أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - ميسون البياتي - الديانه الإبراهيميه في شبه القاره الهنديه














المزيد.....

الديانه الإبراهيميه في شبه القاره الهنديه


ميسون البياتي

الحوار المتمدن-العدد: 5956 - 2018 / 8 / 7 - 09:56
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


ينضم مكتب الأمم المتحده للسلام في نيوزيلندا, لنا نحن السفراء العاملين فيه زيارات دوريه الى مختلف دور العباده للتعرف من خلالها على طبيعة تلك الأديان وعادات وتقاليد أهلها ومن يتبعونها . قبل أيام كانت لنا زياره لمعبد الطائفه الإبراهيميه في شبه القاره الهنديه حيث تنتشر الطائفه في الهند وباكستان وبنغلاديش وسيريلانكا ويبلغ تعدداها حوالي 350 مليون نسمه

الإبراهيميون هم أتباع سيدنا ابراهيم عليه السلام وهم أقدم ديانه توحيديه على الأرض , إنتشروا شرقاً الى الهند وغرباً الى الجزيره العربيه حيث كان العرب يدعونهم بالأحناف

بسبب صعوبة الكتابه في زمن سيدنا ابراهيم حيث ترجح المصادر أن ولادته كانت تقريباً بين العام 2324 قبل الميلاد والعام 1850 قبل الميلاد ، أما المصادر اليهوديه فأفادت أن ولادته كانت 1900 عام قبل الميلاد , لهذا السبب كانت تعاليمه ودعوته تنقل شفاهاً بين الناس وبمرور الوقت تم نسيانها وإندثارها , لهذا يؤمن الإبراهيميون اليوم باليهوديه والمسيحيه والإسلام ويعتبرونها ثلاثة وجوه لديانة التوحيد الإبراهيميه ولا يفرقون بين أي منها

إستضاف الملتقى 3 رجال دين , حاخام يهودي أصله من جنوب افريقيا , وقس مسيحي نيوزيلندي الأصل , وإمام مسلم من جنوب افريقيا ليحدثنا كل منهم عن معنى التوحيد كما يفهمه من خلال دينه

في السابق وحين كانت المجتمعات مغلقه كان يحق لرجل الدين أن يطرح وجهة نظره حتى لو كانت مغاليه أو فيها مساس بعقيدة الآخرين , أما في المجتمعات المعاصره حيث اختلاط القوميات والأجناس والأديان فيجب على المرء أن يكون متحفظاً حين يتحدث عما يعتقد به اذا كان في عقيدته مساس بمشاعر الآخرين أو عقائدهم

حسب قدم الديانه نهض الحاخام اليهودي فقال : نحن اليهود نفخر بأن ابراهيم هو أول أنبيائنا , عندها رد عليه مواطنه الإمام من مكانه وليس في دور حديثه , ومتخطياً دور القس المسيحي في الكلام , قائلاً له : ما كان إبراهيم يهودياً ولا نصرانياً ولكن كان حنيفاً مسلما وما كان من المشركين
بقي الحضور وعددهم حوالي 200 شخص ينظرون في وجوه بعضهم خوفاً من تطور الموقف بين الرجال الثلاثه لكن الأمور مرت بسلام حين تدراكنا الموقف وفتحنا باب النقاش العام

بإعتباري العراقيه الوحيده بين الحضور , ومولد سيدنا ابراهيم في مدينة أور العراقيه وجه لي السؤال : هل يوجد ابراهيمون اليوم في العراق , وهل يعقل أن تكون ديانته منسيه في موطنه ؟ بينما أعدادهم في شبه القاره الهنديه تقدر بمئات الملايين ؟

كان تعليلي بمنتهى البساطه حيث قلت : الإبراهيميون متسامحون جداً من الأديان التوحيديه الثلاثه , ربما توجد نسبة ضئيلة منهم اليوم في الشرق الأوسط , لكنهم بحكم تعايشهم مع اليهود والمسيحيين والمسلمين ذابوا في هذه الأديان وإندمجوا فيها بمرور الزمن

أما في شبه القاره الهنديه حيث يتعايشون مع أديان غير موحده فهم يبتعدون عنها وتبقى جالياتهم محافظه على توحيدها رغم مرور الوقت





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,554,604,934
- جمهورية هاتاي
- سقوط القسطنطينيه
- الحمله الصليبيه الأولى وحصار القدس
- جسر الإمبراطور تراجان
- ألبرخت دورر
- إنتحار نيرون
- فنار الإسكندريه
- ليوناردو دافنشي
- تمثال جزيرة رودس
- يان فان إيك
- جيوتو دي بوندوني
- جيمس بوند والشرق الأوسط
- نهاية الحلم الأمريكي
- تواليت
- بيت سلمان رشدي الذهبي
- الحزب الشيوعي في نيوزيلندا
- أكبر دور الأوبرا في العالم
- مستر فوتوجونيك
- السمفونيه الثالثه لغوستاف ماهلر
- مصيدة الفئران لأجاثا كريستي


المزيد.....




- محمد رمضان -يقود طائرة- في طريقه لمنتدى صناعة الترفيه بالسعو ...
- باريس تدعو الاتحاد الأوربي إلى حظر تصدير الأسلحة لتركيا والس ...
- الجزائر تتخلى عن قاعدة 51/49 لجذب المستثمر الأجنبي
- إسبانيا: المحكمة العليا تصدّر أحكاماً بالسجن بحق 9 زعماء كتا ...
- إسبانيا: المحكمة العليا تصدّر أحكاماً بالسجن بحق 9 زعماء كتا ...
- ما هي أبرز التحديات أمام رئيس تونس الجديد قيس سعيد؟
- تحقيق صحفي: روسيا قصفت 4 مستشفيات في سوريا خلال 12 ساعة
- المنظمة محظورة بماليزيا.. كوالالمبور تحقق بصلات برلمانييْن ب ...
- -سنحطم عظامكم ونحولها لمسحوق-.. الرئيس الصيني يحذر -قوى- تحا ...
- موقع بريطاني: طحنون بن زايد في مهمة -سرية- بطهران


المزيد.....

- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى
- التاريخ المقارن / محسن ريري
- ملكيه الأرض فى القرن الثامن عشر على ضوء مشاهدات علماء الحملة ... / سعيد العليمى
- إملشيل، الذاكرة الجماعية / باسو وجبور، لحسن ايت الفقيه
- أوراق في الاستشراق / عبد الكريم بولعيون
- إشكالية الخطاب وأبعاده التداولية في التراث العربي واللسانيات ... / زهير عزيز
- سلسلة وثائق من الشرق الادنى القديم(1): القوائم الملكية والتا ... / د. اسامة عدنان يحيى
- التجذر بدل الاقتلاع عند سيمون فايل / زهير الخويلدي
- كتاب الدولة السودانية : النشأة والخصائص / تاج السر عثمان
- العقل الفلسفي بين التكوين والبنية / زهير الخويلدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - ميسون البياتي - الديانه الإبراهيميه في شبه القاره الهنديه