أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عزيز ألخزرجي - هل يكفي إعتراف العامري؟














المزيد.....

هل يكفي إعتراف العامري؟


عزيز ألخزرجي
الحوار المتمدن-العدد: 5940 - 2018 / 7 / 21 - 12:14
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


هل يكفي إعتراف العامري؟
هل يكفي إعتراف الأخ الصديق المؤمن المجاهد و رفيق الدرب العامري بفساد السياسيين!؟
طبعاً.. ليس فقط لا يكفي و لا يُفيد ذلك .. بل جاء متأخراً جدا خصوصا بعد قتل الناس العزل من قبل الحكومة, و إن التوبة كما قال الأخ العامري هي الخطوة الأولى فقط؛ و يجب أن يعلم الأخ العامري الذي إنخرط مع السياسيين لكنه سرعان ما ندم و أنسحب و إعترف .. و عليه أن يعرف بأن هناك مصيرية لا بد من تخطيها و إلا فأن دنياه و آخرته بآلتأكيد ستكون في خطر .. لأن من قتل نفسا أو فساد في الأرض كمن قتل الناس جميعأً ..و لو كانت التوبة صحيحة و نصوحة فإنّ الخطوة الثانية هي:
إرجاع الأموال المسروقة المنهوبة مع الرواتب و المخصصات و التي وصلت منذ بداية سقوط صدام و للآن أكثر من ترليون دولار أمريكي سُرقت بطريق الصفقات الوهمية أو الرواتب أو المخصصات أو الفضائيات.
و الخطوة الثالثة: تغيير القانون الأساسي الفاسد.
و الخطوة الرابعة: تقديم جميع الفاسدين للعدالة بعد تشكيل قضاء نزيه خال من كل الوجوه السابقة.
و الخطوة الأخيرة: تطبيق العدالة العلوية التي يعرفها حتى أطفال العراق ...
و بغير ذلك فأن المآسي و الكوارث ستكرر و ستسري حتى تقضي على جميع الشعب بعد ما يفرّ جميع السياسيين إلى دولهم التي إستوطنوها و حصلوا على جناسيها و جوازاتها ...
و بدون الخطوات الخمسة الواضحة أعلاه ؛ فان إعترافك لا يفيد و لا يجدي حتى نفسك!
والسلام عليكم و رحمة الله و بركاته.
الفيلسوف الكوني / عزيز الخزرجي
https://www.youtube.com/watch?v=EsMEVeqzV6A





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,009,105,614
- في العراق ثورة .. لا مُظاهرة
- حرب مدمرة على الأبواب
- ما هي الفلسفة الكونية؟
- قصّة فوق الزّمكاني
- ولادة حكومة غير شرعيّة؛ هل تُنهي المأساة العراقية؟
- حزب الدعوة-الأسلامية- الحلقة الأخيرة
- تركيا تحتل 400كم2 من العراق
- ألأفسد من الفاسدين
- إلعنوا السياسيين قبل عبد الرحمن
- همساتٌ كونيّة(199) مائة مجلد في صفحة
- فشل الأنتخابات العراقية بسبب مشاركة الأحزاب
- الفرق بين الفيلسوف و المنافق
- همسات كونية(190)
- همساتٌ كونيّةٌ(188)
- همساتٌ كونيةٌ(187) هل العدالة ممكنة؟
- همسات كونية(186)
- فلسفة الفلسفة الكونية - الحلقة الرابعة
- همسات كونية(184)
- قصّتي مع الدعوة و الدّعاة
- إزاحة المالكي قرار أمريكي نفّذهُ الأئتلاف!


المزيد.....




- الكل في مركب واحد
- سالفيني يرسل دوريات إيطالية على الحدود مع فرنسا لمنع دخول مه ...
- خديجة جنكيز لجمال خاشقجي: ضحكتك ستبقى في روحي للأبد
- أبناء الجولان السوري يحرقون بطاقات انتخابية إسرائيلية
- قيمة جائزة يانصيب "ميغا مليونز" الأمريكية تقفز إلى ...
- جمال خاشقجي: تركيا تتعهد بالكشف عن كافة ملابسات مقتل الصحفي ...
- قيمة جائزة يانصيب "ميغا مليونز" الأمريكية تقفز إلى ...
- في جنوب العراق.. منصات لعرض النتاجات الإبداعية وفضاءات لاحتض ...
- يوفنتوس يتعثر ورقم غير مسبوق لرونالدو
- -أنصار الله-: -زلزال1- حقق إصابات مباشرة في الجيش السعودي


المزيد.....

- نظرة على الأوضاع الاقتصادية في الضفة والقطاع (1-2) / غازي الصوراني
- كيف ساهم -اليسار الجديد- بصعود -اليمين-؟ / فرانسيس فوكوياما
- مدخل في الاقتصاد السياسي للعراق الدولة الريعية من المركزية ا ... / مظهر محمد صالح
- الحكم الصالح وإدارة الدولة / جاسم محمد دايش
- صلوات سياسية ونصوص متنوعة الكتاب / أفنان القاسم
- الإخفاقات الذريعة ونصوص متنوعة الكتاب / أفنان القاسم
- الضعف الاستراتيجي لقطاع السياحة في مصر / مجدى عبد الهادى
- الفيدرالية في اليمن.. ماضياً وحاضراً (ورقة بحثية) (الحلقة ال ... / عيبان محمد السامعي
- Dialog oder Crash der Kulturen in Deutschland? / كاظم حبيب
- مدخل إلى الفلسفة الماركسية 6-12 قوانين الديالكتيك.. / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عزيز ألخزرجي - هل يكفي إعتراف العامري؟