أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - فلاح هادي الجنابي - نظام يتحمل کل شئ عدا مجاهدي خلق














المزيد.....

نظام يتحمل کل شئ عدا مجاهدي خلق


فلاح هادي الجنابي

الحوار المتمدن-العدد: 5966 - 2018 / 8 / 17 - 20:20
المحور: اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم
    


تعتبر منظمة مجاهدي خلق بمثابة العقدة والمرض النفسي المستعصي لدى نظام الملالي الذي يتحمل کل شئ ماعدا منظمة مجاهدي خلق التي تلاحقه ککابوس أبدي منذ 4 عقود، وعلى الرغم من کل الذي بذله هذا النظام من أجل التخلص من هذه العقدة، لکنه لم يوفق في النهاية بل وإنه وبعد مرور أربعة عقود بات خوفه ورعبه من المنظمة أکبر من البدايـة بکثير.
نظام الملالي الذي حاول منذ البداية إسترضاء المنظمة وشراء سکوتها وصمتها عن طريق إشراکها في السلطة ومنحها إمتيازات من أجل ذلك بعد أن رأى شعبيتها الواسعة، لکنه وبعد أن فشل في ذلك فشلا ذريعا حيث لم ترض المنظمة مقايضة مواقفها ومبدأيتها بسلطة يتم قمع الشعب من خلالها، فقد لجأ النظام الى اسلوب الترهيب ضدها وبعد أن وجد بأن ذلك لم ينفع فقد أعلن حربا شعواء مجنونة ضد المنظمة متأملا القضاء عليها وإنهاء دورها، لکنه لم يعلم بأنه يواجه أمرا واقعا وحقيقة لايمکن أبدا إلغائها.
النظام القمعي المعادي للإنسانية لايستطيع أبدا إخفاء خوفه ورعبه من منظمة مجاهدي خلق ودورها بين الشعب الايراني، وإن الملا ايجئي المتحدث باسم السلطة القضائيه للنظام الإيراني، أحد الرموز البائسة لهذا النظام، جسد ذلك الخوف والرعب عندما قال:" في هذه الأيام بعض الناس يهتفون في اجتماعات وأماكن أخرى، شعارات ضد السلطة القضائية و يهتفون شعارات ضد الحكومة ويرددون شعارات ضد شورى النظام، فعلينا أن نراقب لاسامح الله ألا يدخل (مجاهدو خلق) بين صفوفنا والمواطنون يريدون مرافقتهم. نعم قد يأتي حشد من المواطنين وهم على حق أن يحتجوا و جاوؤا لإظهاراحتجاجاتهم ويريد اثنان أو ثلاثة أشخاص أوعشرة أشخاص استغلال الأجواء، فعلينا ان نراقب عدم استغلاله من قبل العدو و(مجاهدي خلق)"، فکل شئ مسموح ماعدا حضور مجاهدي خلق وإحتکاك الشعب به، أما لماذا، فلأن النظام يعلم جيدا بأن المنظمة لايمکن أن تساوم أو تنخدع بحيل وألاعيب النظام وتدعو لمواجهته وإسقاطه بکل السبل المتاحة لأنه يمثل خطرا مستمرا على الشعب وهو سبب کل المصائب والاوضاع الوخيمة التي يعاني منها.
منظمة مجاهدي خلق وبعد 4 عقود متواصلة من صراع ومواجهة ضارية ضد هذا النظام الدموي، أثبتت وبصورة قاطعة إستحالة القضاء عليها وإنهاء دورها بين أوساط الشعب الايراني فهذه المنظمة قد نشأت وتأسست من معاناة وآلام الشعب وإنها تعتبر نفسها مشروع نضال مستمر من أجل خلاصه من نير الاستبداد والقمع وقيادته الى مستقبل مشرق أفضل.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,161,271,138
- 2500 برلماني أوربي يدعمون الانتفاضة الايرانية وخطة مريم رجوي
- ماذا يطلبون من عدو الانسانية؟
- في الحالتين المزبلة بإنتظاره
- مناصرون مدنيون لمجاهدي خلق ضد مٶامرة الملالي الاخيرة
- النار بالنار..احترق ياديکتاتور
- فاقد الثقة يتحدث عن الثقة!
- کل شئ من رعبهم صار مجاهدي خلق!
- وعد مريم رجوي
- مزبلة التأريخ بإنتظار ملالي إيران
- الملالي أمام خياري الهروب أو المحاکمة کمجرمي حرب
- مهاجمة حوزة دينية رسالة حازمة من الشعب للملالي
- مجاهدي خلق..الثورة والتغيير وبناء إيران من جديد
- الملالي يصلون الى مرحلة لاعودة منها أبدا
- لانجاة للإقتصاد الايراني إلا بإسقاط النظام
- يوم إفتضح أمر الملالي الارهابيين
- لأية مشکلة أو ورطة يلتفتون؟!
- مجاهدي خلق صوت يصيب الملالي الدجالين بالرعب
- حرب ملالي إيران على تراث النضال من أجل الحرية
- بالملايين أرقام البٶس والحرمان في ظل حکم ملالي إيران
- الارهابي يهدد


المزيد.....




- الشرطة اليونانية تطلق الغاز المسيل للدموع على محتجين في أثين ...
- شاهد: نساء السترات الصفراء في باريس وجه جديد للحراك في فرنسا ...
- موظف بالقنصلية الأمريكية في تركيا يواجه اتهامات بشأن علاقته ...
- الشرطة اليونانية تطلق الغاز المسيل للدموع على محتجين في أثين ...
- شاهد: نساء السترات الصفراء في باريس وجه جديد للحراك في فرنسا ...
- آلاف المرضى مهددون.. كارثة تنذر بتعطل خمسة مستشفيات بغزة
- الشوكولاتة لمعالجة السعال
- ارتفاع ضحايا انفجار خط أنابيب المكسيك إلى 79 قتيلا
- رئيس الحكومة اليمنية يدعو المجتمع الدولي لمنع إفشال اتفاق ال ...
- بعد فتح سفارتها في دمشق... وفد سوري يزور الإمارات


المزيد.....

- رحيل عام مئوية كارل ماركس الثانية / يسار 2018 .. مخاطر ونجاح ... / رشيد غويلب
- قضايا فكرية - 2- / الحزب الشيوعي السوداني
- المنظمات غير الحكومية في خدمة الامبريالية / عالية محمد الروسان
- صعود وسقوط التنمية العربية..قراءة في أطروحات علي القادري / مجدى عبد الهادى
- أهمية مفهوم الكونية في فكر اليسار - فيفيك شِبير ترجمة حنان ق ... / حنان قصبي
- ما يمكن القيام به في أوقات العجز* / دعونا ندخل مدرسة لينين / رشيد غويلب
- أناركيون / مازن كم الماز
- مناقشات بشأن استراتيجية اليسار/ يسار الوسط ..الوحدة المطلوبة ... / رشيد غويلب
- قراءة وكالة المخابرات المركزية للنظرية الفرنسية / علي عامر
- مراجعة في أوراق عام 2016 / اليسار العالمي .. محطات مهمة ونجا ... / رشيد غويلب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - فلاح هادي الجنابي - نظام يتحمل کل شئ عدا مجاهدي خلق