أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - بولس اسحق - رِسالَة إلى... عُشّاق محمد بن عبد الله صلعم














المزيد.....

رِسالَة إلى... عُشّاق محمد بن عبد الله صلعم


بولس اسحق

الحوار المتمدن-العدد: 5881 - 2018 / 5 / 23 - 20:03
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


عباد الرحمن كثيرا ما تتحدثون ولا تملون الحديث عن الإسلام وحمايته والدفاع عنه وفي وجه الكفار... تقوم الثورات في جميع انحاء عالمكم الإسلامي من اجل الرسوم الدانماركية وبإحراق الاعلام وحرق السفارات والى اخره... ولا تقوم لكم قائمة يا حماة الدين عندما يقتل الأبرياء في فلسطين والعراق وغيرها... وعندما يهدد الصهاينة بتدمير قبلتكم لا احد يقوم منكم بأي حركة... ما ادينكم وما اسفهكم يا سفهاء الدنيا يا من قسمتم الدنيا وبدئتم بالحكم على هذا او ذاك بالكفر او الزندقة وانتم اكفر من عليها... انتم الزنادقة لوموا أنفسكم ولا تقربونا يا فقراء الدين والعقل... المسلمون يثورون لان شخصا رسم محمد في الدنمارك او جزر الواق الواق ...لكن ملايين الفلسطينيين المحاصرين والمقتولين يوميا لا يساوون شيئا ... وكذلك في العراق وسوريا وأفغانستان وليبيا والصومال... المسلمون مضطهدون... مستعمرون... جياع... متخلفون... حكامهم رجعيون ونصفهم عملاء بني صهيون... لكن لا أحد يهتم... المهم أن لا يُرسم صلعم... تبا لهذا التفكير المريض... وأكثر ما يضحكني في الامر هو الدعاء المتواصل لإلههم لينصرهم ... الشعوب الكافرة تقدمت وانتصرت... بدون أن تنتظر شيئا من الهكم ... المسلمون فقط يدعونه في كل صغيرة أو كبيرة... يدعونه في وقت الحرب... الطالب فيكم يدعوه أثناء الامتحانات... يدعونه عندما يلعب منتخبهم الوطني لكرة القدم... يدعونه أن يرزقهم الصحة والسلامة... يدعون ويدعون بدون توقف... عباد الرحمن تراهم جاثمون على اطلالهم وبنفس أسمالهم ومنذ الف ونيف من السنين... تراهم يحتسون خمر الريان ويتبادلون نخب الوهم ويستمعون للمرة المليون بحرقةٍ وشجى وطرب ونشوة الى أئمتهم... وهم يكررون عليهم نفس المراثي الطويلة... والملاحم العظيمة... ويحلمون... وسلاما يرددون!... ومن اقدم العصور تنعق غربان البين فيهم واعظة بنعيق الموت... مهددة بالثعبان الاقرع والسلاسل والخوازيق التي ستدخل من ادبارهم وتخرج من منتصف الرؤوس... وبعذاب الشواء في نار الجحيم المستعرة فيها خالدين ... فيرتعدون خوفا وخشية ويؤمنون وبالبكاء يجهشون وينتحبون... ولا تزال تنعق الغربان نافخة في عباد الرحمن غاز الحقد والبارود... فينفجرون بين الناس الآمنون فيختلط الدم بالدم والاشلاء بالأشلاء... ووجوه الأطفال بالحديد والنار مهشمة... واشلاء النساء بالرجال المسنين مختلطة... ومع هذا ترى عباد الرحمن بالله اكبر يكبرون...وسلاما يرددون....عباد الرحمن يمشون على الأرض الى الخلف هونا... مسَلَمينَ بما ورثوه مما دُوِنَ على ورق اصفر مهترئ عشعش في رؤوسهم وقَولَبَ فيهم العقول... وَهمُ القدسية يسطلهم... وتسكرهم وعود في الهواء عن مجون الجنة والارائك وانهار الخمر والحوريات الاثنان والسبعون... وخدمة الغلمان المخلدون... ومني لا ينضب وقضيب لا يرتوي ولا يلين... قطارات وطائرات وصواريخ تحمل غيرهم من الشعوب تنطلق وتطير فوق رؤوسهم المثقلة... وهم بما كتب عليهم قانعون... وسلاما يرددون... بينهم وبين الشعوب الكافرة مسافة تجاوزت مِئات السنين... والمسافة لا زالت تزيد وتزيد وتزيد... وهم مازالوا في اسفل السلم الحضاري قابعين ...عالة على كل المتقدمين بالعلوم... ومع هذا تراهم يتفاخرون وسلاما يرددون...عباد الرحمن يؤمنون ان الرسم حرام... والموسيقى حرام... والشعر حرام وكل الفنون حرام... وبانها بدع من الشيطان وكل بدعة ضلالة ومجون ... وسلاما يرددون... هم وحدهم على الحق كما يتصورون... وغيرهم على باطل ورقابهم تستحق جز السيف او النحر بالسكين... المرأة عند عباد الرحمان الرحيم... مطية ووعاء لتفريغ الشهوة... ورحم لبذر نطفة البنين... واصبعها عورة وصوتها عورة... والنساء نجسات ناقضات وضوء... ناقصات عقل ودين... ولنصف المجتمع يعطلون... وسلاما يرددون... العلم عند عباد الرحمن هو علم الدين والتفسير... والعالم العلامة هو عالم الدين... فإنما يخشى الله من عباده العلماء المؤمنين... مستنداتهم المقدسة هي قال عن قيل...عن فلان بن فلان عن علان بن علان عن عزرائيل أبو الجعير عن زيد عن عمر عن ابي هريرة عن عائشة بنت أبي بكر ام المؤمنين... رضي الله عنهم اجمعين... ولعنة الله على كل العلماء الكافرين الجاهلين... { وَعِبَادُ الرَّحْمَٰ مِنِ الَّذِينَ يَمْشُونَ عَلَى الْأَرْضِ هَوْنًا وَإِذَا خَاطَبَهُمُ الْجَاهِلُونَ قَالُوا سَلَامًا}...عباد الرحمن متى تستفيقون... ولأخداركم تهجرون... تدعون وتدعون وتصلون وتطلبون والنتيجة لا شيء ... المسلمون ينسون أن مصير الانسان بيده... وأن من تتحقق له أسباب النصر والتفوق من علم ومعرفة وعزيمة سينتصر... شاء الله البدوي أو لم يشأ!!





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,425,178,330
- إِنَّمَا الْخَمْرُ وَالْمَيْسِرُ مِّنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ.. ...
- بِأبي أنتَ وأمي يا رَسُولَ الله ... أرجُوكَ لا تَفتنّي
- الكُفّار يَكرَهُون الإسلام... لِأنَهُ دِينُ الحَق وَالحُورِ ...
- مِنْ مَهازِلْ البُخارِي وَالمَشْيَخَة... رَجْمُ القِردَةِ ال ...
- هَل القُرآن بَرِيء... فَمَنْ الجانِي الحَقِيقي؟
- مِنْ رَوائِع القِصَصّ... يَأجُوج وَمَأجُوج – وَالتَخرِيف الم ...
- آخِرْ العُظَماء وأشهَرَهُمْ...
- الإسلامُ مِيراثٌ وَثَنِيّ... داءٌ وَبَلاءٌ وَعَداء
- الثَرثَرة... بَلاغَةٌ وإعجازٌ وُمُعجِزَة
- ليس كل مسلم هو إرهابي ... ولكن كل إرهابي هو مسلم
- صَلاعِمٌ جُدُدْ لِرَبٍ قَدِيم... وَما هُمْ إلا ... Made in T ...
- الكُلُ حاقِد عَلى الإسلام وَالمُسلِمين... إنّها أكبَر مُؤامَ ...
- لا تَخَفْ أيُها المؤمِن/ المُؤمِنَة... مَسافَةُ المِيل تَبدَ ...
- سُؤال لِلمُؤمِنين... وَالشِركُ بِاله القُرآن المُبين
- طَرِيقُكَ الى النِبوّة... إرشاداتٌ وَنَصائِحٌ مُهِمَة وَمَجا ...
- أَوهام وَتَدلِيس فِي الدِين... وَتبرِيرات المُؤمِنين- ماذا ل ...
- الشَاة بتَتَكَلِمْ فَصِيحٌ بِالعَرَبِي... إَنّي مَسْمُومَةٌ ...
- الإسلام سَلامٌ وَرَحْمَة... وَلَنا فِي الوَلاءِ وَالبَراءِ ع ...
- رِحلَةٌ في عَقلِ .. وصِفات ألإله الأحد الصَمَد
- إلهُ القُرآن... كَما رَسَمَهُ لَنا - المُصْطَفى العَدنان


المزيد.....




- فتيات غير محجبات في قوائم حركة النهضة الإسلامية في تونس
- الرئيس الأفغاني يرجح بدء المحادثات بين الحكومة وحركة طالبان ...
- شيخ الأزهر يعود من رحلة علاج
- قبل إسرائيل.. تعرف على محاولتين لإقامة «وطن» لليهود في أمريك ...
- صحيفة: الشرطة الإيطالية تبحث عن سوري هدد بالتوجه مباشرة من ر ...
- اتحاد الشغل في تونس يطلب تحييد المساجد والإدارة قبل الانتخاب ...
- راهب برازيلي يحظر الجنة على البدينات ويثير على مواقع التواصل ...
- قبل إسرائيل.. تعرف على محاولتين لإقامة -وطن- لليهود في أمريك ...
- أردنيون ضد العلمانية، وماذا بعد؟
- الأرجنتين تحي الذكرى الـ25 للهجوم على الجمعية اليهودية وسط م ...


المزيد.....

- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق
- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - بولس اسحق - رِسالَة إلى... عُشّاق محمد بن عبد الله صلعم