أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - توفيق بوشري - ناموس المزبلة














المزيد.....

ناموس المزبلة


توفيق بوشري
الحوار المتمدن-العدد: 5907 - 2018 / 6 / 18 - 02:45
المحور: الادب والفن
    


قبْل الآن.. كان نامُوسا لا يأتيه اللغْو من بين يديه ولا من خلفه.. ولا حتى من ثُقب الأوزون.. كان وحده النقطة.. حتى مضت الأزمان دون أن تترك أثرا غير طنين واحد.. ربما أزيز.. بانفجار غير هائل. بل غير مسموع. تبدّلت ملامح اللوحة.. بل كأنها صارت بياضًا أصم. كل شيء أصبح مبهما. حتى غزت فكرة اللاشيء القلوبَ فبلغت الحناجر والأفق والمدى.. حتى الكون.. ثم سرى في جسد المكان والردهة الفارغة. بعد الآن، ظَهَر مكبّلا ينزِفُ معلقا على بندول متوقف. سرعان ما شرع يتحرك طفيفا فأكثَرَ حركة.. تعجبَ الموتى. اكتشفوا أنهم يستنشقون رائحة دمه النتن. إنهم أحياء.. بل أحياء تماما.. أم عادوا إلى الحياة بغير مَسِيح؟ صرخوا في نفس واحد: عَذِّبوه.. نكِّلوا به.. استمر البندول يرقص وجَانِي الزمان ينزف بحدة، وهم يصيحون: لن نسامحه.. قَتَلنا وقتا مطلقا.. قطِّعوه إربا وارموه للدينصورات.. والمخلوقات الفضائية التي سنكتشف.. ضحك البندول وضرب كفه بكف الزمن. ثم حمل الناموس على العقارب وذهب ليدفنه في مزبلة التاريخ. وموتى الأمس يلغطون.. ينددون.. يطالبون.. في أدنى الاحتمالات.. بناموس جديد.. والذباب يطن فوق رؤوسهم في قهقهات مقززة، نتنة..





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,839,899,969
- حياة رجل آخر فراغ..
- سيدي سليمان تستفيق -بين المابين- لتعانق في واحة احتفالية -صح ...
- -هيهات- تلون فضاء الخزانة الجهوية بالقنيطرة بالحلم..


المزيد.....




- خمس قنوات على يوتيوب متخصصة في تحليل الأفلام السينيمائية
- صرخة فنية بألمانيا لإنقاذ إرث اليمن الحضاري
- أردني يحول قشة العصير إلى آلة موسيقية..وينجح
- جديدة بسام منصور: -يكفي أن تعبر الليل-
- مصدر دبلوماسي: إغلاق الممثلية التجارية الفرنسية في موسكو
- في ذكرى تموز.. يوم للسينما العراقية في لاهاي! / مجيد إبراهيم ...
- قصيدة“ليس رثاءا كماياكوفيسكى للينين ,لأنك زعفران”أهداء الى ر ...
- الممثل اللبناني زياد عيتاني يروي تفاصيل تعذيبه
- مسلسل -داونتون آبي- الناجح يتحول إلى فيلم
- ويصدح نداء الانفصال: إسكتلندا وكاتالونيا نموذجًا


المزيد.....

- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح
- عناقيد الأدب: أنثولوجيا الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- هل مات بريخت ؟ / مروة التجاني
- دراسات يسيرة في رحاب السيرة / دكتور السيد إبراهيم أحمد
- رواية بهار / عامر حميو
- رواية رمال حارة جدا / عامر حميو
- الشك المنهجي لدى فلاسفة اليونان / عامر عبد زيد
- من القصص الإنسانية / نادية خلوف
- قصاصات / خلدون النبواني
- في المنهجيات الحديثة لنقد الشعر.. اهتزاز العقلنة / عبد الكريم راضي جعفر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - توفيق بوشري - ناموس المزبلة