أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - توفيق أبو شومر - حقق أمنيته في الثانية والتسعين














المزيد.....

حقق أمنيته في الثانية والتسعين


توفيق أبو شومر
الحوار المتمدن-العدد: 5909 - 2018 / 6 / 20 - 06:16
المحور: حقوق الانسان
    


هو، حقَّق حلمَه، وهو في الثانية والتسعين، أما أنا، لم أُحقِّق حلمي بعد، في الثانية والسبعين من عمري!!
هو، جاك ناسلسكي، ولد في مدينة، ديسو ، في ألمانيا، هو شاهد هولوكوست، هرب من النازيين في طفولته إلى بولندا، جرى اعتقالُه في أربع معسكرات اعتقال نازية، بما فيها الأوشفتس، إلى أن حُرَّر عقب انتهاء الحرب العالمية الثانية، 1945م.
ركِبَ، جاك ظهر َسفينةٍ مهاجرا من بولندا إلى نيويورك، قبل واحدٍ وسبعين عاما، قبل تأسيس إسرائيل، حيثُ عاش في مدينة، إديسون، مواطنا أمريكيا،
هاجرتُ ابنتُه، ليلي، وزوجها بروس، وأطفالهما الأربعة إلى إسرائيل، منذ عقودٍ مضت، سكنتْ الأسرةُ في، رحوفوت. جنوب مدينة، يافا، تل أبيب.
ها هو اليوم يلتحق بالعائلة، ويُحقق حُلُمَهُ، قال جاك عقب وصولِه إلى مطار، بن غريون، يوم 14-6-2018م: "إسرائيل اليوم هي موطن الشعب اليهودي، هأنذا أصل إلى وطني، أنا فخورٌ بإسرائيليتي، ويهوديتي... أنا أُحبُّ إسرائيل"!!
صحيفة، أروتس شيفع (الاستيطانية)، 15-6-2018م.
أما أنا، صاحب البيت والأرض، المُهجَّر منذ واحد وسبعين عاما من قريتي، بيت طيما، التي لا تبعد عن مكان وصول صاحب الحلم التسعيني، جاك، سوى مسافةٍ قليلة، أنا صاحبُ البيت والمزرعة، والأرض، ما أزال أعيش في مهجري القريب من مكان ولادتي، ومسقط رأسي، منذ واحدٍ وسبعين عاما، أحلُم بزيارة مكان ولادتي، ولمسِّ حجارة بيت والدي، وشرب قطراتٍ من ماء بئر جدي!!
هو حقَّق حُلمَه في الثانية والتسعين، وهو لم يلد في فلسطين، ولم يتعلم فيها، ولم يُنجب أطفالَه في المكان، ولم تحفظ أرضُنا رائحةَ عرقه، ولم يزرع شجرة واحدة، ولم يحفر بئر ماءٍ، ولم يروِ شجرةً من أشجارنا، اكتشفَ فجأة أنَّه صاحبُ الحقل، مالِكُ البيت!!
أما أنا، حفيدُ مالِكِ البيتِ الطيني، بيتِ جدي، المشغولِ بيديه، من طين حقله، الممزوج بعرقه، أنا، حفيدُ مالِك حقل البرتقال، والتين، والعنب، الحافظُ لتراث أبي وجدي، احتفظ حتى اليوم بسيف جدي، المصنوع في وطني، وأملك أيضا، حتى طاحونة جدتي الحجرية، المنحوتة من حجارتنا، فلا يُسمح لي حتى أن أزور مكان ولادتي القريب!!
هو، الذي حقَّق حلمه، استخرجتْ له إسرائيلُ سلسلة أجدادٍ مِن الكتب القديمة، تعودُ جذورُهم إلى أربعة آلاف عامٍ مضى، نسبَتْهُ إليهم، بعد اثنتين وتسعين عاما، منحتْه جواز سفرٍ ليستوطن بيتي!!
أنا، مَن هُجِّر من بيته، أُجبِرتُ أنْ ترك بقايا ثيابي، ودجاجاتي، وبقرة عائلتي، ومحراث أبي، وصندوق جدتي المملوء بثيابها المطرزة بخيوط من ألوان شجرة الحنون، والفلِ، والياسمين لا يحقُّ لي أن أشتمَّ رائحةَ زعتره ونعناعه!
هو، المهاجرُ الجديد، يُسمح له بشحنِ كلَّ أمتعته وأحذيته، حتى كلبه، ليسكن في بيت أجدادي وعائلتي!!
هو، يلقى ترحيبا في إسرائيل، ودعما مالياُ من أنصار إسرائيل في كل دول العالم، تُؤسَّس له جمعية خاصة، اسمها، نفس بنفس، تتعاون مع وزارة الاستيعاب الإسرائيلية لإسكانه في بيتي، ليلتحق بعائلته، ويعيش في كنفهم، لأنَّه من بقايا القبائل اليهودية المفقودة، من آلاف السنين، ويُحقِّق حلمه الزائف!!
أما أنا، الصارخُ في البريَّة، منذ واحدٍ وسبعين عاما، لم يخرجُ صوتي مِن جدران بيتي!!
الغريب، أن عشيرتي وأهلي اعتادوا أن يصرخوا فيَّ ساخرين:
أيها السبعينيُّ، كُفَّ عن أضغاثِ أحلامِك!!





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,842,046,215
- فيتوات العالم
- الثأر الوطني، والُار القبلي
- دولة الحواجز
- الرومانيون يهود!!
- عمامة نابليون
- لقطات إعلامية من غزة
- مصانع النكتة
- قصص الفقر في غزة
- الغزل الصاروخي
- ما بعد ابن خلدون!
- دبلوماسي من سلالة هارونّ
- دبلوماسية الأقدام
- يحدث في دولة الديموقراطية
- عدو اليونروا
- أمنيتان لشابين
- حاخام، وثلاثون زوجة!
- مهاجرون إلى شبكات التواصل
- صاحب المخطط المشهور
- بريد بولندا
- المحرِّض الهرمجدوني


المزيد.....




- تدبير التبذير بالبندير
- هنغاريا تنسحب من ميثاق الأمم المتحدة للهجرة
- النظام السوري يخضع -نوى- وروسيا تروج لاستقبال اللاجئين
- موسكو تعلن عن تأسيس مركز لاجئين في سوريا
- وفاة 19 شخصا إثر غرق قارب للمهاجرين قبالة شمال قبرص
- وفاة 19 شخصا إثر غرق قارب للمهاجرين قبالة شمال قبرص
- روسيا تعلن عن إقامة مركز في سوريا لمساعدة اللاجئين على العود ...
- مصادر دبلوماسية: اعتقال معارضين أتراك في أوكرانيا بعد اتفاق ...
- موسكو تعلن انتهاء أزمة النازحين السوريين على الحدود الأردنية ...
- وزارة الدفاع الروسية: "إقامة مراكز للاجئين في سوريا لمس ...


المزيد.....

- على هامش الدورة 38 الاعتيادية لمجلس حقوق الانسان .. قراءة في ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- حق المعتقل في السلامة البدنية والحماية من التعذيب / الصديق كبوري
- الفلسفة، وحقوق الإنسان... / محمد الحنفي
- المواطنة ..زهو الحضور ووجع الغياب وجدل الحق والواجب القسم ال ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- الحق في حرية الراي والتعبير وما جاوره.. ادوات في السياسة الو ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- حقوق الانسان: قراءة تاريخية ومقاربة في الاسس والمنطلقات الفل ... / حسن الزهراوي
- العبوديّة والحركة الإلغائية / أحمد شوقي
- جرائم الاتجار بالبشر : المفهوم – الأسباب – سبل المواجهة / هاني جرجس عياد
- الحق في المدينة ... الحق المسكوت عنه الإطار الدولي والإقليمي ... / خليل ابراهيم كاظم الحمداني
- مادة للمناقشة: إشكالية النزوح واللجوء من دول الشرق الأوسط وش ... / كاظم حبيب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - توفيق أبو شومر - حقق أمنيته في الثانية والتسعين