أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - احسان جواد كاظم - الصوم عن الكهرباء... فضيلة !














المزيد.....

الصوم عن الكهرباء... فضيلة !


احسان جواد كاظم

الحوار المتمدن-العدد: 5886 - 2018 / 5 / 28 - 22:02
المحور: كتابات ساخرة
    


من منطلق " الثواب على قدر المشقة " آثرت وزارة الكهرباء تقنين تزويد الكهرباء للمواطنين وخصوصاً في المناطق الشعبية المكتظة بالسكان بمناسبة قدوم شهر رمضان الفضيل.
هذا الامر ليس منفصلاً عن النظرة الاستراتيجية لوزير الكهرباء, المتأرجحة بين خصخصة الكهرباء لشركات المتنفذين وحصحصة اصحاب المولدات الأهلية حزبياً, والذي أعيد انتخابه قبل ايام بنجاح... ف " من يحبه الله يبتليه ", لأكمال رسالة التعذيب الكهربائي لخير الصائمين وآخرتهم.
فبأنقطاع الكهرباء يكون قد قدم لهم خدمة جليلة اخرى غير كرم المشقة... فقد جنبهم مشاهدة برامج الطبخ المملة وحزازير رمضان التافهة والمسلسلات التاريخية المكرورة وبرامج الترفيه الساذجة التي تزخر بها فضائياتنا المختلفة, لكنه قطع الطريق على كل صائم مخادع, يرى بأن الصوم انسداح تحت نسائم السبلت الباردة انتظاراً لموعد الافطار, ليتبجح علينا بورعه ويمّن علينا بصيامه ويجمع حسنات مجانية, بالكوم دون مشقة, تؤهله لحجز مقعد مريح تحت سدرة المنتهى.
فتهانينا للوزير بفوزه المظفر لدورة برلمانية جديدة قد تتوّجه وزيراً للكهرباء لأربع سنوات سمان قادمة من مقبلات السلطة, وسيل الحسنات التي ستنهال عليه لأعلاءه شأن الدين... وتبريكاتنا الحارة للصائمين, وخاصة ممن انتخبوه, الثواب المضاعف الذي سيسجل لهم في حسابهم يوم القيامة عن مكابدة, جموع المؤمنين, الصوم بغياب الكهرباء وشح المياه في هذا القيظ اللاهب.
لا بل آلت وزارة الكهرباء, وهذه حسنة اخرى تضاف الى سجل الوزير لأجل الصائم, على نفسها استمرار تدفق الكهرباء الى المنطقة الخضراء ومقرات احزاب السلطة وجوامع احزابها لتوفر الاجواء المنعشة للتخفيف عن اصحاب السلطة من عناء خدمتهم المضنية المتجردة للمواطن المبتلى والسهرعلى ضمان نيله اكثر ما يمكن من حسنات المشقة, ولكي تكون دعواتهم الخاشعة وصلواتهم القلبية لله من اجله, تحت تبريد الايركوندشنات المركزية مرطبّة بعبق التقوى وندى الخشوع.
الأجواء مكهربة في ارجاء البلاد بسبب انقطاع الكهرباء وغياب الخدمات الاخرى... رمضان يجمعنا, بعد كل فطور, من اجل التغيير !





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,398,550,691
- تغييب كهرمانة لدواعي انتخابية !
- تصفير غفلتنا السابقة لأستغفال قادم !
- الدعاية الانتخابية المسبقة... فساد ما قبل الفوز !
- هل من لمسات مافيوزية في الانتخابات البرلمانية ؟
- في العراق - التكفير والتخوين يمضيان معاً كتفاً بكتف !
- غوبلز معمم !
- النائب عباس البياتي ليس استثناءاً !
- الصحوة الاسلامية من صدام حسين الى علي اكبر ولايتي !
- كُرد وعرب معاً ضد سُرّاقهم !
- الأستنجاد بمومياوات البعث !
- ملامح انتفاضة في الأفق !
- تنزيلات نهاية موسم برلمانية - الكرسي بفلس !
- لقاءات بغداد لبدائل البارازاني والتحالفات المرتقبة
- كربلاء الفداء الغارقة في نفاياتهم !
- فوائد السفر خمسة... مضار زيارات السياسيين للخارج جمة !
- ما غاب عن بال ترامب وادارته والاسرائيليين !
- حبيس الشعارين !
- المواطن العادي بين ازمة استفتاء كردستان ومشاحنات الساسة
- عوائل الدواعش, ورقتنا الرابحة لتحرير مواطناتنا الأيزيديات !
- دهشة الاحتفال الاول بذكرى اكتوبر العظيم


المزيد.....




- جزر القمر تعرب عن دعمها -دون تحفظ- للمبادرة المغربية للحكم ا ...
- أحدهم ناقش الماجستير.. لاجئون سوريون بفرنسا يتحدون عائق اللغ ...
- يصدر قريبًا -سلاح الفرسان- لـ إسحاق بابل ترجمة يوسف نبيل
- متى بدأ البشر يتحدثون؟ ولماذا؟
- ثريا الصقلي تشدد على ضرورة توفير الحقوق الكاملة لمغاربة العا ...
- جلالة الملك يعين عددا من السفراء الجدد ويستقبل عددا من السفر ...
- الذكرى الحادية والعشرون لاغتيال معطوب لوناس.. وهل يموت الشاع ...
- سينما الزعتري للأطفال السوريين
- مصر.. وفاة مخرج فيلم -زمن حاتم زهران- إثر وعكة صحية مفاجئة
- مايكل جاكسون: كيف كان يومه الأخير؟


المزيد.....

- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - احسان جواد كاظم - الصوم عن الكهرباء... فضيلة !