أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - طلعت خيري - الإبعاد التخريبة والانتقامية من التطرف الحزقيالي --














المزيد.....

الإبعاد التخريبة والانتقامية من التطرف الحزقيالي --


طلعت خيري

الحوار المتمدن-العدد: 5939 - 2018 / 7 / 20 - 01:16
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    



الإبعاد التخريبة والانتقامية من التطرف الحزقيالي --



لما مررنا بالإسفار التوراتية السابقة وجدنا فيها الكثير من التفاصيل العقائدية التي توضح مضامين دعوة موسى في بني إسرائيل ابتداء من دعوته لفرعون وقومه وانتهاء بالشتات في صحراء مصر --تخللتها آيات مادية ودعوات معنوية ونزول التوراة وأحداث دينه كثيرة متفرقة – بينما في سفر حزقيال لا نجد أي تفاصل مجرد تهديد ووعيد متطرف أطلقه على مسامع شيوخ إسرائيل هدفه زرع الفكر المتطرف بين المعتدلين من اليهود --بعبارات عقائدية متشددة مستغلاً التاريخ التوراتي فرصة لنشر التطرف – وهذا نفس الأسلوب الذي اتبعه الفكر الوهابي التوراتي مع المعتدلين من الطوائف الأخرى –قلنا استغل حزقيال التاريخ التوراتي لنشر التطرف مستغلا أحداث بني إسرائيل في مصر كبداية للتغير العقائدي – وبدون تفاصيل ولا آيات ولا موسى ولا فرعون ولا هامان --اتهم حزقيال بني إسرائيل بعبادة الأصنام – علما ان القران لم يذكر أي عبادة للأصنام على ارض مصر-- لا عند الفراعنة ولا عند بني إسرائيل – غير عبادة العجل في صحراء مصر وليس عبادة الأصنام

الإصحاح --

عبادة الأصنام في مصر

لأخرجنكم منها الى الأرض التي تجسستها لهم لتفيض لبنا وعسلا هي فخر كل الأراضي -- و قلت لهم لا تتنجسوا بأصنام مصر فتمردوا ولم يتركوها

عبادة الأصنام في صحراء مصر

فأخرجتهم منها واتيت بهم الى البرية -- وأعطيتهم فرائضي وعرفتهم أحكامي وأعطيتهم سبوتي لتكون علامة بيني وبينهم ليعلموا أني أنا الرب --فتمرد علي بيت إسرائيل في البرية فقلت أني اسكب رجزي عليهم في البرية لإفنائهم لكن صنعت لأجل اسمي لكيلا يتنجس أمام عيون الأمم

تعليق--

إذن --عبادة الأصنام اتهام سياسي متطرف تنضوي تحته تشريعات إجرامية انتقامية– كقتل المرتد والتهجير والسبي والرجم وحرق المدن وهدم الأماكن المقدسة وسرقة الآثار وتدمير المتاحف وطمس الحضارات –



حزقيال الإصحاح رقم 20/ 1



في الشهر الخامس من السنة السابعة جاء الي أناسا من شيوخ إسرائيل ليسالوا الرب فجلسوا أمامي فقال لي -- عرفهم برجازات أبائهم اختيروا من بين الأمم وكيف رفعت يدي لنسل بيت يعقوب وعرفتهم نفسي في ارض مصر -- لأخرجنكم منها الى الأرض التي تجسستها لهم لتفيض لبنا وعسلا هي فخر كل الأراضي -- و قلت لهم لا تتنجسوا بأصنام مصر فتمردوا ولم يتركوها --فقلت أني اسكب رجزي سخطي عليهم في وسط ارض مصر-- لكن صنعت لأجل اسمي لكيلا يتنجس أمام عيون الأمم-- فأخرجتهم منها واتيت بهم الى البرية -- وأعطيتهم فرائضي وعرفتهم أحكامي وأعطيتهم سبوتي لتكون علامة بيني وبينهم ليعلموا أني أنا الرب --فتمرد علي بيت إسرائيل في البرية فقلت أني اسكب رجزي عليهم في البرية لإفنائهم لكن صنعت لأجل اسمي لكيلا يتنجس أمام عيون الأمم--- فأتيت بهم الى الأرض التي أعطيتهم إياها تفيض لبنا وعسلا هي فخر كل الأراضي-- وقلت لأبنائهم في البرية لا تسلكوا في فرائض إبائكم ولا تحفظوا أحكامهم ولا تتنجسوا بأصنامهم واسلكوا في فرائضي وأحفظوا أحكامي وقدسوا سبوتي تلك علامة بيني وبينكم-- لتعلموا أني انا الرب إلهكم --فتمرد الأبناء --أني اسكب رجزي عليهم لأتم سخطي عليهم --ثم كففت يدي و صنعت لأجل اسمي لكيلا يتنجس أمام عيون الأمم --الذين أخرجتهم أمام عيونهم ورفعت يدي لهم في البرية لأفرقهم في الأمم وأذريهم في الأراضي --لأنهم لم يصنعوا أحكامي بل ونجسوا سبوتي و كانت عيونهم وراء أصنام أبائهم





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,563,300,035
- تحذير أممي في شريعة حزقيال المتطرف
- دعوة حزقيال الى التطرف اليهودي في أورشليم-- 2
- دعوة حزقيال الى التطرف اليهودي في أورشليم
- الزنا – اتهام وتشهير سياسي
- أورشليم زانية في نظر حزقيال المتطرف
- حرائق مفتعلة في أورشليم
- الارتداد عن الدين اتهام سياسي
- شبهة رجم الزانية
- السلام -- بين المعتدلين اليهود والمتطرفين منهم
- شرعية تهجيَّر السكان الأصليين
- شرعية إبادة السكان الأصليين
- رد على مقالة صباح ابرأهيم تحريف القران
- دور المقدسات في دعم المحفل سياسيا
- دور المحفل الديني بالتصفية السياسية
- دور المحفل في التسقيط السياسي
- جرائم اله التوراة والخونة العرب في دير الزور
- اليهود بين هتلر واله التوراة
- رد على مقالة وفي نوري جعفر مؤلف القرآن وأتباعهِ
- عجائب الرب عند خابور الفرات
- دور المقدسات في التعبئة العقائدية والنفسية


المزيد.....




- في أميركا.. التدين في تراجع حاد والإلحاد يزداد
- لماذا يتراجع عدد القساوسة بصورة مثيرة للقلق في إيرلندا؟
- الفارق بين -بني إسرائيل- و-اليهود- و-أصحاب السبت- و-الذين ها ...
- بسبب المخاوف الأمنية.. نيوزيلندا تسيّر دوريات مسلحة تجريبية ...
- مديرة مدرسة إسلامية غير مسجلة في بريطانيا تتحدى السلطات وتوا ...
- الفاتيكان يبتكر مسبحة صلاة إلكترونية بصليب ذكي
- الأردن يدين الانتهاكات الإسرائيلية في المسجد الأقصى
- ما هي أبعاد تبني تنظيم -الدولة الإسلامية- إطلاق سراح عدد من ...
- التعايش الديني في مصر الإسلامية.. مخطوطة تظهر شراء راهبين لع ...
- المنح التعليمية بالحضارة الإسلامية.. موسيقي يرعى العلماء ومس ...


المزيد.....

- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي
- الفلسفة في تجربتي الأدبية / محمود شاهين
- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - طلعت خيري - الإبعاد التخريبة والانتقامية من التطرف الحزقيالي --