أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سمير دويكات - أيها الرفاق














المزيد.....

أيها الرفاق


سمير دويكات
الحوار المتمدن-العدد: 5941 - 2018 / 7 / 22 - 15:43
المحور: الادب والفن
    


أيها الرفاق
سمير دويكات
1
أيها الرفاق العازمون
نحن في زمان سيده الجنون
نقاتل الشيطان بعدالة المشاهدون
والايدي فيها سلاسل السجانون
والابصار شاخصة لا ترى العيون
انتم العاشقون
واثواب الحرير السائرون
وحربة النضال المشحون
في ديار لها الثورة عنوان ماعون
في دربكم خير الماهرون
نستقي الشهد
ونرتقي العلا
ولنا يوما في حيزبون
عنوان الشر الحزون
2
اين انتم في زمن له الجنون
يقتل الرفيق وايديكم اصنام عاكفون
والوطن مسلوب في عتمة نائمون
والعربية ساطعة وتحتاج الى ثائرون
وعدونا القاتل المجون
له القتل عرفاً
والكذب صرفاً
والمؤامرة خططاً
فماذا انتم فاعلون؟
3
يا ايها الرفاق
هيا فلنا اليوم عز عناق
وفرش في جنة الخلاق
وتاريخا مشرفا لكل الاعناق
4
اين الكلام العسول؟
والسيف في وجه الجمول
والسطر بكلامة الشمول
والحصن لها الخيول
والفتح لها عنوان الفضول
في حراك ياتينا فوق الطبول
وعيناها سيل دمع حمول
وغضب لها الكل سدول
واية في الكتاب الكمول
فالى متى يا رفاق؟
هذا اليوم وغدا فيه عناق
وصفوة القوم قالوا: ليس لنا نفاق
انما الحق يقال في عمل وفعل لها السياق
هلموا نعيد الوجه الجميل
وابتسامة العقل الحزين
وثورة فيها الياسمين
5
يار رفاقي
قد دنى الناس في ظلم مرير
وصار الحاكم اب عن شرير
وزمرة غيبت كل حر حرير
وصار الجور عنوان فكر وغدير
فانت رفيق التحرير
من عبودية القول الضرير
وادب العنف الجرير
6
ايها الرفاق العابرون
نحو القدس سائرون
في دروب الحق عارفون
شر عدوكم كاتبون
والحق فيكم حافظون
ولفلسطين انتم ذاكرون
لن ترهبكم بنادق البارود
ولا قنابل البائد الشرود
ولا قوة ليست في الحق مارود
انما انتم بسواعد لها شاهد ومشهود
فلا تسنوا ان لنا اختا منها ثائر ومولود
جاء اليوم يعلن العهود
في وطن له الحدود
وجيش سوف يعبر السدود
ويعلن انها ثورة عنوانها البارود
والفكر فيها انسان وخلود
تعبر فوق الشرود
نحو مستقبل به خير وعود





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,001,462,625
- ما وراء قانون القومية اليهودي والدولة الدينية
- يا من له في ديارنا درب عبور
- يقتلون فيك كل شيء
- غزة باقية تقاتل بعيون اطفالها
- أرحل اليك يا قدس
- قم يا صلاح الدين
- الحياة جميلة
- أحبك يا قدس
- كأنهم أنبياء
- فسفورك الابيض احرق جسدي
- الخان الأحمر
- لست نادم انني احببتك
- افعل ما تشاء
- متى سنعود؟
- هل تمثل سياسة امريكا الترامية الحاجات العربية؟
- حبيبتي هي الحياة
- الفكرة أرملة
- قل لهم أني مسلما
- زمن حب الانتصار
- ذاكرة وطن


المزيد.....




- مهرجان كتارا للرواية العربية.. مبادرات جديدة وإقبال متزايد
- فرق مجلس النواب تجلد الوزيرة الحقاوي بسبب وفاة كفيف
- التجمعي محمد عبو الأب يترأس مجلس المستشارين لهذا السبب
- عبد النباوي: القضاء قبل دستور 2011 كان مجرد -مهمة-
- انتخاب رئيس مجلس المستشارين.. صراع الديكة بين المصباح والجرا ...
- ثقافة الرفق بالحيوان واعتباره كائن له روح تترجمها شابة عراقي ...
- متحف الإرميتاج الروسي على قائمة الأفضل عالميا
- جولة في متحف اللوفر أبو ظبي مع الفنانة آلاء إدريس
- لغزيوي يكتب: مغرب يكره الانتهازيين !
- الفيلم العربي القصير ببيروت.. ماذا يشغل الشباب؟


المزيد.....

- جدلية العلاقة بين المسرح التفاعلي والقضايا المعاصرة / وسام عبد العظيم عباس
- مع قيس الزبيدي : عودة إلى السينما البديلة / جواد بشارة
- النكتة الجنسية والأنساق الثقافية: فضح المستور و انتهاك المحظ ... / أحمد محمد زغب
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو الديوان / أفنان القاسم
- رواية عروس البحر والشياطين / إيمى الأشقر
- -كولاج- المطربة والرقيب: مشاهد وروايات / أحمد جرادات
- اعترافات أهل القمة / ملهم الملائكة
- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو
- موطئ حلم / صلاح حمه أمين
- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سمير دويكات - أيها الرفاق