أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عساسي عبدالحميد - نبوءة ابيض الحاجبين .














المزيد.....

نبوءة ابيض الحاجبين .


عساسي عبدالحميد

الحوار المتمدن-العدد: 5945 - 2018 / 7 / 27 - 23:01
المحور: الادب والفن
    


لما علم دونالد ترامب بأن مشايخ المسلمين يدعون بالدمار و البوار والسحق و المحق في المساجد و تحت استار كعبة بني جحش و بني كليب على اليهود والنصارى وكل من سلك دينا غير دين الحق ؛ ولما علم أيضا أن ملايين المسلمين يرددون وراء الامام اللعان حافظ الحديث والقرآن آمـــــين بقلوب خاشعة و أعين دامعة تهتز لها الجدران ؛ لما علم الخليفة ترامب كل هذا سأل أحد حمكاء طيالسته في قسم الشؤون الإسلامية بالبيت الأبيض (...)
.
قل لي يا خديم اعتابنا الشريفة و حامل المنصب والوظيفة ؛ ما هي الطريقة التي سلكها المسلمون القدامى في إذلال شعوب المعمورة التي وصلتها سيوفهم؛ وعلتها بيارقهم ؛ووطئتها سنابك خيولهم؛ منذ خروجهم من جزيرة الملح الرهيبة المليئة بالأفاعي وهوام الأرض ؟؟(...)
.
أجاب المستشار الرصين ذو الرأي المتين ؛ انها الجزية و رب الكعبة يا أمير المؤمنين؛ التي كان يدفعها من بقي على عقيدته بالأمصار المفتوحة لبيت مال المسلمين من قبط و سريان ويهود و مندائية وصابئة (....) حينها صمت أبيض الحاجبين لهنيهة؛ و قال: واللات والعزى سنفرض على هذه الأمة التي مازال قلبها يخشع و عينها تدمع لسماع أدعية الدمار ؛ سنجعلها هي من تدفع الجزية لنا صاغرة ذليلة ؛ أي نعم؛ سيدفعون من نفطهم وحجهم؛ و كعبتهم ومرجمهم ؛ جزية لخزينتنا نأخذها منهم حلالا بلالا؛ ...
.
قال المستشار للشؤون الاسلامية بالبيت الأبيض ؛ ألا أذنت لي يا مولاي لأشير عليك بنصيحة ؟؟ ما هي يا وزيرنا وكبير طيالستنا ؛ قل ؛ فما خاب من استشار ؟؟
ابدأ بكبيرهم و موطئ أقدام عصابتهم التي خرجت لإذلال شعوب المسكونة بالجزية ؛ و لتكن ارض الحجاز هي من تبدأ بها ...و نعم الرأي يا خديمنا و كاتم سرنا و حافظ اختامنا؛.
.
فصاح أبيض الحاجبين ؛ علي بالحجاز ..

ثم ركب ابيض الحاجبين الذي جاء ذكره في النبوءات القديمة صهوة حصان مجنح يدعى الأبلق بن أبي الأبلق؛ و معه ابنته ذات الملح و الظرافة ايفانكا ليحط الرحال بين مضارب آل النكيحان؛ فاستقبله خصيان بني سعود برقصة السيف و سيل من القريض المنثور المقفى؛ و ذبحوا له العجل المسمن؛ ورشفوا معه القهوة العربية ....و دفعوا له جزية قدرها 500 مليار دولار مما تنبت الأرض من فولها و عدسها و قثائها ..
لله ذرك يا أبيض الحاجبين ... و قالو له خذ من نسائنا سبيا لك ولرجالك ياقيصر امريكا ؛ فقهقه ترامب حتى اهتز جبل أحد و تشققت دار الأرقم ابن ابي الأرقم وقال لهم ؛ اتركوا نساؤكم لكم؛ فليس بينهن من تغري؛ يكفينا نفطكم ومال كعبتكم ...
.

اما ابنته ايفانكا فقد و ضع شباب المبعرة صورتها على هواتفهم الذكية للاستمناء عليها بعد صلاة العشاء......
و على ذكر الأبلق بن أبي الأبلق؛ فقد جاء في حديث رواه عكرمة السفاح عن حنظلة المنكاح عن علقمة الذباح....متى سمعتم صهيل الأبلق على ابواب ثقيف وهوازن و غطفان فاعلموا انها علامات الساعة؛ فقال اعرابي وما الأبلق يا علقمة .....؟؟؟ فشقلب علقمة بؤبؤ عينيه و تنخم فتساقبنا لنخامته ندهن بها و جوهنا ....ثم قال؛ الأبلق هو براق و حصان ابيض الحاجبين الذي سيذلكم و سيقطع خصيات ذكوركم فيملحها كم تملح نسوة مكة القديد؛ هكذا سيفعل بكم ابيض الحاجبين و الذي نفس عكرمة بيديه فانه سيعق خصياتكم بعد تمليحها تحت استار كعبتكم كما علقت العرب السموط والمذهبات بالبيت العتيق....
.
ثم قال الاعرابي ؛أو ليس بيننا من تهزه نخوة و تحركه حمية ؛ فرد علقمة ستهربون لشعاب مكة؛ فللبيت رب يحميه .....
قبحتم من طليعة قوم ....

و في الصورة ابيض الحاجبين صحبة كريمته المصونة ايفانكا ......هع





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,554,518,501
- لطميات البصرة في ليل حارق.
- حثالة الآلهة
- صلاة مجدي عبدالغني في روسيا.
- غضبة حاكم قمعستان
- أقباط في طور الذوبان .
- رفقة ؛ ابنة زكا العشار؛ وذكرى الجميزة.
- أقباط مصر المضطهدين .
- الأقباط خطر على الأمن القومي المصري
- صفية بنت حيي اليهودية و دميانة بنت جرجس القبطية
- طائرة محمد صلاح روسيا 2018....
- جزية السعودية .
- الوهابية ؛ وحش يتقنع .
- إسرائيل في خطر.
- سلمان النكيحان يخاطب دونالد ترامب
- ايران 2018 على أجندة المافيا الدولية.
- دار المخزن عالية؛ فيها خوخة ودالية...
- آلهة قريش على حافة الانتحار.
- مملكة بني هاشم ؛ هل من دور مستقبلي؟؟
- الحجة الباهرة في ذبح أقباط مصر والقاهرة.
- نار زرادشت الفارسية ؛ وأصنام قريش الوهابية.


المزيد.....




- شاهد: جاكي شان يريد تصوير فيلم أكشن في السعودية
- شاهد: جاكي شان يريد تصوير فيلم أكشن في السعودية
- منع الفنانة المصرية بوسي من السفر وطلب بشطب عضويتها من النقا ...
- نشاطات فنية روسية متنوعة في الرياض ترافق زيارة بوتين للسعود ...
- حين تداعب الموسيقى مشاعر الراقصين.. مصري يرصد حركاتهم الاستع ...
- -الجوكر- يعتلي صدارة إيرادات السينما الأمريكية للأسبوع الثان ...
- بالفيديو... أول تعليق للسيسي على فيلم -الممر-
- -أسرار رسمية- فيلم يروي قصة مخبرة حول -غزو العراق-
- بلاغ وزارة الخارجية واستقالة مزوار تربك أجواء الندوة الدولية ...
- واقع العلم الشرعي وتحديات الثقافة الرقمية


المزيد.....

- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي
- متلازمة بروين / حيدر عصام
- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عساسي عبدالحميد - نبوءة ابيض الحاجبين .