أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حيدر حسين سويري - عوالم خفية: حوار الصحافة والفساد














المزيد.....

عوالم خفية: حوار الصحافة والفساد


حيدر حسين سويري
الحوار المتمدن-العدد: 5933 - 2018 / 7 / 14 - 01:39
المحور: الادب والفن
    


عوالم خفية: حوار الصحافة والفساد
حيدر حسين سويري

لستُ ناقداً ولا عاملاً في مجال التمثيل، لكني كاتب مقال، لذا لا أتصور أن أحداً من كُتّاب المقال، شاهد وتابع مسلسل(عوالم خفية) للفنان الكبير(عادل أمام)، إلا وإنتابهُ شئ من الفرحِ أو الترح، لأن الموضوع يحاكيهِ بصورة مباشرة، ويختصُ بعملهِ إبتداءً...
فقد أشار المسلسل إلى عدة نقاط مهمة :
1- لا شيئ فوق سلطة القانون والقضاء.
2- من حق الصحفي الأحتفاظ بمصادرهِ التي يحصل من خلالها على المعلومات.
3- فسح المجال للصحفي في الدخول إلى كل الأماكن، ومساعدتهِ في إتمام تحقيقاتهِ الصحفية.
4- يكون الصحفي على إتصال مباشر مع الجهات الأمنية، لا سيما الأمن الوطني(القومي).
5- أمانة الصحفي في نقل الخبر.
هذه أهم الأشياء العامة، التي تطرق لها المسلسل في حق الصحفي، وأما الخاصة، فلكل كاتب وصحفي ظروفه، التي يستطيع تجاوزها بذكائه وفطنته...
كذلك أشار المسلسل إلى نقاط تخص عمل مؤسسات الدولة، حيث تطرق إلى رئيس الحكومة وديوانهِ ووزرائهِ، كذلك تطرق إلى القضاء والجهات التنفيذية، ندرجها فيما هو آت:
1- يجب إختيار رئيس الحكومة ضمن معايير خاصة، في مقدمتها: عدم وضع الخطوط الحمراء أمام حب الوطن ومصلحة الشعب.
2- الكل يخضع للمسآئلة القانونية، ولا حصانة للفاسد.
3- نزاهة القضاء وحياديتهِ، وحمايته ودعمه ورعايته، وعدم التشكيك بهِ، بل إتباع الطرق القانونية معهُ، مهما تكن الظروف والأحوال.
4- دعم الجهات الأمنية والتنسق فيما بينها، بحيث لا يتداخل عملهم، فيسبب الحرج والتزاحم، فما يخص الشرطة للشرطة، وما يخص الأمن الوطني للأمن الوطني وهكذا...
5- الإستفادة من كل المعلومات الأمنية، وإن كانت من أُناسٍ بسطاء، وعدم التكبر وإدعاء العلم وأحتقار الأشخاص بدون مبرر، كما في عبارة(أنت تعلمنا شغلنا!).
6- الأنتباه إلى المستغلين والمنتفعين في إشعال الفتن ودعمها، لا الأمساك بتلابيب البسطاء الذين يستغلهم الفاسدون!
هذه أهم النقاط التي تطرق لها المسلسل، كذلك ومما لابُدَّ من الأشارة إليهِ، إبداع الأخراج والآداء، وأمنياتنا للفنان الكبير بمزيدٍ من التألقِ والأبداع...
بقي شئ...
قد يقول القائل: إن هذا غير موجود في الواقع؛ ونقول: نعم، فهذه هي مهمة الكاتب(كاتب الدراما)، أعطاء فكرة وعرضها بشكل درامي، وإيصال رسالة لذوي الأختصاص، بل مساعدتهم لأخذ التدابير اللازمة(كما فعلنا في كتاباتنا أثناء إجتياح داعش لأراضينا حتى بلوغ النصر بفضل الله ورعايته)، بالأضافة لبث روح الوطنية والتعاون والشعور بالأنتماء للوطن وحبه، هذا كُله مع متعة المشاهدة.
.................................................................................................





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,936,343,497
- تظاهرات الجنوب إلى أين؟!
- النزاعات العشائرية في الجنوب: ما أسبابها؟ ومَنْ يقف وراءها؟
- كأس العالم والإنتخابات العراقية البرلمانية
- إرفع قناعك
- لِعِبُورِ القَنَاةِ حِكايةٌ وألفُ حِكَاية(الحكاية الرابعة) ب ...
- أحبك يا علي
- دبابيس من حبر21
- الجنة تحت أقدام النساء
- موازنات أعوام الإنتخابات
- أبي حقاً
- لِعِبُورِ القَنَاةِ حِكايةٌ وألفُ حِكَاية (الحكاية الثالثة)
- لِعِبُورِ القَنَاةِ حِكايةٌ وألفُ حِكَاية الحكاية الثانية
- لِعِبُورِ القَنَاةِ حِكايةٌ وألفُ حِكَاية الحكاية الأولى
- جَوَادٌ والعُطلةُ الرَبِيعيةِ بَينَ أمينَةِ بَغدادٍ وَوَزِير ...
- الإنتخابات البرلمانية من وجهة نظر الناخب
- قصيدة - عفاف -
- الداعي والدّعي مع إقتراب موعد الإنتخابات البرلمانية
- أنا والليلُ فاتنتي
- قصيدة - شرطي المرور -
- أقلامٌ مُستَغفَلةٌ


المزيد.....




- صفعة للبوليساريو ..خط جوي جديد بين باريس والداخلة
- فنانة سورية تغني لأول مرة في مصر
- أسلالو ينافس لعنصر على رأس الحركة واحرضان يعود كرئيس مؤسس
- في غياب العثماني.. قيادة المصباح تلوح بطرد الطالبي العلمي من ...
- مهرجان الجونة السينمائي... ردود فعل إيجابية بعد عرض -عيار نا ...
- فرانس24 تحتفل بمرور عام على انطلاق بثها باللغة الإسبانية
- امزازي يعلن طي مرحلة العامية ويعتبر نقاش رسوم التسجيل سابقا ...
- #ملحوظات_لغزيوي: صورتان وتسلية و«بوز» !
- العثماني يحمل الجزائر مسؤولية النزاع المفتعل حول الصحراء
- رئيس الحكومة: المغرب جعل من القارة الإفريقية أولوية


المزيد.....

- مع قيس الزبيدي : عودة إلى السينما البديلة / جواد بشارة
- النكتة الجنسية والأنساق الثقافية: فضح المستور و انتهاك المحظ ... / أحمد محمد زغب
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو الديوان / أفنان القاسم
- رواية عروس البحر والشياطين / إيمى الأشقر
- -كولاج- المطربة والرقيب: مشاهد وروايات / أحمد جرادات
- اعترافات أهل القمة / ملهم الملائكة
- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو
- موطئ حلم / صلاح حمه أمين
- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح
- عناقيد الأدب: أنثولوجيا الحرب والمقاومة / أحمد جرادات


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حيدر حسين سويري - عوالم خفية: حوار الصحافة والفساد