أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - وقت لعب نظام الملالي إنتهى تماما














المزيد.....

وقت لعب نظام الملالي إنتهى تماما


فلاح هادي الجنابي
الحوار المتمدن-العدد: 5927 - 2018 / 7 / 8 - 17:05
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


هناك حالة من التوتر والقلق الشديد المهيمن على نظام الملالي برمته خصوصا بعد أن صار واضحا لهم وضوح الشمس في عز النهار بأن الشعب الايراني يرفضهم جملة وتفصيلا خصوصا بعدما توضح له فساد هذا النظام ونهبه لثروات وإمکانيات البلاد تحت ذرائع وحجج أقل مايقال عنها سخيفة، ولأن قادة ومسٶولي النظام يعلمون جيدا بأن الشعب جدي جدا في رفضهم ويسعى بجدية أکبر لقلعهم وطردهم من الحکم ومحاسبتهم ومعاقبتهم، خصوصا بعد التجمع السنوي الاخير الذي أکد على هذه القضية وأشار الى البديل الديمقراطي الجاهز لإستلام زمام الامور في البلاد، فإن هناك محاولات من أجل إنقاذ النظام والحيلولة دون سقوطه الذي صار محتوما.
عندما يبادر سعيد حجاريان، أحد جلاوزة نظام الملالي والذي من مٶسسي وزارة المخابرات الدموية ومن کبار الجلادين خلال عقد الثمانينيات من الالفية الماضية، الى الادلاء بإعترافات مثيرة وغير عادية بالمرة، فإننا يجب أن نقرأ السطور والکلمات غير المکتوبة بين دفتي إعترافاته، ذلك إنه لايمکن أن يدلي بهکذا إعترافات مجانا وحبا بالشعب أو کرها بالنظام وانما من أجل العمل على المحافظة على النظام.
حجاريان أکد في تصريحاته هذه قائلا:" سرعة الأحداث كثيرة وفرص الإصلاحيين قليلة. كما نلاحظ فإن منافس الإصلاح الآن ليس هو الجناح اليمين بل القائمين بإسقاط النظام. بهذا الافتراض، يجب أن تناقش إذا تحول الوضع إلى فوضى وأخذ ترامب موقفا مشددا ... فماذا سيكون الوضع؟"، السٶال الذي يجب وبإلحاح طرحه هنا هو: من القائمين بإسقاط النظام؟ هل هناك غير الشعب والمقاومة الايرانية؟ وإن حجاريان وکما يسعى نظامه دائما للإيحاء بأن سقوطهم سوف يخلف فوضى، وهو بهذا يريد تشبيه الاوضاع الايرانية بسوريا أو غيرها، وهو تشبيه فاشل ومثير للسخرية والاستهزاء إذ هناك بديل سياسي قائم هو المجلس الوطني للمقاومة الايرانية والمعروف لدى الشعب الايراني والعالم کله، ولذلك فإن فرضية الفوضى هي فرضية کاذبة ومخادعة الهدف من ورائها التغطية على الحقيقة بل وحتى القفز عليها.
المثير للملاحظة والضحك معا هو إن حجاريان يمضي في نصائحه المشبوهة التي يقدمها للنظام وهو في صدد رسم الطريق جااهدا من أجل إنقاذه، فإنه واستعدادا للظروف الجديدة والتصدي لها، يطرح مقترحا لتشكيل نواة صلبة للزمرة الحاکمة مضيفا أنه من الممكن أن يتخلى المواطنون عن جميع الإصلاحيين ولا يفرقون بين النواة الصلبة المصفية والإصلاحيين الآخرين؛ فعلى الإصلاحيين في مثل هذا الموقف أن يطرحوا سياساتهم على لسان الآخرين!
حجاريان الذي يتذکر جيدا ماقد ردده الشعب بکل وضوح ضد نظامه الدجال من شعارات خلال مظاهرات في کانون الاول 2017، ولاسيما شعار"أيها الإصلاحي أيها الأصولي انتهت اللعبة"، نعم لقد إنتهت اللعبة تماما ولم يعد هناك من أي مجال سوى الاستسلام الکامل وترك الحکم رغما عن الانوف أو الاسقاط.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,842,725,017
- البديل الديمقراطي القادم رغم أنف الملالي
- لا خجل في عرف ملالي إيران
- الملا روحاني يستجدي أوربا
- مرض موت نظام الملالي
- وفضح الملالي أنفسهم شر فضيحة
- إيران في إنتظار المقاومة الايرانية
- أدوار مشبوهة على الساحة العراقية
- حصاد الخيبة و السقوط لنظام الملالي
- ليقف العالم بوجه قمع نظام الملالي لإنتفاضة الشعب الايراني
- ظريف يسعى لإنقاذ النظام بالکذب!
- الموت للديکتاتور المعوق
- صراع سيحسم لصالح الشعب الايراني
- رعب الملالي يزداد من التجمع السنوي العام للمقاومة الايرانية
- عن أسوأ نظام عادى البيئة في العالم کله!
- مجاهدي خلق تٶسس لإيران الغد
- نظام ملعون و مرفوض دوليا
- مسخرة قوانين نظام الملالي
- حتى البيئة تريد سقوطهم
- الملالي من بروجهم العاجية يتحدثون عن معاناة الشعب الايراني
- نظام لايمکن إنقاذه


المزيد.....




- وصول 10 حافلات تقلّ سكانا من الفوعة وكفريا بعد ما احتجزهم مس ...
- الرئيس الصيني: الإمارات نموذج مثالي للعالم العربي
- الإمارات تحتفي بزيارة شي جينبينغ.. وبن راشد يغرّد بالصيني!! ...
- القضاء الإسباني يتخلى عن طلب تسليم بويجدمون
- تأجيل توقيع اتفاق لتقاسم السلطة بجنوب السودان
- تعرف على مسلمي خوي الصينيين، أبناء -مكة الصغرى-، المهددين بف ...
- لماذا لا تتوقف أدمغتنا عن -البحث عن المتاعب-؟
- عبد الله العودة: بن سلمان يعيد السعودية لعصور مظلمة
- الزي السعودي يغلق مطعم والحكومة تستجوب مالكه
- السفارة الروسية: بوتينا تجد صعوبة بالتكيف مع ظروف السجون الأ ...


المزيد.....

- الولايات المتحدة، نظام شمولي لصالح الشركات / كريس هيدجز
- الثورة الصينية بين الآمال والمآل / محمد حسن خليل
- المسكوت عنه في التاريخ الإسلامي / أحمد فتحي سليمان
- العبد والرعية لمحمد الناجي : من الترضيات إلى التفكير المؤلم / لحسن وزين
- الفرعون والإسكندر والمسيح : مقامتان أدبيتان / ماجد هاشم كيلاني
- الشرق أوسطية إذْ تعود مجددا: المسارات البديلة للعلاقات الاقت ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- دلالات ما وراء النص في عوالم الكاتب محمود الوهب / ريبر هبون
- في الدولة -الزومبي-: المهمة المستحيلة / أحمد جرادات
- نقد مسألة التحالفات من منظور حزب العمال الشيوعى المصرى / سعيد العليمى
- العوامل المؤثرة في الرأي العام / جاسم محمد دايش


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - وقت لعب نظام الملالي إنتهى تماما