أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - طلعت خيري - شبهة رجم الزانية














المزيد.....

شبهة رجم الزانية


طلعت خيري
الحوار المتمدن-العدد: 5923 - 2018 / 7 / 4 - 22:57
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


أدى غياب الإسلام الحقيقي الى ظهر الإسلام السياسي كفكر طائفي تدعمه تيارات سياسية مسيحية إنجيلية وتوراتية ---ارثذوكسية وكاثوليكية ---فالدعم رافق حالة التدهور والتقهقر التي مرت بها الشعوب الإسلامية في العصور المتأخرة مع اقتراب نهاية الحكم العثماني الفاسد وبداية ظهور الدولة الوهابية التوراتية ---ونتيجة لضعف الدولة العثمانية وتقهقرها في أوربا الشرقية كالمجر والنمسا وبلغاريا وضعت تلك الدول على العثمانيين شروط سياسية مقابل بقائهم على سدة الحكم-- من تلك الشروط تغير منهجية الإسلام الحقيقي عن طريق السنة النبوية --وتأسيس أنظمة طائفية على غرار طوائف أوربا الشرقية الارثذوكسية – فأسست الدولة العثمانية المنهج السني الصوفي المشتق من سنة بولس الرسول والذي يروي كرامات يسوع ابن الله المزيفة منها السير على الماء والأسماك الخمسة والعشرة أرغفة التي أشبعت خمسة الآلاف شخص----فاجمع السلاطين أتباعهم من الشياطين كالأمة الأربعة الشافعي وابو حنيفة ابن النعمان وابن حبل والمالكي --وقاموا بتوزيعهم على مناطق رئيسية تابعة للحكم العثماني منها العراق وسوريا ومصر ونجد والحجاز – ثم اختارت لاؤلئك الشياطين محفلا دينيا-- يضم كل من النووي والبخاري والترمذي ومسلم وابو داود والنسائي وأمرتهم بكتابة السنة النبوية بتناقض في الري والاشتهادات بين الأمة الأربعة فلا تجد توافق بينهما في ابسط المسائل دينية –غير الخلاف والتناحر – كما أرغمت الدولة العثمانية كافة ولاياتها الإسلامية بإتباع المنهاج السني الصوفي كفكر ديني سياسي طائفي -- مع اقتراب نهاية الحكم العثماني الفاسد ظهرت الدولة الوهابية التوراتية كند سياسي للفكر الارثذوكسي الصوفي العثماني ----وبدعم من أوربا الغربية وضعت بريطانية التوراتية في نجد والحجاز سلاطين موالين لها من آل سعود ثم أسست لهم محفلا دينيا سياسيا داعما الهم بزعامة محمد عبد الوهاب وآل الشيخ-- فاختاروا لهم أئمة ورواة للحديث مثل ابن تيمية وابن القيم الجوزية والحاكم والبزار ---فألفوا السنة النبوية وفقا لشريعة التوراة – من التشريعات التوراتية التي ادخلها الفكر الوهابي المسوني في الإسلام عن طريق السنة النبوية ---رجم الزانية –فقالوا نسخت أية الرجم مع بقاء الحكم – أما اليوم فيقولون ضاعت مع الآيات التي أكلها الداجن –فرجم الزانية لا تجده إلا في أحاديث الفكر الوهابي التوراتي كابن تيمية وابن القيم الجوزية

رجم الزانية في التوراة

1- يرجم الإسرائيلي وغير الإسرائيلي كل من أعطى من زرعه لمولك
2- فان لم ترجموه فسأضع وجهي أمامه وأمام عشيرته حتى اقضي عليه
3- سأجعل وجهي ضد كل من يسعى وراء الجان والتوابع ليزني من ورائهم
4- يرجم كل من سب أمه وأباه
5- إذا زنا الرجل بامرأة من أقاربه يرجم الزاني والزانية
6- إذا زنا الرجل بإمرة أبيه يرجم الزاني والزانية
7- إذا زنا الرجل بكنته يرجم الزاني والزانية
8- إذا زنا الرجل برجل أخر يرجم كلاهما
9- إذا زنا الرجل بأم وابنتها يرجم الزاني والزانية
10- إذا واقع رجل بهيمة يرجم كلاهما
11- إذا واقعة المرأة ذكر بهيمة يرجم كلاهما
12- إذا زنا الرجل بأخته ابنة أمه وأبيه يرجم الزاني والزانية
13- إذا زنا الرجل بامرأة في حيضها يرجم كلاهما
14- إذا زنا الرجل بإمرة عمه يرجم الزاني والزانية
15- إذا زنا الرجل بإمرة أخيه يرجم الزاني والزانية

تلك هي فرائضي وأحكامي التزموا بها لتكونوا قديسين عندي ولقد طردت شعوبا قبلكم كانوا يمارسون الرذيلة فأتيت بكم الى الأرض التي تدر لبنا و عسلا

http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=396218

نأتي الى القران هل أمر برجم الزانية –بما ان الرجم هي حالة قتل – فماذا قال القران في القتل

{وَلاَ تَقْتُلُواْ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللّهُ إِلاَّ بِالحَقِّ وَمَن قُتِلَ مَظْلُوماً فَقَدْ جَعَلْنَا لِوَلِيِّهِ سُلْطَاناً فَلاَ يُسْرِف فِّي الْقَتْلِ إِنَّهُ كَانَ مَنْصُوراً }الإسراء33

إذن القتل لا يجوز إلا للقاتل فقط --إلا بعض الاستثناءات كتعويض ذوي المقتول لرفع العقوبة عن القاتل

نأتي الى حكم الزانية والزاني –ثلاثة شروط محكمة لا تقبل التأويل ولا النسخ ولا التحريف --منها النزول المناسب مع الحدث (أَنزَلْنَاهَا )—فرض العقوبة الجزائية (وَفَرَضْنَاهَا )– (بَيِّنَاتٍ) التبيين المفصل لكل الإجراءات الجزائية مع الزناة في حالت الإثبات – وإنزال أقصى العقوبات بالقاذفين بالزنا زورا ان لم يأتوا بأربعة شهداء – فهذه الشروط المحكمة لا تنطبق على الرجم – فلو طبقنا الرجم وقتلنا إنسان – هل تكفي ثَمَانِينَ جَلْدَةً لعقوبة أشخاص شهدوا زورا وتسببوا بقتل إنسان– أكيد لا – فالحكم القضائي المفصل لا يعطي الدرجة القطعية بالرجم بسبب الشروط التي وضعها القران على الزناة والتي لا يمكن تكاملها مثل أربعة شهداء وان أتوا بالشهداء فالعقوبة محددة كُلَّ وَاحِدٍ مِّنْهُمَا مِئَةَ جَلْدَةٍ --- وحتى قذف الزوجة فعلى الزوج ان يأتي بشهداء فان لم يأتي تنهي القضية بالقسم – دون أي عقوبة جزائية – فهذه الشروط المحكمة لا تقبل التأويل ولا النسخ ولا التحريف





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,096,363,360
- السلام -- بين المعتدلين اليهود والمتطرفين منهم
- شرعية تهجيَّر السكان الأصليين
- شرعية إبادة السكان الأصليين
- رد على مقالة صباح ابرأهيم تحريف القران
- دور المقدسات في دعم المحفل سياسيا
- دور المحفل الديني بالتصفية السياسية
- دور المحفل في التسقيط السياسي
- جرائم اله التوراة والخونة العرب في دير الزور
- اليهود بين هتلر واله التوراة
- رد على مقالة وفي نوري جعفر مؤلف القرآن وأتباعهِ
- عجائب الرب عند خابور الفرات
- دور المقدسات في التعبئة العقائدية والنفسية
- تمرد يهود تل أبيب على ارض الكلدان
- دور القصص والأفلام المرعبة في ترسيخ العقائد
- فرنسا بين العلمانية والتشدد
- مفهوم الاعتكاف
- جحشنة الإسلام السياسي في رمضان (ليلة القدر )
- الفوريم – ذكرى قيام دولة إسرائيل –الدسائس والمؤامرات
- الفوريم – ذكرى قيام دولة إسرائيل – العمل الدبلوماسي
- الفوريم – ذكرى قيام دولة إسرائيل –نكبة اليهود في فارس


المزيد.....




- هيكل أورشليم كمركز مالي عند اليهود القدماء وهيكل الاقتصاد ال ...
- وزير خارجية تركي أسبق يدعو أنقرة عدم اعتماد الطائفية في السي ...
- في مصر، لا يزال ثلث الشعب يميل إلى جماعة -الإخوان المسلمين- ...
- سامان عولا.. ملهم المعاقين بأربيل ومرشدهم الروحي
- ترميم معابد اليهود بمصر.. صفقة القرن تتسلل عبر التراث
- الوطني الفلسطيني: حملات التحريض ضد «عباس» ترجمة للتهديد والض ...
- لمواجهة الحرب الناعمة... -حزب الله- يطلق لعبة -الدفاع المقدس ...
- -الإنتربول- يكفّ البحث عن القرضاوي
- الأردن.. الإفراج عن صحفيين اتهما بـ-الإساءة للسيد المسيح-
- هل آن الأوان للحركات الإسلامية أن تصبح أحزابا علمانية؟


المزيد.....

- كتاب انكي المفقود / زكريا سيشن
- أنبياء سومريون / خزعل الماجدي
- لماذا الدولة العلمانية؟ / شاهر أحمد نصر
- الإصلاح في الفكر الإسلامي وعوامل الفشل / الحجاري عادل
- سورة الفيل والتّفسير المستحيل! / ناصر بن رجب
- مَكّابِيُّون وليسَ مكّة: الخلفيّة التوراتيّة لسورة الفيل(2) / ناصر بن رجب
- في صيرورة العلمانية... محاولة في الفهم / هاشم نعمة
- البروتستانتية في الغرب والإسلام في الشرق.. كيف يؤثران على ق ... / مولود مدي
- مَكّابِيُّون وليسَ مكّة: الخلفيّة التوراتيّة لسورة الفيل(1) / ناصر بن رجب
- فلسفة عاشوراء..دراسة نقدية / سامح عسكر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - طلعت خيري - شبهة رجم الزانية