أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - حسين الجوهرى - الخطأ البشع الذى أوفعنا فيه -كارل ماركس-.














المزيد.....

الخطأ البشع الذى أوفعنا فيه -كارل ماركس-.


حسين الجوهرى
الحوار المتمدن-العدد: 5884 - 2018 / 5 / 26 - 21:57
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


الخطأ البشع الذى أوفعنا فيه "كارل ماركس".
حسين الجوهرى.
------------------------------------------
حقائق اماطت اللثام عنها نظرية الجوهرى "نظرية التطور الحضارى للأنسان, الحقائق الغائبه".
============
بالدخول فى عصر الصناعات أنتقلت أقتصاديات الأنسان (منظومات تلبية أحتياجاته) من اعتمادها على "العضل" بشكل اساسى وصارت قائمه على "العقل".
.
العضل مساله حسابيه (الناتج هو عدد الناس مضروبا فى متوسط انتاج الفرد). أى ان كل الناس تقريبا متساوين ولا يهم كثيرا العلاقه بينهم لأن "الكرباج" فى النهايه هو المحدد الأساسى للناتج.
.
أما فى أقتصاديات العقل ف "فرق السما من الأرض". لم يعد الأمر حسابى بالمره. فالعقل كامن فى أفراد (ولا يوجد كيان عضوى يمكن تسميته بالعقل الجمعى فهذا هو تعبير مجازى على أحسن تقدير). من الناحيه الأقتصاديه أحتل الفرد مكان الصداره بصفاته كالدقه والوفاء بالألتزامات والتعاون الناتج عن طبيعة المبادىء التى تحدد علاقاته مع الآخرين. العقل, بآفاققه اللا محدوده, يلزمه الحريه فى كافة صور التعبير عنها. وهذا هو ما لم يراه "كارل ماركس" فى تنظيره المشهور للاقتصاد الرأسمالى. لم يدرك ماركس التغيير من "العضل" الى "العقل" فلم يرى سوى الكرباج. فى تنظيره ساوى ماركس المصنع بالمزرعه. ونسى ان المصنع كيانه الأساسى قائم على العقل بكل مستلزماته (تحديد المنتج - التنظيم والأداره - الدعايه - اختراق أسواق جديده - أبحاث لتطوير المنتج ...الخ).
كان صحيحا ومنطقيا كل ما ساقه ماركس "تاريخيا" عن طبيعة المجتمعات وطبقاتها المنبثقه عن شكل وسائل الأنتاج وملكيتها وأن "من يملك وسائل الأنتاج فى مجتمع ما ينتهى بالتحكم والسياده على كافة شئون المجتمع العامه". وبتطبيق هذه النتيجه على مجتمعات العصر الجديد يصير من المحتم ان يكون "الفرد (مالك وسيلة الأنتاج الأساسيه وهى العقل) هو المتحكم فى كافة شئون المجتمع العامه. أى الديموقراطيه والمساواه والعلمانيه و"حكم الناس بالناس وللناس". ولتأكيد هذه الحقيقه ما علينا سوى بحث أحوال مجتمعات الأنسان المعاصره والقادره على التحكم فى شئونها من منظور سيادة أفرادها على كافة الشئون................... لم تكن أبدا النظم القائمه على دكتاتورية البروليتاريا كما نظر ماركس خطءا. النظم التى دفعت (ومازالت تدفع) أعداد مهوله من الناس ثمنا باهظا نتيجة لتطبيقها.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,010,036,234
- نخطىء بجسامه اذا انتظرنا ثورة فكريه أو أخلاقيه.
- وحدثنا التاريخ فقال.
- العلمانيه ليست -أطلاقا اطلاقا أطلاقا- كما تظنون.
- طوق النجاه من مصيرنا المشئوم.
- رؤيه وتوقع.
- حاجه تجنن بصحيح
- مقارنه فاضحه لحقيقة الأسلام
- اللغه العربيه......وقصورها الكارثى.
- القول الفصل
- الضرر البالغ الذى يسببه لنا مهاجمى -الأديان- عن غير علم منهم ...
- سؤال محير فى موضوع -حرية العقيده-
- المساله المصريه فى سطور.
- حسابه زى الكتابه يا أسيادنا.
- لكى نستطيع التفرقه بين -الدين- وبين ماهو -ليس دين-.
- اأنه العلم أيها السيدات والساده وليس التهريج.
- وقفه. ظاهرها ترفيهى. لكنها تحوى درسا لم أنساه.
- هل الأمريكان عندهم حضارة؟
- الفرق الجوهرى بين مجتمعاتنا وبين المجتمعات الاوروبيه عندما ك ...
- تحذير فى غاية الأهميه, بالعقل كده من فضلكو وواحده واحده.
- -كلاكيت تانى مرّه-.


المزيد.....




- أردوغان: لم يحدث انتهاك للحقوق الشخصية أو الدينية في تركيا خ ...
- خلاف بين -العتالين- مسلمين ومسيحيين يخلف 50 قتيلا في نيجيريا ...
- 55 قتيلا في مصادمات بين مسلمين ومسيحيين بأحد أسواق نيجيريا
- -بوكو حرام- تذبح 12 فلاحا بالمناجل في نيجيريا
- اللوفر.. معروضات إسلامية شهيرة و-مسروقة-
- «العربي للمياه» يعلن عن جائزة دولية لتشجيع الباحثين على مواج ...
- هيئة كبار العلماء بالمملكة: قرارت الملك سلمان تحقق العدل وفق ...
- كاتدرائية إسبانية تحصل على ترخيص بعد 130 عاما من بدء البناء ...
- سوريا: تنظيم -الدولة الإسلامية- يطلق سراح ستة أشخاص من مخطوف ...
- بومبيو يحث السلطات الأوكرانية وممثلي الكنائس للتحرك نحو إنشا ...


المزيد.....

- مَكّابِيُّون وليسَ مكّة: الخلفيّة التوراتيّة لسورة الفيل(2) / ناصر بن رجب
- في صيرورة العلمانية... محاولة في الفهم / هاشم نعمة
- البروتستانتية في الغرب والإسلام في الشرق.. كيف يؤثران على ق ... / مولود مدي
- مَكّابِيُّون وليسَ مكّة: الخلفيّة التوراتيّة لسورة الفيل(1) / ناصر بن رجب
- فلسفة عاشوراء..دراسة نقدية / سامح عسكر
- عودة الديني أم توظيف الدين؟ المستفيدون والمتضررون / خميس بن محمد عرفاوي
- لكل نفس بشرية جسدان : الكتاب كاملا / أحمد صبحى منصور
- الطهطاوي وانجازه المسكوت عنه / السيد نصر الدين السيد
- المسألة الدينية / أمينة بن عمر ورفيق حاتم رفيق
- للتحميل: أسلافنا في جينومنا - العلم الجديد لتطور البشر- ترج ... / Eugene E. Harris-ترجمة لؤي عشري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - حسين الجوهرى - الخطأ البشع الذى أوفعنا فيه -كارل ماركس-.