أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - زهير الخويلدي - الاحتفال بالفلسفة وحكمة تنظيم المهرجان














المزيد.....

الاحتفال بالفلسفة وحكمة تنظيم المهرجان


زهير الخويلدي
الحوار المتمدن-العدد: 5874 - 2018 / 5 / 16 - 00:51
المحور: المجتمع المدني
    


" من له المشروعية لكي يضع حدودا أمام حق الإنسان في الفلسفة ؟ وهل يجوز له من وجهة نظر حقوقية أن يفعل ذلك؟ ألا ينبغي أن نذهب وفق خط مستقيم باتجاه الفلسفة؟ "1
كتاب لزومية العود على بدء أو استراتيجيات فلسفية ، الفصل التاسع: الحق العالمي في التفلسف، ص231.

لم تصدر المبادرة ضمن الفعل الابداعي الذي يتنزل صلب الشأن الثقافي في تونس بتقديم مقترح حول تنظيم "أيام قرطاج الفلسفية" تبعا للتقليد الذي اشتهرت به تونس عربيا وإفريقيا وعالميا بتنظيمها لأيام قرطاج في المسرح والسينما والشعر. من فراغ وبطريقة فوقية وانما بعد نقاش جدي ومداولة متروية. والحق أن هذا التوجه العقلاني يبدو مفيدا جدا في زمن اللاّيقين وتصاعد الاضطرابات الفكرية والخلط بين المفاهيم ويستمد مشروعيته من عراقة الاشتغال بالفلسفة في بلدنا منذ قرطاج مرورا بالمدرسة القيروانية وجامع الزيتونة المعمور وتواصلا لجهد العلامة عبد الرحمان بن خلدون ووقوفا عند المصلح خير الدين. صحيح أن الفلسفة جزء من الحياة الثقافية للمجتمع ونبراسه الهادي من أجل تحصيل الوعي وتهذيب الذوق وصحيح أنها تدرب على الحكمة وتشجع على حسن استخدام العقل بصورة منهجية نقدية وبلوغ الاستنارة ولكن قيمتها الحقيقية تكمن في خروجها إلى الفضاء العام وانتفاع المواطنين بثمراتها وقدراتها على إقناع غير المختصين والتأثير الايجابي في المثقفين الموجودين خارجها والحائزين على فلسفتهم الخاصة بهم. من هذا المنطلق تتوسط الفلسفة رواق الحكمة وحديقة الثقافة وتتزين بالأدب على مستوى العبارة وتنهل من العلوم والأساطير من ناحية المنهج والمصدر وتضع الدين ضمن المصلحة الواقعية والعقل السديد. لا ينكر أحد الإشعاع الذي حققه التونسيون في المجال الفلسفي تدريسا وترجمة وتأليفا لعمق اطلاعهم على خزائن التراث العربي والإسلامي من العلوم والفنون والآداب ولإلمامهم المرضي بمكاسب الحداثة الغربية وإجادة اللغات ومواكبتهم للثورات الفكرية والتجديدات المنهجية ومتابعتهم الدقيقة للنزعات ما بعد الحديثة. على هذا النحو يبدو من المشروع بناء المشترك الفكري للعائلة الفلسفية في تونس لكي يعمل على التقريب بين الاتجاهات والمدارس وذلك بالحرص على بعث أيام قرطاج الفلسفية ضمن أنشطة مدينة الثقافة تكون مفتوحة لكل فاعل ومهتم وباحث ومريد للحكمة قصد التشجيع على الفكر النير ضمن يوم وطني للفلسفة
"إن ما ينبغي الاحتراس منه انه إذا لم تنظر المؤسسة إلى الفلسفة بعيون الاحترام والتبجيل وان لم تعمل الجهات الرسمية على صيانة الحق العالمي في التفلسف فانه ستتلقفها شرائح المهمشين العاطلين وسيجعلونها سلاحهم من اجل الثورة وتحد فيها حركية المجتمع تعبيرا عنها وليأتين زمن جميل يرد فيها الناس الاعتبار للعقل وللفلسفة دون أي تحفظات وأي اختزالات"،2 فمتى يتحقق المطلب وترى الفكرة النور؟
الإحالات والهوامش:
1- زهير الخويلدي، لزومية العود على بدء أو استراتيجيات فلسفية ، طبعة أولى، تونس 2007، ص231
2- د زهير الخويلدي، لزومية العود على بدء أو استراتيجيات فلسفية، نفس المصدر، ص254

. كاتب فلسفي





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,839,496,665
- الاستحقاق الفلسطيني في القدس
- تاريخ العلوم بين التجربة العفوية والتجربة الحاسمة
- تعقل بنية العالم الراهن طرف ألان باديو
- استطالة الأزمة وضرورة استدعاء البداية
- سياسة المعرفة مابعد الحديثة بين الاشتراكية والهمجية
- النزعة الانسانوية وفنومينولوجيا الكلام بين سارتر ومرلوبونتي
- نومادولوجيا الحدث وغراماتولوجيا الفرق بين دولوز ودريدا
- ميشيل فوكو بين أركيولوجيا المعرفة وميكروفيزياء السلطة
- فنومينولوجيا الحياة الدينية عند مارتن هيدجر
- راهنية الاقتصاد التعاوني وتبعاته الاجتماعية
- إسهام العمل النقابي في المجهود التنموي
- الكون صار بلا عالم في الكونيات
- شمس الفلسفة التحليلية مرئية بالنظارات الفنومينولوجية
- أسباب ظهور السلوكيات اللاإنسانية في الإنسان
- الفلسفة تنتصر لأنوار العلم ضد ظلام الجهل
- الفلسفة السياسية على نحو مختلف
- شروط الانعطاف المعرفي من الحس المشترك إلى الفهم السليم
- بماذا تطالب الفئات الاجتماعية المنتفضة؟
- مهنة الفيلسوف بين التعالي والمحايثة
- عواصف سنة 2017 ومنعطفاتها


المزيد.....




- المغرب.. تظاهرة في الرباط دعما للمعتقلين في الاحتجاجات (فيدي ...
- حقوقي يمني: تقرير العفو الدولية حول الجنوب -مسيس-
- الآلاف يتظاهرون في المغرب ضد سجن قادة الحراك الشعبي
- اعتقال 25 شخصا في جريمة قتل بسبب أخبار كاذبة على "واتسا ...
- اعتقال 25 شخصا في جريمة قتل بسبب أخبار كاذبة على "واتسا ...
- اللجنة الوطنية للتحقيق في ادعاءات انتهاكات حقوق الإنسان تزور ...
- آلاف المغاربة يتظاهرون في الرباط للمطالبة بالإفراج عن معتقلي ...
- الجامعة العربية تحتفي باليوبيل الذهبي للجنة الدائمة لحقوق ال ...
- حادثة فتية الكهف أخرجت مشكلة "البدون" في تايلاند إ ...
- حادثة فتية الكهف أخرجت مشكلة "البدون" في تايلاند إ ...


المزيد.....

- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي
- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني
- عودة إلى الديمقراطية والمجتمع المدني / كامل شياع
- معوقات نمو الأبنية المدنية في الأردن / صالح أبو طويلة
- العمل الخيري: بين تسعير حياة الإنسان ومحاولة إنقاذه / ماثيو سنو
- يعني إيه كلمة وطن ؟ / محمد دوير


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - زهير الخويلدي - الاحتفال بالفلسفة وحكمة تنظيم المهرجان