أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مروة التجاني - هل مات بريخت ؟














المزيد.....

هل مات بريخت ؟


مروة التجاني

الحوار المتمدن-العدد: 5905 - 2018 / 6 / 16 - 09:21
المحور: الادب والفن
    


في الوقت الذي ترتفع فيه أصوات المثقفين بنقد وضع الفنون بشكل عام والمسرح بشكل خاص لتحولها إلى سلع ترضي أذواق المستهلكين من عديمي الخبرة أو الباحثين عن المتعة من أجل المتعة يحق لنا أن نسأل هل مات بريخت ؟ . ما احوجنا اليوم إلى ضرورة العودة إلى بريخت الذي نفث روحه في جميع مسارح ما بعد الحداثة . نادى في زمن مبكر بما يعرف بالنقد المرح سعياً منه إلى توجيه المتفرج البرجوازي إلى دروب تساعد في خدمة طبقات أخرى . لم يرغب خلال مسيرته سواء حين قدم المسرح الملحمي أو التعليمي بتحويل المعرفة إلى سلعة بل مزج بينها وبين المرح ، الهدف من ذلك تغيير المشاهد والعالم ، لا يهتم إذن بفن الممثل وحده بل وكذلك فن المتلقي ولا يجب مع ذلك أن ينسى الأخير لوهله إنه متواجد كجمهور في صالة عرض . " علمنا المسرح أن ننظر إلى العالم بالطريقة التي ارادت الطبقة الحاكمة أن ننظر إليه . بإمكاننا ، ويجب علينا أن نقدمه وهو في طور النمو والتغير المستمرين ، دون أي قيود تفرضها طبقة بعينها ، لأن تلك القيود ضرورية لمصالحها . أن الموقف السلبي للمتفرج ، وهو الموقف الذي يتوازى مع سلبية الأغلبية العظمى من الناس في الحياة ، أفسح الطريق لموقف ايجابي " .


أكثر العبارات الرائجة خطاءً قول " الحياة مسرح كبير" فالنص يعيد انتاج نفسه ، القص مصطنع من وجهة نظر بيريختية . كل تجربة يعاد تكرارها ومسرحتها ولا تعود للمرة الأولى أبداً . في ذات سياق تسليع الفن نرى مسرحية الرجل هو الرجل ( 1926 ) وتحكى عن " جالي جاي " حمال هندي يعيش حالة من الرضا عن وضعه كبرجوازي صغير لكنه يرغب مع ذلك في شراء سمكة فيجد ضالته مع جنود ، يقبل هو أن يصبح واحد منهم ولا يتمكن بعد ذلك من العودة إلى هويته القديمة . يحاول بريخت أن يقول أن لا شئ له قيمة في ذاته حتى الأنسان إلا حين يوجد مشتري يعطيه قيمته . يبرز في كثير من مواضيعه تحول الفرد لسلعة فلا فرق بين أبنه أحد التجار وعاهرة أو شحاذ يبيع القبح .. كلها سلع ، وهو ما يتوجب على المسرح كشفه في سياق العلاقات الاجتماعية كما حدث مع ( جاي ) الذي تحول لزي رسمي بشكل مادي ومجازي .

سعى بريخت عبر العديد من مسرحياته إلى تقديم مفهوم علاقات الانتاج وكيف تشكل الواقع خاصة في المجتمع الرأسمالي ، على غرار ماركس الذي حول الفلسفة إلى عمل كان له الدور الأكبر في إعادة تشكل المجتمعات ، آمن بريخت بأن للمسرح دور هام في الكشف عن الايديولوجيا الرأسمالية المتخفية . لم يمت بريخت بل أن الحوجة إليه صارت ماسة خاصة في ظل توجه المسرح نحو التسليع .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,164,046,783
- تسجيل المتخيل عند لاكان
- نورتي ونهاية التاريخ
- في مفهوم العمارة
- هروب رجل
- غرفة العنكبوت / عن المثلية الجنسية وقضايا أخرى
- نجوت لأرسم
- فنان كازو إيشيغورو
- تيار الرومانتيكية 2
- تيار الرومانتيكية 1
- أن تكتب – مارغريت دوراس
- الرواية الأفريقية .. الكنز المكتوب
- الضحك في السجن
- ريمون كينو كاتباً الهيغلية
- وداعاً ماياكوفسكي
- في اعتزال العالم
- فكر مدام دو ستايل الأدبي
- أيام في الزنزانة
- ديستوفسكي في عيادة فرويد - تشريح المثلية المكبوتة
- كفاح المثلية الجنسية .. شكراً دافنشي
- The Coat


المزيد.....




- قصة (أنت البطل) ومحمد صلاح في معرض الكتاب للتوعية ضد المخدر ...
- القاهرة: انطلاق عروض -شجر الدر- يومي 24، 25 يناير الجاري
- بعد احتلال الأرض.. إسرائيل تسطو على الثقافة العربية
- على طريق الأوسكار.. -الكتاب الأخضر- يفوز بجائزة هامة!
- ميج.. مصرية تنشر ثقافة اليابان ويتابعها 7 ملايين على يوتيوب ...
- صدر حديثا كتاب -أوراق القضية 805.. مقتل الأنبا إبيفانيوس- ل ...
- مديرة معهد الأفلام السويدية -اتمنى ايجاد حلول للحد من انتقال ...
- تعزيز علاقات التعاون البرلماني محور مباحثات المالكي مع رئيس ...
- وفاة منتج سلسلة -رامبو- الهوليوودية
- عندما تصبح كتابة الذات علاجا نفسيا


المزيد.....

- عريان السيد خلف : الشاعرية المكتملة في الشعر الشعبي العراقي ... / خيرالله سعيد
- عصيرُ الحصرم ( سيرة أُخرى ): 71 / دلور ميقري
- حكايات الشهيد / دكتور وليد برهام
- رغيف العاشقين / كريمة بنت المكي
- مفهوم القصة القصيرة / محمد بلقائد أمايور
- القضايا الفكرية في مسرحيات مصطفى محمود / سماح خميس أبو الخير
- دراسات في شعر جواد الحطاب - اكليل موسيقى نموذجا / د. خالدة خليل
- خرائط الشتات / رواية / محمد عبد حسن
- الطوفان وقصص أخرى / محمد عبد حسن
- التحليل الروائي للقرآن الكريم - سورة الأنعام - سورة الأعراف ... / عبد الباقي يوسف


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مروة التجاني - هل مات بريخت ؟