أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - فلاح هادي الجنابي - شعب غاضب ومقاومة عنيدة في مواجهة نظام يترنح














المزيد.....

شعب غاضب ومقاومة عنيدة في مواجهة نظام يترنح


فلاح هادي الجنابي
الحوار المتمدن-العدد: 5974 - 2018 / 8 / 25 - 16:56
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


يواجه النظام الديني المتطرف في إيران أوضاعا صعبة جدا غير مسبوقة من أهم وأخطر معالمها، عدم تمکنه من إخماد الاحتجاجات الشعبية الغاضبة للشعب الايراني من جانب، وعدم قدرته على کبح جماح التحرکات والفعاليات المتواصلة للمقاومة الايرانية في داخل وخارج إيران، وهذا ماأصابه بحالة من الذعر باتت تبدو واضحة جدا في مواقفه وردود فعله المتسمة بالتوتر والتشنج.
إنتفاضة 28 کانون الاول 2017، التي مافتأت مستمرة في شکل إحتجاجات شعبية غاضبة متواصلة، والدور المحوري للذراع الرئيسي للمقاومة الايرانية، أي منظمة مجاهدي خلق في قيادتها وتوجيهها من خلال معاقل الانتفاضة والتمکن من توجيه العديد من الضربات الموجعة للنظام وحتى إجبار جلاوزته القمعيين على الهروب عند إصطدامهم مع المحتجين في العديد من الاماکن، الى جانب إن المقاومة الايرانية وبالاضافة الى دورها المٶثر في داخل إيران، فإن نشاطاتها وفعالياتها المتباينة على الصعيد الدولي والتي تقوم من خلاله بفضح جرائم وإنتهاکات والممارسات القمعية للنظام، تجعل من الاخير يعاني کثير من جراء ذلك وإن ترکيز العديد من الاوساط السياسية والاعلامية على إن النظام صار"يترنح" من جراء ذلك، شهادة على إن الشعب والمقاومة الايرانية يسيران في الاتجاه الصحيح وإنهما يمسکان بالنظام القمعي من تلابيبه.
الضربات المتتالية والموجعة التي دأبت المقاومة الايرانية على توجيهها لمختلف مفاصل النظام وعلى مختلف الاصعدة، أعطت وتعطي أکثر من إنطباع على إنها الطرف السياسي الايراني المعارض الاکثر قوة ودورا وتأثيرا على النظام، بل وإن کل تصريحات ومواقف قادة نظام الملالي ترکز على التخوف من دور المقاومة الايرانية وساعدها الايمن منظمة مجاهدي خلق، وإنه أکبر إنتصار سياسي للمقاومة الايرانية بأن تنجح في إيصال النظام الى الاوضاع الوخيمة الحالية وتجعله في زاوية ضيقة ينتظر الضربة القاضية التي ستطيح به وتنهي وجوده کاملا، والذي يثلج صدور وقلوب الاحرار في العالم إن المقاومة الايرانية عندما تقوم بعقد ملتقى للجالية الايرانية في 20 عاصمة ومدينة کبيرة في آن واحد اليوم ال25 من هذا الشهر فإنها إحياءا وتخليدا للذکرى الثلاثين لمجزرة صيف عام 1988، فإنها تٶکد وتثبت وفائها وجدارتها للشعب الايراني وللعالم أجمع من إنها البديل الديمقراطي الوحيد للنظام.
الشعب الايراني الغاضب والحانق على نظام الدجالين القتلة في طهران والمقاومة الايرانية العنيدة في مواجهتها ضد النظام والمصرة على أن لايتوقف النضال مهما کلف الامر حتى يرى العالم کله وليس الشعب الايراني فقط کيف سيتهاوى هذا النظام ويتم رميه في نهاية المطاف في مزبلة التأريخ غير مأسوفا عليه، وإن الايام القادمة تخفي في ثناياها الکثير من المفاجئات غير السارة لهذا النظام الارعن وتجعله يدفع ثمن کل جرائمه وحماقاته غاليا.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,921,976,636
- المصرف المرکزي للإرهاب في العالم
- هل هذا خوف من الشعب أم المستقبل أم ماذا؟
- شهادة عملية على القدرة التنظيمية للمقاومة الايرانية
- کل شئ من أجل النظام
- الاحتجاجات الشعبية و معاقل الانتفاضة وذعر الملالي
- إلتقاط صورة مقابل 10 أعوام من العمر!
- نظام الملالي خطر وتهديد دائم للسلام العالمي
- نظام يتحمل کل شئ عدا مجاهدي خلق
- 2500 برلماني أوربي يدعمون الانتفاضة الايرانية وخطة مريم رجوي
- ماذا يطلبون من عدو الانسانية؟
- في الحالتين المزبلة بإنتظاره
- مناصرون مدنيون لمجاهدي خلق ضد مٶامرة الملالي الاخيرة
- النار بالنار..احترق ياديکتاتور
- فاقد الثقة يتحدث عن الثقة!
- کل شئ من رعبهم صار مجاهدي خلق!
- وعد مريم رجوي
- مزبلة التأريخ بإنتظار ملالي إيران
- الملالي أمام خياري الهروب أو المحاکمة کمجرمي حرب
- مهاجمة حوزة دينية رسالة حازمة من الشعب للملالي
- مجاهدي خلق..الثورة والتغيير وبناء إيران من جديد


المزيد.....




- Moha Oukziz// Nous étions à la fête de l-Humanité 2018
- المسيرات الجهوية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد يوم 23 شتن ...
- وقفة للشيوعي واتحاد الشباب الديمقراطي رفضاً لزيادة الضرائب ا ...
- «الديمقراطية «تحيي شهيد جمعة «كسر الحصار» في قطاع غزة والجرح ...
- هتلر ولينين وجها لوجه في الانتخابات البلدية في البيرو!
- هتلر ولينين وجها لوجه في الانتخابات البلدية في البيرو!
- التحالف البرجوازي والاشتراكي الديمقراطي يعلنان عن مرشحيهما ل ...
- -هتلر- يترشح لمنصب عمدة في البيرو و-لينين- يطعن في ترشحه!
- الشهداء لايغادرون الوطن:نورالدين الرياضي
- ضاعت فلسطين والاحتلال باق


المزيد.....

- الشيعة العراقية السكانية وعرقنةُ الصراع السياسي: مقاربة لدين ... / فارس كمال نظمي
- أزمة اليسار المصرى و البحث عن إستراتيجية / عمرو إمام عمر
- في الجدل الاجتماعي والقانوني بين عقل الدولة وضمير الشعب / زهير الخويلدي
- توطيد دولة الحق، سنوات الرصاص، عمل الذاكرة وحقوق الإنسان - م ... / امال الحسين
- الماركسية هل مازالت تصلح ؟ ( 2 ) / عمرو إمام عمر
- حوار مع نزار بوجلال الناطق الرسمي باسم النقابيون الراديكاليو ... / النقابيون الراديكاليون
- حول مقولة الثورة / النقابيون الراديكاليون
- كتاب الربيع العربي بين نقد الفكرة ونقد المفردة / محمد علي مقلد
- الربيع العربي المزعوم / الحزب الشيوعي الثوري - مصر
- قلب العالم العربى والثورات ومواجهة الإمبريالية / محمد حسن خليل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - فلاح هادي الجنابي - شعب غاضب ومقاومة عنيدة في مواجهة نظام يترنح