أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - احمد صالح سلوم - كيف نشر الاسلام السياسي العبودية وقتل وجرح وشرد مئات الملايين في كل اصقاع الارض














المزيد.....

كيف نشر الاسلام السياسي العبودية وقتل وجرح وشرد مئات الملايين في كل اصقاع الارض


احمد صالح سلوم

الحوار المتمدن-العدد: 5877 - 2018 / 5 / 19 - 12:00
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


بمناسبة شهر رمضان سأشرح كل يوم تقريبا قليلا عن الخدمات الاستعمارية الاجرامية التي قدمتها انظمة عربية ترفع شعارات الاسلام وتواطأت معها شعوبها ومن ضمنها تمويل احتلال فلسطين من الصهاينة وافقار كل الشعوب العربية وتدمير المحرك الذي تقوم عليه اي تنمية اي المرأة وعقل الانسان..
سأتحدث اولا عن ان السادات عندما احتاج االى ان يوقع صفقة استسلام مصر والخضوع للمشروع التي اقيمت من اجله اسرائيل احتاج الى الاخوان المسلمين والسلفيين فجلبهم وبدأوا بالبلطجة في الجامعات بضرب الشيوعيين بالجنازير والسواطير تحت اعين الاجهزة المخابراتية المصرية بعد ذلك تم تصفية العقل الذي ينهض عليه اي شعب ويقاوم دون ان ينتفض الشعب..ثم بدات عملية تحويل عقل الشعب المصري الى اسفنجة تمتص كل مزابل الارهاب والفساد والخنوع الاسلامي للصناديق الاستعمارية والامراض المزمنة وتدمير جهاز التعليم والصحة ..
وادخلت مصطلحات ثنائية ساذجة لتسخيف اي عملية تحليل معقدة فبات ما يحسم الامور عند المصريين كلمتي حلال وحرام ..
وتحت هذه الشعارات التدجيلية الاسلامية وباموال البترودولار تم بناء سدود تمس حتى ماء الشفة للمصري وتم اعادة هيكلة الاقتصاد المصري ليصبح جاهزا للنهب فبيعت ممتلكات الشعب المصري من معامل وغيرها بثمن الخردة وتحت شعارات التنويم الاسلامي والحج ورمضان وجر..
سنتحدث عن الاموال التي اودعتهما محميات الخليج في البنوك الصهيونية الدولية والتي دمرت وسببت المجاعات وقتل عشرات ملايين الافارقة وكل ذلك تحت مسميات اسلامية وشعارات الاسلام هو الحل ..
وايضا سنتحدث عن مصيدة الديون لدول اوروبا الشرقية والتي ادخلتها نفق العبودية لرأسمالية متوحشة والتي تم اقراضها من بتنرودولارات محميات النفط التي ترفع شعارات الاسلام هو الحل ..
وايضا عن محاولة اضعاف الهند بتنفيذ مقولات المستشرقيين الانكليز بفصل الباكستان عن الهند تحت دعوة تبناها الشيخ ابو العلا المودودي عميل السي اي ايه بان المسلم حرام ان يعيش في دولة غير اسلامية وهي مقولة استشراقية قدمها السمشرقين الذين يصاحبون اي استعمار ويوجدون اي بيئة عالمثالثية جاهزة له بتفتيتها من خلال موروثها فكان المودودي وتلامذته الشعراوي والقرضاوي والغزالي ومحمد حسان والبوطي وعمرو خالد والعريفي والقرني وابن باز ..
سيتبين لنا ان انظمة كالمغرب ومحميات الخليح والسادات وشاه ايران كان مسؤولين عن التسبب بمجاعات وحروب اهلية وقتل وتجويع مئات الملايين من الناس
وسنتحدث كيف مررت شعارات الاسلام في يوغوسلافيا السابقة سياسة حلف الناتو الاستعماري الامريكي و اسرائيل وقتلت ملايين المسلمين بتمويل محميات الخليج ..
واشياء كثيرة اخرى تكشف ان دور الانظمة الاسلامية و غباء الشعوب هناك تسبب باحتلال فلسطين فأول من منح وطن قومي لليهود هو مؤسس مملكة ال سعود وسلالة النبي كما يقولون فيصل ومعروفة اتفاقيات فيصل مكماهون و معه من يسمى الشريف حسين والاصح تسميته الخائن حسين وسلالته الهاشمية ..
وكيف دمرت الشعارات الاسلامية في محمية الخليج الطبقة الوسطى العربية عندما فرضت عليها عندما هاجرت للتعليم عقلية ريعية تتحدث عن الفلوس وموديلات السيارات والصناعات الكمالية التي لاتحتاجها الدول العربية فعادوا بثقاة الحلال والحرام لتدمير مجتمعاتهم واصبحوا وقودا لخراب المجتمعات ومنفذين لابشع عملية اندماج استهلاكي عربي في النظام الاستعماري من خلال اموال البترودولار..
وكيف دمرت عصابات الاخوان المسلمين تجربتين للنهوض الديمقراطي في سورية بتكريس جهاز امني ولضرب سورية لانها قاومت اسرائيل ودخلت في حرب تحريرية ضدها..وليس انتهاء بعصر داعش والنصرة والجيش الحر الكر الارهابي والتهويشة..
.....................................
لييج - بلجيكا
ايار ماي 2018
.......................................





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,559,766,973
- تعليقا على مفتي سورية ان تخليها عن فلسطين كان سيحولها الى سو ...
- هل تغير الموقف الروسي فعلا ؟
- قصائد : عرش .. متن .. رياء .. امبريالية ..
- قصائد : صلوات..نداء .. غرابة .. معادلة .. موات .. تكامل .. ا ...
- الرقابة ومنع التنميطات العنصرية الإسلامية و ثقافة اسيادها ال ...
- قصائد : تموجات..جاذبية..عذوبة .. خمري .. يقظة .. قناع .. رحي ...
- قصائد : مناخ .. تعاقب .. اديان .. حب .. تفاعل .. مشهد .. اكت ...
- من هو عدو السامية والإنسانية الفعلي؟
- مجلس وطني فلسطيني عفى عنه الزمن
- قصائد : مغطس..جلاء .. رذاذ .. شريعة .. رسن .. تربيع .. سينيت ...
- البوندستاغ الألماني يدعم دولة يهودية كانت حلم هتلر بغيتو يهو ...
- قصائد : أعمدة .. دلالات .. لغز .. خاتمة .. اشكال .. تسرع .. ...
- حزب إسلامي عنصري يعادي الدستور البلجيكي ويرفع شعارات مستفزة ...
- اقتلاع ثقافة الكبت وكرخانات السماء وحظائر السي أي ايه الوهاب ...
- قصيدة: توقيت الحب
- عن ثورة أكتوبر وتداعيات التجربة السوفييتية
- وسامان لبشار الأسد خلال اقل من شهر
- الاسلام السياسي كبيدق رخيص في لعبة الشطرنج الامبريالية الدول ...
- قصائد:خمر .. صحو .. دوائر .. اشتياق .. نضارة .. سؤال .. رجوع ...
- كيف أسست حكومات الاوليغارشية المالية في واشنطن ولندن وباريس ...


المزيد.....




- المنح التعليمية بالحضارة الإسلامية.. موسيقي يرعى العلماء ومس ...
- أيتام تنظيم الدولة الإسلامية يواجهون مصيرا مجهولا
- منظمة التعاون الإسلامي تُدين اقتحام المسجد الأقصى المبارك
- -قناصة في الكنائس وأنفاق-... بماذا فوجئت القوات التركية عند ...
- مسيحيون يتظاهرون احتجاجا على غلق كنائس بالجزائر
- عضو مجلس الإفتاء بدبي: الثراء الفقهي المنقول منهل لا ينضب لك ...
- مفتي الأردن: علماء الشريعة الإسلامية وضعوا علوماً وقواعد مست ...
- رحلة لاستكشاف عالم سري أسفل كاتدرائية شهيرة
- كيف يعود أطفال تنظيم الدولة الإسلامية إلى بلدانهم؟
- 611 مستوطنا يتزعمهم وزير إسرائيلي يقتحمون المسجد الأقصى


المزيد.....

- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي
- الفلسفة في تجربتي الأدبية / محمود شاهين
- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - احمد صالح سلوم - كيف نشر الاسلام السياسي العبودية وقتل وجرح وشرد مئات الملايين في كل اصقاع الارض