أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - أحمد القنديلي - دم يتلألأ في ملكوت الرذاذ














المزيد.....

دم يتلألأ في ملكوت الرذاذ


أحمد القنديلي

الحوار المتمدن-العدد: 5899 - 2018 / 6 / 10 - 21:02
المحور: الادب والفن
    


مثلَ حبات العقد المزهو برونقه البني على ربوتي
شهرزاد
انحنوا لصهيل الشوارع
... ثم كبَوا
... ثم انفرطوا
أي مجد لهذا الوباء العظيم؟
لكأن الوقت انتهى
لكأن الوقت ابتدأ
فلتختبئي خلف ذاك الضباب البعيد.
نحتاج إلى طيف قزحيّ
يمشي فوق الماء
يغسل الألوان المدلات في البحر من صدإ
لا يغسله رمل أو طوفان
فلتختبئي.
نحتاج إلى طائر من رماد
أو من صهيل الغمام السخي
يتأبطنا حانقا
يصّاعد ليلا بأفواهنا نحو باب السماء
حيث لا ريح توقظ من موت أو سنة
يتدحرج ليلا بأشلائنا
صوب صهد الرماد
فاقدا رأسه وجناحيه
فاقدا صوته وصداه
فلتختبئي خلف ذاك الضباب البعيد.
من بياض الوقت الصاعد
نحو الخلف الداجي
خرجنا زرافات
فبرايريون
ورد تتبعثر أوراقه في الهواء
تعبق الأرجاء
بريح الصبا
وبروْح الصباح
يترنح صوت حناجرنا
بين حد الموت
وحد المدى المتناسل في زغب الأقحوان.
أي مجد لهذا الدم
المترقرق في الطرقات
تتلألأ أطيافه الآن
في ملكوت الرذاذ
عِمْ مساء صديق دمي
عم مساء صليل السحاب الندي
فلنشرب معا
في كأس معا
في آن معا
نخب هذا العناق الأخير.
فبراير/ وجه طفل وسيم حزين
يتأبط بيرقه القاني
ويسير
من كل فنار ينبع لؤلؤه الأرجواني
في كل حدب يشهق بالضوء والماء والياسمين.
لك أيتها السدرة الراعفة
هذا الأفق المتمدد في نفق
يتمدد في فوهة ترخي فمها للرياح
فلتقتربي.
يتمنع فيك الزهو الطفولي
كل مساء
هل نسير إليك فرادى
ومن كل الطرقات؟
تنزف الطرقات التي تشرئب إلي
فلتنتظري
يتها السدرة الراعفة
ريثما ننتهي من محو بقايا هذي القروح
وهذا الحروف.
ولتبتعدي
خلف العتبة
فبعيدا عنك يمر الوقت الحابل بالبرق والماء
أنت الآن لست هنا.
أنت الآن لست هناك.
تنزف الطرقات التي تشرئب إليك
نحن الآن في قلب الريح
قاب قوسين أو أدنى
من رأب الشروخ
فلتختبئي
خلف ذاك الضباب البعيد
ريثما ننتهي من وأد تفاصيلنا النائمة
خلف هذا الظلام العتيد.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,568,987,012
- تضاريس الوقت الميت
- بحثا عن نعل وماء
- تحولات الشعر العربي: قصيدة النثر: من مواجهة الفراغ إلى مواجه ...
- شعرية التناص في القصيدة المغربية المعاصرة
- بلاغة الانحراف في الشعر المغربي المعاصر
- بصمات الحداثة في الشعر العربي المعاصر
- النص الموازي في الشعر
- الفراغ في الشعر: مقاربة للفراغ في ديوان -سلاما وليشربوا البح ...
- الدراما في الشعر العربي المعاصر
- لعبة المرايا في رواية -أوراق- لعبد الله العروي
- النص والتلقي
- عجائبية الحكي والمحكي في قصص أحمد بوزفور من خلال قصتي -سرنمة ...
- شعرية الحكي في المجموعة القصصية -نصف يوم يكفي- للقاصة المغرب ...
- شهوة الدم المجازي في -شهرزاد- توفيق الحكيم
- جغرافية اليباب
- الخوصصة النقابية
- المثقف والصراع الطبقي
- قراءة أولية لمشروع قانون الإضراب بالمغرب
- الأنساق الدلالية في مسرحية -بجماليون- لتوفيق الحكيم
- الشظايا المتجاذبة في رواية -سوق النساء ، أو ص .ب 26 - للروائ ...


المزيد.....




- مونيكا لوينسكي تنتج فيلما بعنوان -15 دقيقة من العار-
- مجموعة متنوعة من العروض الفنية بمعرض الشارقة الدولي للكتاب
- أمريكا: الملك محمد السادس يقوم بإصلاحات جريئة
- بوتين يصفع البوليساريو.. انطلاق أول قمة روسية إفريقية
- مرشحان لخلافة العماري على رأس جهة الشمال
- تحصن رجل في متحف جنوبي فرنسا والشرطة الفرنسية تتحدث عن تهديد ...
- رجل يتحصن في متحف بجنوب فرنسا والشرطة تتحدث عن كتابات تهديدي ...
- الحوار الاستراتيجي المغرب- الولايات المتحدة: واشنطن تشيد بري ...
- الولايات المتحدة تؤكد على مؤهلات المغرب كمنصة للشركات الأمري ...
- المالكي وبنشماش يمثلان جلالة الملك في حفل تنصيب الرئيس التون ...


المزيد.....

- عالم محمد علي طه / رياض كامل
- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - أحمد القنديلي - دم يتلألأ في ملكوت الرذاذ