أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة شاوتي / المغرب - صفيحة جنون...














المزيد.....

صفيحة جنون...


فاطمة شاوتي / المغرب

الحوار المتمدن-العدد: 5888 - 2018 / 5 / 30 - 14:44
المحور: الادب والفن
    


صفيحة جنون...

الاربعاء 30 / 05 / 2018


1 _ كل صباح يكسر مرآتي
لا أَتَأَوَّه ...
أَشُدُّ الرِّحَال إلى ذاكرتي
لأنسى...
أمشي...
خلفي / فوقي /
لا أَتَجَعَّد...


2 _ أفتح ظرفا منسيا
منذ ألفي سنة...
وينقص
حرفان/ حرف/ لا حرف /
فوق سُرَّةِ المستحيل
أقرأ أن السماء تقاعدت...
وأن أصابعي اِقْتَعَدَت الكواكب
أَشْبِكُهَا ...
وما طلعت مَجَرَّة...


3 _ أتابع جرائد الحياة
في الصفحة الأولى ...
الموت مُتَلَبِّس بجريمة الحب
أصعد الطوابق الخمسة...
كقاسما الأَفْرِيقِي
أنقذ طفلا ...
ليتبث للعالم
أنه يستحق الحياة...
كنت أقلب طوارئ غيِنِيسْ
في الصفيحة xxg...
سباق مخبول بصفائح الدم
وعلى تُخُوم العطش...
ماتت في لحظة شَرَقٍ
كل أمنية بالصعود إلى السماء...


4 _ أمام شباك
قطتي الرمادية...
حلبت لبن العصفورة
قدمتها فطورا لعجوز...
يتلو شيباً
على مفرق العمر...
كي يصحو من وتيرة القلق
عما تبقى من الصفيحة...
يواجه جبهة ساخنة
كي يحيا في شيبه
حب آخر العمر...


5 _ قرب مطحنة
جَدَّةٌ...
ترتب حِلْيَهَا الفضية
أسمع رنينأ
في عرقوب صبية...
يكسر كعبها العالي
وهي تغازل فراشة ...
تعرض زينتها
على قامة شمعة
فقدت اتزانها...
أمام إغراء الألوان
ذابت حبا...
انطفأت وما اِنطفأ الحب....


6 _ قطار توقف فجأة
منتصف الحصى...
لِتَغُطَّ قطتي في مزهرية
ينبت النحل فيه...
صفيحة توقظ قصيدتي
لتبدأ الحياة عند شجرة الكلام...


7 _ كل مساء
يولول...
لايسكب لَعْلَعَةً
تطير حماقته في طيش
الجدار...
فتطير حماقتي من ثقب
في الجدار...
تَجُزُّ عن الوهم
مُلْصَقًا ...
من الأوهام
طارت إلى خاصرة الحطب
في سُكْرَةِ الغابة
على صفيحة ثقاب...
نار
أطفأت كل الأضواء...

فاطمة شاوتي // المغرب





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,325,236,157
- عندما تبصر القصيدة عماها...
- ليتني ساعة وعي...!
- ليس للبُرَاقِ أجنحة....
- فِرَاسَة حبل...
- سيلفي أرملة...
- حب منتصف الليل...
- وسقط القلب عمدا...
- رؤية محمومة...
- مقهى الوطن...
- الكرنفال....
- عودة ثانية لحنظلة....
- لماذا تغضب أيها الحب...!؟
- ليل دون فراشة...
- أمنية في الغياب....
- طفل الياسمين....
- عناق أبيض...
- عبور إلى الوهم...
- من شرب الكأس يا وطني...؟!
- غضبة إلاهية....
- إِصْحَاحُ عاشقة...


المزيد.....




- بحملة غير تقليدية.. ممثل كوميدي يفوز برئاسة أوكرانيا
- مدرب كارديف وصفها بالمسرحية.. هل ضربة جزاء ليفربول صحيحة؟
- انتخابات الأدباء – حسن النواب
- ننتخب الممثل الكوميدي
- ممثل? ?كوميدي? ?يفوز? ?برئاسة? ?أوكرانيا
- لإنعاش حلم العودة.. ذاكرة فلسطين على جدران مخيم بلبنان
- الممثل الكوميدي فولوديمير زيلينسكي يحقق فوزا كاسحا في الانتخ ...
- أوكرانيا: الممثل زيلينسكي رئيسا للبلاد وفق استطلاع للرأي وبو ...
- الشاعر والإمبراطور.. لقاء استثنائي بين غوته ونابليون غيّر حي ...
- وفاة الشاعر والمترجم بشير السباعي عن عمر ناهز 75 عاما


المزيد.....

- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين
- الحبالصة / محمود الفرعوني
- لبنانيون في المنسى / عادل صوما
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- ‏قراءة سردية سيميائية لروايتا / زياد بوزيان
- إلى غادة السمان / غسان كنفاني
- قمر وإحدى عشرة ليلة / حيدر عصام
- مقدمة (أعداد الممثل) – ل ( ستانسلافسكي) / فاضل خليل
- أبستمولوجيا المنهج الما بعد حداثي في سياقاته العربية ، إشكال ... / زياد بوزيان
- مسرحية - القتل البسيط / معتز نادر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة شاوتي / المغرب - صفيحة جنون...