أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الإستعمار وتجارب التحرّر الوطني - احمد صالح سلوم - بعض أسباب استهداف سورية بحرب استعمارية امبريالية عبر المقاول الاخوانجي اردوغان وعبيده















المزيد.....

بعض أسباب استهداف سورية بحرب استعمارية امبريالية عبر المقاول الاخوانجي اردوغان وعبيده


احمد صالح سلوم
الحوار المتمدن-العدد: 5935 - 2018 / 7 / 16 - 18:13
المحور: الإستعمار وتجارب التحرّر الوطني
    


اكتفاء سورية من القمح بحد ذاته تحدي اعجازي حقيقي فاغلب دول العالم وافقت على شروط الشركات المتعددة الجنسيات باستيراد الحبوب التي لاتعيد انتاج نفسها اي معقمة من هذه الشركات الاستعمارية وهل تعلم ان سورية قدمت لا اعرف الاسم العلمي الدقيق لها ولكنها حبوب قمح قادرة على تحمل المناخ السوري وبنوعيات مختلفة وحتى هذه سرقتها تركيا الاخوانجية من ضمن كل ما سرقته مع محمية قطر وهذه تعاقب عليها القوانين الدولية..استعبادك من خلال الغذاء هي اول اساسيات الاستعمار فهل صدفة ان وجه الغرب الاستعماري جيوش اللحى المقملة من الاخوان المسلمين وحماس و ال ثاني وسعود والنصرة وداعش والمغولي التركي اردوغان والموساد والحريري وجعجح و كل حثالات ومجرمي العالم وساقطيه



اكتفاء سورية من الادوية قبل انطلاق المعهرة السورية الاخوانجية الكبرى بحد ذاته معجزة هل يعرف البعض ان الاتحاد الاوروبي بعظمته ما قادر يواجه لوبي الادوية وشركاته المتعددة الجنسيات وهو احد اقوى اللوبيات الاستعمارية حيث يمنعه هذا اللوبي بلوائح معقدة لاستثماراته ان يستورد من الهند التي ادويتها ارخص بكثير من سلع هذا اللوبي..فهل صدفة ان وجهت مخابرات الناتو الامريكي عبيدها من ال ثاني وسعود واردوغان ليعيثوا فسادا وتدميرا بالعقل السوري اولا ثم بالابنية ومعامل الادوية ..فقط ختى يفهم البعض لم تم استهداف الدولة السورية من اولاد القحبة الاخوانجية السعودية القطرية


ما هي مصلحة النظام بتطفيش العقل السوري الذي علمه وانفق عليه وشغله والمعامل لاتقوم الا به حتى الحرفيين في الغوطة يحتاجهم النظام ويسامحهم لان مهاراتهم تحتاج الى جيل جديد ليتعلم ..هؤلاء للذين يريدون ان يقنعونا ان النظام هو تخلص من المتعلمين بينما معامله وورشاته تشكو عدم توفر الكفاءات التي كانت سابقة والطلب طلب المعامل اكبر من العرض من الكفاءات يعني مجنوت يحكي وعاقل يسمع شو مصلحة النظام بتطفيش العقل السوري انها مصلحة استعمارية امريكية صهيونية وعبيده المنايك من ال ثاني وسعود واردوغان


مخيم النيرب كان يعتبر منطقة امنة بسبب حماية اهله ولواء القدس له الا طبعا من قصف الارهابيين الاخوانجية للجيش الحر من مناطق تعرفها هي تحت سيطرتهم ككرم الطراب وغيرها وربما لم تسمع عن احد عملاء الموساد وهو عتال وتاجر البرغل الاخوانجي عبد القادر صالح وتهديداته الصريحة ضد مخيم النيرب واهله موجودة على الانترنيت وربما ايضا لم تسمع ان حسن جزرة وعصابات الحر الاخوانجية الارهابية حاصرت المخيم لاشهر دون اكل وشراب ولا حتى فوط اطفال والذي ادخل الأكل هو الجيش النظامي السوري و اغلب من قرروا الهجرة قرروا بسبب ما تعرضوه من ابادة شبه جماعية بقطع الجيش الحر الارهابي للأكل والماء والغذاء وحليب الاطفال واغلب المثقفين والمتعلمين الذين اصبحوا في اوروبا انا على تواصل معهم وتبريراتهم لاوضاع معيشة وفرصة توفرت وبسبب ما تعرضوا له وعائلاتهم على يد الجيش الحر الاخوانجي وهذا لايعني ان مخابرات النظام ملائكة فقد تقاسموا الادوار القذرة مع الجيش الحر وغيره ضد الجيش النظامي السوري من اجل الفلوس وربما لاتعرف ان عبد القادر صالح قاد الموساد لمعامل الدفاع وان رواتب الجيش الحر الخياني تأتي من السي اي ايه ووكالاته القطرية والسعودية والتركية المغولية ومن المقاول بالباطن لارهاب السي اي ايه شلومو اردوغان..طيب ولم وضع الجيش الحر الخياني الذي يقبض من السي اي ايه اسمي وعشرات المثقفين الذين لايقبضون من احد وليس لديهم سوى رأيهم وهذا يعرفه اسيادهم الصهاينة والسي اي ايه ان ..الجيش الحر الاخوانجي وعصابات ما يسمى المعارضة اكثر فاشية من النظام ومخابراته ولم يتركوا منطقة الا عاثوا فيها سرقة ونهب وقتل واكل للاكباد والقلوب والا كمان كيف تفسر المعامل وخطوط الانتاج والعنفات العملاقة التي سرقعها الجيش الحر وباعها خردة وصورها بالفيديوهات على الانترنيت وكل فترة وفترة يقوم الايغور وشذاذ الافاق من الشيشان والنصرة السعوديين والاوزبك ببيع كل شيء في ادلب..وربما تغيب عنك تصريحات زعيم الفاشيين الاخوانجية في اوروبا زهير سالم حيث قال ان النظام يوظف اكثر من سبعين الف فلسطيني وهذه السوريين احق فيها انها تصريحات لتشريع الابادة ..لولا ايران وحزب الله وروسيا لكان مصير سورية كمصير ليبيا تتناهشها الدول وعصابات مصراتة وطرابلس وفي كل شارع هناك حكومة و عصابة اسلامية تحكمها ..الثورة التي تترك اخو شرموطة اخوانجي في صفوفها هي معهرة و هذه اول مسلمات اي ثورة ان لايكون اي اخوانجي او وهابي فيها لانهم خون ووكلاء للموساد والغزاة الامريكان عبر الريال القطري والسعودي..قضية المجندين محسومة ان من اقترفتها احرار الشام الاخوانجية وهم فعلوا مئات بل الاف المجازر على نمطها وكل يوم في ادلب وعفرين يبيدون بعضهم البعض ويبيدون اي ضعيف او اعزل في متناول ايديهم للتخويف والترعيب..اتحدث عن السلعة السورية قبل سبع سنوات وهي سورية مئة بالمئة و الا لم استهدفها اردوغان واستهدف معاملها مع ال سعود وثاني كانت سورية مكتفية من الادوية وتصدر ومكتفية من القمح وتصدر والتعليم يكفي ان تقارن السوري بالتركي او المصري والسعودي والقطري والمغربي لترى الفرق بين الارض والسماء بسبب ان مناهج السي اي ايه في هذه البلاد دمرتها ودمرت انسانها اما سورية رغم كل مساوئ مناهجها افضل من كل البلاد العربية


لا اريد ان استمر بالكتابة بالدفاع عن بعض ايجابيات سورية التي لايدركها البعض لأني خايف يطلبني النظام ويعيني وزير اعلام فأنا احب ان اكون مستقل ولو مفلس لكن ما اضطرني الى ذلك شوية تنميطات قدمتها السي اي ايه لاولاد المعهرة السورية الاخوانجية الوهابية ونازلين يرددوها على الطالعة والنازلة



اليهود ليس كناية عن جنسية بل عن قناعة و هناك يهود عرب والذين عاشوا لقرون وقرون في البلاد العربية وهم عرب اكثر من الكثيرين وكانوا أيضا في شبه الجزيرة العربية..كلمة يهودي او غير يهودي لا تنفع في التحليل بل هناك عميل وخائن ينفذ الاجندات الاستعمارية سواء كان يهوديا او مسلما او مسيحيا او ملحدا وهناك منهم من يقاومها بكل بساطة و بالمناسبة وببساطة اشد كل من يكرر كلام عميل السي أي ايه الشيخ أبو العلا المودودي وتلامذته الشعراوي والقرضاوي والقرني والعريفي وعمرو خالد ومحمد حسان والغزالي والبوطي وابن باز وال الشيخ وجر هو عميل لإسرائيل



العار كل العار ان يتم قبول استضافة مونديال كرة القدم القادم في محمية قطر للارهاب ونشر العبودية الاسلامية والفكر العنصري الاخوانجي والتي تملك قوانين عمل قتل مئات العمال تحت ظروف عمل لاتليق بالبشر..تميم وحمد ال ثاني مكانهما الطبيعي في السجون.. الكلام موجه لبعض الدول التي تحترم نفسها وحقوق الانسان وتحارب الارهاب فعلا وتحارب العنصرية الاسلامية الاخوانجية الوهابية فعلا لا قولا ان تقاطع هذا المونديال في محمية قطر العنصرية الاخوانجية الإرهابية


تصفية قاعدة التنف وكل ارض انطلقت منها وعبرها الطائرات الاسرائيلية لقصف ثمانية صواريخ على مطار حلب اسقطت المضادات السورية اربعة وحيدت الاربعة الاخرين رسالة عاجلة ينبغي ان يفهمها العدو الصهيوني..والرد متروك للمقاومة على ان يكون دفعة واحدة في الجولان والاردن والتنف وتل ابيب بالاضافة الى الردود القاتلة لاسرائيل وهي تصفية جيوشها الارهابية كالجيش الحر الاخوانجي الارهابي والنصرة وداعش وعصابات الايغور والشيشان والاوزبك وجر وايضا تعزيز التواجد الايراني المسلح والروسي في سورية وعلى حدود الجولان المحتل


معلومات ان استهداف الطيران النازي الصهيوني لموقع عسكري قرب مطار النيرب كان استهدافا لموقع للواء القدس الفلسطيني الرديف للجيش النظامي السوري والذي منع جيوش الارهاب الملتحية من محاصرة المطار واحتلاله ايام ما كانت الجماعات الارهابية محتلة بعض مناطق شرق حلب..لواء القدس سيكون في كل مكان يؤلم الصهاينة وحتى على حدود الجولان المحتل فتحرير كل شبر سوري هو بداية لتحرير فلسطين

هل سمعتم ان كيان النازية الصهيوني قصف عصابات الاخوان المسلمين او النصرة او داعش او الجيش الحر الخياني انه يعالجهم في مستشفياته ويعيد تدويرهم لخدمته ضد بلدهم سورية اذا عندما يستهدف لواء القدس قرب مطار النيرب بحلب فهذا أوضح كلام عن دور كلا الطرفين





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,868,001,111
- خلط الأمور هل لتبرير كل الخطاب التضليلي الاستعماري؟
- بين الحجاب واموال الإسلام الخليجي والتركي المغولي في بنوك رو ...
- قصائد / شيوعيات : شرح .. وصف .. إشارة .. سكون .. حفنة .. معج ...
- لم ارعب العاشق غسان كنفاني كيان الاحتلال النازي الصهيوني؟
- عداء الشيخ البوطي للماركسية لم يشفع له امام اسياده الاستعمار ...
- قصائد / شيوعيات : لفظ .. وجد .. امتصاص .. حيرة .. غرام .. هي ...
- قصائد / شيوعيات : فرق .. تعريف .. حب .. انعتاق .. تجلي .. خل ...
- أحوال اللاجئين وشراك الاخوان المسلمين الإرهابيين لهم في اورو ...
- كيف مهد الاستشراق لاسلام يستعبد العرب ويحتلهم غربيا حتى اليو ...
- قصائد / شيوعيات: اغراء.. تجدد .. تدفق .. احتراق .. طاقة .. ا ...
- ولاية الفقية في نظام انتخابي ديموقراطي وولاية السي أي ايه في ...
- هل يعرف المسلمون انهم مجرد وهم لا وجود له بالواقع ؟..محاولة ...
- وفاء سلطان والعريفي والقرني والسديسي وافيخاي درعي والقرضاوي ...
- وفاء سلطان والقرضاوي وجهان لعملة أمريكية استشراقية استعمارية ...
- ماذا يجري في الاردن؟
- قصائد : ترددات .. عبادات .. تفاعل .. ابعاد .. مجاز .. ينبوع ...
- زراعة الورد الجوري
- من هو الاله الذي يحكم الاسلام واليهودية والمسيحية اليوم بلا ...
- فقاعة اردوغان وانهيار ليرته واوهام قسد بعمالتها للاحتلال الا ...
- ثقافة الموت والإرهاب السعودية القطرية التي ترعاها واشنطن تضر ...


المزيد.....




- مسارات تناقش تحديات بناء الثقة في المناطق المحررة من داعش
- الدائرة الأوروبية للأمن والمعلومات: تركيا تمتلك خيارات كثيرة ...
- والله باعوك يا وطن
- المحقق الصرخي يثبت بالدليل بأن خليفة المارقة مزق القران!!
- المحقق الصرخي يبين السبب الذي أضعف أمة الإسلام ...
- الحمر والجعافرة تحزن وتفخر بشهيد الجيش والوطن
- أخبار لا تحظى بالاهتمام
- 9 فنادق ستضمن لك ليلة لا تُنسى.. ومن بينها دبي
- جواد ظريف ينتقد -مجموعة العمل-.. ويؤكد: -الانقلاب- لن يتكرر ...
- ليونته الجسدية -تشنج- كل من يشاهده.. ما قوة هذا الرجل؟


المزيد.....

- انتفاضة أفريل 1938 في تونس ضدّ الاحتلال الفرنسي / فاروق الصيّاحي
- بين التحرر من الاستعمار والتحرر من الاستبداد. بحث في المصطلح / محمد علي مقلد
- حرب التحرير في البانيا / محمد شيخو
- التدخل الأوربي بإفريقيا جنوب الصحراء / خالد الكزولي
- عن حدتو واليسار والحركة الوطنية بمصر / أحمد القصير
- الأممية الثانية و المستعمرات .هنري لوزراي ترجمة معز الراجحي / معز الراجحي
- البلشفية وقضايا الثورة الصينية / ستالين
- السودان - الاقتصاد والجغرافيا والتاريخ - / محمد عادل زكى
- الثورة الماوية فى الهند / شادي الشماوي
- ورقة إسرائيلية خطيرة: إستراتيجية لإسرائيل في ثمانينيات القرن ... / شريف حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الإستعمار وتجارب التحرّر الوطني - احمد صالح سلوم - بعض أسباب استهداف سورية بحرب استعمارية امبريالية عبر المقاول الاخوانجي اردوغان وعبيده