أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - جمشيد ابراهيم - انحطاط البريد














المزيد.....

انحطاط البريد


جمشيد ابراهيم
الحوار المتمدن-العدد: 5946 - 2018 / 7 / 28 - 15:10
المحور: دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات
    


انحطاط البريد
لا يوجد انبياء حتى اذا كان هناك خالق لان الله بكل امكانياته و دهائه لا يحتاج الى ساعي البريد ليرسل رسائل بالبريد المسجل او بريد القوقعة snail mail او الفاكس على مدى 23 سنة و يستطيع اليوم ان يستعمل البريد الالكتروني او المسينجر ليرسل رسائل مصورة ملونة سريعة فلماذا لا يستفيد من التقنية الحديثة؟ كان الانسان يرسل البريد سابقا بواسطة الحصان و اسم الحصان باليونانية (بريدوس) من نفس اصل الالمانية Pferd الحصان تحول الى البريد العربي لان البريد ليس له علاقة بالثلاثي (برد) و لان البريد مسألة حضارية لا تتناسب مع حياة بدو الصحراء و لكن:
بالتاكيد يوجد انبياء
فاغلبية الناس اغبياء

قبل انتشار التلفون كنت انا ساعي بريد والدتي. كانت ترسلني الى بيت امنة او فاطمة او خديجة لانقل لها خبرها بانها تنوي زيارتها بعد الظهر و كنت ساعيا ماهرا و سريعا لانقل الخبر في غضون نصف ساعة. طبعا للبريد الذي يستغرق 23 سنة او ايام و اسابيع و اشهر له طعم اخر و اهمية اخرى في حياة الانسان و كان ساعي البريد نبيا بالاول بدون حصان ينقل الخبر مثلي على الاقدام.

اخيرا تحول ساعي البريد الى موظف حكومي بمكانة خاصة في قلوبنا الى ان تحول البريد الى المزبلة junk mail او الى بريد لحم المعلب الرخيص Spam و اليوم تحول البريد اليوناني السابق و رسول الله الى رسائل الكترونية مزعجة عفنة تفوح منها رائحة المزبلة – تحول الى مواقع الشيوخ و الملالي و اصبح بريد الهاتف الالكتروني اداة بيد الارهاب الاسلامي. و السؤال هو: كيف سيكون شكل البريد اذا انغرق العالم في الذكاء الاصطناعي الثاني القوي AI 2 لاننا لانزال في بداية عصر الذكاء الاصطناعي الاول؟
www.jamshid-ibrahim.net





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,862,698,146
- صور تشخيصية لمحمد و الوحي
- جناية كبرى على العين
- دعوة علنية عامة
- لا يهم لهانة او بطيخة
- بلا علم
- بدأت احن للقمل
- كوارث الشرق الاوسط
- كيف تحكم على القرارات؟
- الطبخ و السياسة
- العلاقة بين المصر و الغجر
- شمعنى اسمك مش عبدو؟
- ثقافة اللاء قبل النعم
- من الرمضان الى الهوسة
- اصل دجلة و الفرات
- اصل كلمة النهر
- يرسم القرآن صورة الانسان 2
- يرسم القرآن صورة الانسان
- اصل كلمة الجن
- حرية و سجن الافكار
- الانشغال بالماركسية في 2018


المزيد.....




- إصابة جنديين لبنانيين باشتباك مع القوات الإسرائيلية
- بالصور.. حادث سير مروع يودي بحياة 7 سعوديين في عمان
- رئيس غرفة صناعة عمان: عودة الاستقرار إلى سوريا مهمة جدا للأر ...
- مستشار الأمن القومي الأميركي لسفير تركيا في واشنطن: لن نقدم ...
- مستشار الأمن القومي الأميركي لسفير تركيا في واشنطن: لن نقدم ...
- استطلاع رأي لقناة عبرية: الإسرائيليون يلفظون ليبرمان
- الحوثي يكشف سبب قصف الدريهمي: تصريحات الأمريكان تنفذ بالنقيض ...
- ميزانية تسليح قياسية.. فما خطط ترامب؟
- البيت الأبيض: بولتون يلتقي مسؤولين روس في جنيف الأسبوع المقب ...
- اتفاق عراقي تركي إيراني على تأمين الحدود


المزيد.....

- القرامطة والعدالة الاجتماعية / ياسر جاسم قاسم
- مفهوم الهوية وتطورها في الحضارات القديمة / بوناب كمال
- الـــعـــرب عرض تاريخي موجز / بيرنارد لويس كليفيند ترجمة وديـع عـبد البـاقي زيـني
- الحركة القرمطية / كاظم حبيب
- لمحة عن رأس السنة الأمازيغية ودلالاتها الانتروبولوجية بالمغر ... / ادريس أقبوش
- الطقوس اليهودية قراءة في العهد القديم / د. اسامة عدنان يحيى
- السوما-الهاوما والسيد المسيح: نظرة في معتقدات شرقية قديمة / د. اسامة عدنان يحيى
- الديانة الزرادشتية ملاحظات واراء / د. اسامة عدنان يحيى
- من تحت الرمال كعبة البصرة ونشوء الإسلام / سيف جلال الدين الطائي
- فنومينولوجيا الحياة الدينية عند مارتن هيدجر / زهير الخويلدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات - جمشيد ابراهيم - انحطاط البريد