقتها بين أيام الإنطلاق وختام المضمار، فتبذل الجهد ليل نهار في تشكيل الحكومة، وربما يصل بعضهم وكأنهم إنسان خارق، ولا ينام أيام بلياليها، سيما إذا كان موعود بمنصب كبير، أو يخاف على فقدان مغنم غزير وتستنزف القوى السياسية أموالها وشعاراتها ووعودها، وتتبع الوسائل المشروعة وغيرها لكسب ود الشارع عند الإنتخابات، وكل واحد منهم يَشغر أو يُشعِر أن العملية السياسية ستغصب أن توالها غيره صالحاً كان أو طالح.
لو كان العمل السياسي طيلة الدورة الإنتخابية، بجزء بسيط من هذه الهمة والركضة، أيام الإنتخابات وتشكيل الحكومة، وإقتصر العمل على النهار بقدر المسؤولية والواجب، لما وصل الواقع الى هذا التردي، ولما أغتصبت العملية السياسية من فاسدين وإرهابيين وملوثي سياسة، عاثوا في أرض العراق فساداً، ونهبوا أموال العراق ليودعوها مع عوائلهم خارج الحدود، وإغتصبوا كرامة العراق بسلاح المكر ورداء الوطنية، وكل مرة يعودون مسرعين لإغتصاب ما تبقى من العراق، في خطط تُحاك في غرف السياسة، وكأن العملية السياسية حُبلى بمولود مشوه نتيجة إغتصاب جماعي.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,562,517,028
- التسوية آخر خيارات الخاسرين
- حان وقت الإنبطاح
- هكذا تفكر دولة القانون
- الأبعد عن المتظاهرين والمرجعية
- ماذا يدور في غرف المفاوضات؟
- معارضة بوزن الحكومة .
- إختبار مصداقية القوى السياسية
- ضحكة الرئيس المعتوه
- الخدمات..وممثلين لايمثلون
- رسائل في ملفات فساد
- مشكلات وطنية بحلول مناطقية
- بإنتظار قميص يوسف
- عدالة مفقودة في الإستثمار
- التخصيصات لا تُنهي التظاهرات
- المدنية في ميزان المرجعية
- تحالف المكاسب تجربة مجربة
- محنة الحرائق ومأزق الفساد
- توطن الفساد
- حق التظاهر بين شرطها وشروطها
- دروس لنا من كأس العالم


المزيد.....




- 62 قتيلاً على الأقل في انفجار بمسجد في أفغانستان
- غارة تركية شمالي العراق
- -جونسون آند جونسون- تستدعي أحد منتجاتها من الأسواق بسبب مادة ...
- سقوط طائرة عسكرية تركية داخل الأراضي السورية
- ماكرون: التدخل العسكري التركي في سوريا حماقة
- البيت الأبيض يعترف بأن ترامب ربط منح مساعدات مقررة لأوكرانيا ...
- جيمس ماتيس يسخر من ترامب: "شرف لي أن أكون ميريل ستريب ا ...
- كل ما تريد معرفته عن الاحتجاجات في لبنان
- جيمس ماتيس يسخر من ترامب: "شرف لي أن أكون ميريل ستريب ا ...
- كل ما تريد معرفته عن الاحتجاجات في لبنان


المزيد.....

- إنسانيتي قتلت اسلامي / أمجد البرغوثي
- حزب اليسار الألماني: في الحرية الدينية والفصل بين الدين والد ... / رشيد غويلب
- طلائع الثورة العراقية / أ د محمد سلمان حسن
- تقديم كتاب -كتابات ومعارك من أجل تونس عادلة ومستقلة- / خميس بن محمد عرفاوي
- قائمة اليسار الثوري العالمي / الصوت الشيوعي
- رحيل عام مئوية كارل ماركس الثانية / يسار 2018 .. مخاطر ونجاح ... / رشيد غويلب
- قضايا فكرية - 2- / الحزب الشيوعي السوداني
- المنظمات غير الحكومية في خدمة الامبريالية / عالية محمد الروسان
- صعود وسقوط التنمية العربية..قراءة في أطروحات علي القادري / مجدى عبد الهادى
- أهمية مفهوم الكونية في فكر اليسار - فيفيك شِبير ترجمة حنان ق ... / حنان قصبي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - واثق الجابري - إغتصاب جماعي في غرفة سياسية