أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - لاضمان ولامستقبل لأي شئ طالما بقي نظام الملالي














المزيد.....

لاضمان ولامستقبل لأي شئ طالما بقي نظام الملالي


فلاح هادي الجنابي
الحوار المتمدن-العدد: 5892 - 2018 / 6 / 3 - 17:46
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


لم يکن فشل نظام الفاشية الدينية الحاکم في إيران فشلا تقليديا، بل إنه فشل من طراز خاص، بحيث أقنع العالم کله بأنه نظام غير جدير بالحکم وليس هناك مايمکن أن يضمنه بل إنه لاضمان و لامستقبل طالما إستمر خصوصا وإنه يعتبر بٶرة أساسية للتطرف الديني و الارهاب وصار معروفا کونه عراب التنظيمات الارهابية و معلمها و ملقنها الاکبر.
الجرائم و المجازر و الانتهاکات التي إرتکبها هذا النظام بحق الشعب الايراني، لم تستثني أي شريحة أو طبقة أو طيف أو دين، وهو الامر الذي جعله يبدو کهولاکو الالفية الثالثة بعد الميلاد و جزار العصر من دون منازع، ولاريب من إن بلدان العالم التي تجاهلت مجزرة صيف عام 1988 التي أعدم فيها النظام أکثر من 30 ألف سجين سياسي رغم إن منظمة العفو الدولية قد إعتبرته وقتها بمثابة جريمة ضد الانسانية و يجب محاسبة مرتکبيها، إلا إن دول العالم ولأسباب إقتصادية و سياسية مخزية فضلت السکوت، ولکن هذا السکوت لم ينفع دول العالم بدليل إن شر و عدوانية هذا النظام بعد أن سکتت عليه دول العالم قد إتسعت دائرته لتشمل بلدان المنطقة و العالم، وهذه حقيقة سيعترفون بها و يقرونها، خصوصا بعد أن قدمت المقاومة الايرانية مئات الادلة التي تثبت ذلك.
الاوضاع التي يمر بها نظام الملالي في الوقت الحاضر و من إنهم صاروا على مشارف هاوية السقوط، کانت قد حذرت منها المقاومة الايرانية منذ أحوام طويل و شددت عليها بشکل مکثف خلال الاعوام العشرة الاخيرة من خلال التجمع السنوي العام للمقاومة الايرانية، والذي قدم معلومات و بحوثا و دراسات مستفيضة عن واقع و حقيقة هذا النظام العدوانية من مختلف الجوانب مٶکدة بأن أولئك الذين يحاولون تلميع و تجميل الوجه البشع لهذا النظام القذر، سوف يرون في النهاية فشلهم و يتحملون وزر و عار عملهم المشين عندما مدوا يد العون لهکذا نظام دموي قاتل لشعبه کي يستمر لفترة أطول.
الاحتجاجات الشعبية المتواصلة و النشاطات المتواصلة للمقاومة الايرانية داخليا و خارجيا يخاف النظام و يرعب منها أکثر من أي شئ آخر، وحري على المجتمع الدولي أن ينتبه لهذه النقطة الهامة الحيوية و يستثمرها لصالح السلام و الامن و الاستقرار في المنطقة و العالم و الذي مفتاحه يکمن في التغيير الجذري في إيران، وإن دعم نضال المقاومة الايرانية و الشعب الايراني من أجل الحرية و التغيير هو الطريق الوحيد الذي يجب سلوکه ضد هذا النظام من أجل التعجيل و الاسراع بإنهاء شره المستطير، وإن تکثيف الحضورين الدولي و الاقليمي في التجمع السنوي العام القادم في 30 حزيران 2018، من شأنه أن يکون بابا يمکن أن تنطلق منه أعاصير کبيرة بوجه النظام و تقتلعه من جذوره.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,839,495,343
- تفاٶل الملا روحاني!!
- الملا خامنئي يريد أن يقهر الزمن و التأريخ!
- لابد من التغيير و إسقاط النظام
- النار تمتد من أقدام الملالي الى رٶوسهم
- تجمع الغضب و الثورة ضد نظام الملالي
- القتل و القمع أصل و أساس نظام الملالي
- حصاد الخيبة و الفشل لنظام الملالي في سوريا
- الملالي في طريقهم للسقوط في الهاوية
- حصاد الخيبة و الفشل لنظام الملالي
- الشعب الايراني يريد فعليا إسقاط نظام الملالي
- نحو موقف دولي حازم دفاعا عن إنتفاضة کازرون
- هذا وطن أم مجرد سجن کبير؟
- نواب نظام الملالي وليس الشعب الايراني
- ألف تحية لکازرون التي أرعبت ملالي طهران
- ملالي ايران..بٶرة جذب و خلق الازمات و المشاکل
- الانتفاضة مستمرة حتى إسقاط النظام الايراني
- إيران..بإنتظار البديل الديمقراطي
- الملالي على موعد مع الزلزال السنوي في 30 حزيران القادم
- حتمية قطع أذرع الشر لنظام الدجل في المنطقة
- مجاهدي خلق تشدد الخناق على نظام الملالي


المزيد.....




- واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد إيران
- إحراق 845 سيارة على هامش الاحتفالات في فرنسا
- ارتفاع حصيلة التفجير الانتحاري في باكستان إلى 149 قتيلا
- ترامب يصل إلى هلسنكي
- مقتل اثنين في اشتباكات مع الأمن العراقي مع استمرار الاحتجاجا ...
- قبل قمته مع بوتين.. ترامب يُستقبل باحتجاجات بلهسنكي
- اشتباكات عنيفة في شيكاغو بعد مقتل رجل برصاص الشرطة (فيديو)
- مظاهرات العراق.. مقتل محتجين في السماوة وكربلاء
- النواب المصري يوافق على مشروع قانون منح الجنسية المصرية مقاب ...
- مصر.. تداعيات حادث قطار البدرشين


المزيد.....

- الولايات المتحدة، نظام شمولي لصالح الشركات / كريس هيدجز
- الثورة الصينية بين الآمال والمآل / محمد حسن خليل
- المسكوت عنه في التاريخ الإسلامي / أحمد فتحي سليمان
- العبد والرعية لمحمد الناجي : من الترضيات إلى التفكير المؤلم / لحسن وزين
- الفرعون والإسكندر والمسيح : مقامتان أدبيتان / ماجد هاشم كيلاني
- الشرق أوسطية إذْ تعود مجددا: المسارات البديلة للعلاقات الاقت ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- دلالات ما وراء النص في عوالم الكاتب محمود الوهب / ريبر هبون
- في الدولة -الزومبي-: المهمة المستحيلة / أحمد جرادات
- نقد مسألة التحالفات من منظور حزب العمال الشيوعى المصرى / سعيد العليمى
- العوامل المؤثرة في الرأي العام / جاسم محمد دايش


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - لاضمان ولامستقبل لأي شئ طالما بقي نظام الملالي