أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - وجدان عبدالعزيز - ليلى القواس في المحكمة الشعرية !!














المزيد.....

ليلى القواس في المحكمة الشعرية !!


وجدان عبدالعزيز

الحوار المتمدن-العدد: 5869 - 2018 / 5 / 11 - 12:21
المحور: الادب والفن
    


عقدت جلسة محاكمة ذهنية، جرت احداثها في قصيدة شعرية للشاعرة ليلى حجازي القواس بعنوان (حكمت المحكمة)، واتخذت احكام جزائية، والإجراءات الجزائيَّة : هي مجموعة القواعد القانونيّة التي تتّصل بالتحقيق في الجرائم وإقامة الدّعوَى وتنفيذ الأحكام على المتّهمين، وطبعا لا يجوز توقيع عقوبة جزائية على أي شخص من دون ثبوت إدانته وفقاً للقانون، وكانت الدعوى المقامة من قبل الشاعرة القواس ضده، هي اتهامه بالسرقة، لكن التماس الشاعرة في ان السرقة سببت لها فائدة بدلا من المضّرة، بدليل قولها : (سرقت مني كل الكلمات.سرقت مني تلك النغمات.سرقت قلبي...)، وكانت المنفعة تمثلت كما في قولها : (ان كانت السرقة في دنينا جنحةفسرقتك لي اعظم نعمة.عقوبتها ان اسكن قلبك و عينك سوياوأنى أعاتبك أن نسيتني لوهلة..)، وبما ان الشعر مأخوذ من كلمة الشعور أي الإحساس، وعادة يحاول الشعر إيحاء أو زرع بعض الأحاسيس أو المشاعر في المُتَلَقّي، والغرض منه جمالي، يعد العُدّة في مهاجمة القبح، فان مقتبس الحكم من اجواء القصيدة المشكلة وفق محكمة المشاعر والاحاسيس كان كما يلي :
(ان تدفع عمرك لقاء عمري..
و روحك لقاء روحي..
و تدفع كل ما تملك..
حتى اكون ملكك..
هذا قانوني ليس به فصول..
لكنه سيطل دائما مع مر الفصول..)
بعد ذلك كان بالحكم النهائي، والذي لايقبل الاستئناف والمرافعة، هو مانطقت به الشاعرة القواس :
(حكمت عليك بالسجن مدى الحياة..
في قلبي وبعد الممات..
وان اردت ان تخرج بكفالة..
فلن اقبل اية كفالة
لكن ان وجدت فيك ذرة احساس بالندامة..
او في نفسك شيء من الملامة..
فساطلق سراحك..)
لكن ان اردت ان تكون حرا، فستبقى تلاحقك تهمة السرقة المتمثلة في الحكم الناطق من قبل قاضي الشعر (هذه تهمتك و هذا قانونيوهذا حكم سارق قلبي الغالي).. اذن القصيدة بُنيت على محاكمة، وصدرت منها احكمام جزائية، غير قابلة للنقض، والا تبقى التهمة متلبسة للمتهم ابدا، فكانت قدرة الشاعرة في تحريك اللغة باتجاه بناء مفارقات جمالية مدهشة

قصيدة(حكمت المحكمة)/ ليلى حجازي القواس





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,328,107,187
- وسكتت شهرزاد، لكن الشاعر حبيب السامر لم يسكت !! /ديوان(شهرزا ...
- الكاتبة ذكرى لعيبي، الغياب وصراع البحث عن الذات ..!!
- الشاعرة اسماء صقر القاسمي، بين التراث ومحاكمة الذات ..!
- الشاعرة مها ابولوح، تتبنى الحزن المُبرر ..!
- الشاعرة ساناز داودزاده فر، تصنع حوارا شبه سري مع الاخر ..!!
- الشاعر رافد الجاسم، رومانسية بشكل كلاسيكي ورؤية حديثة ..!!
- الشاعرعبدالعزيز الحيدر ومحاولة ترويض اللاوعي للوعي ..!!
- الشاعر كريم الزيدي في كندا، مصطحبا الحزن العراقي معه..!!
- التشكيلية أفين كاكايى /رحلة البحث عن الوطن
- جنة عدنان .. موصلية ابداعها امتداد لحضارة بلدها
- الشاعرة حنين عمر/ورقصة الوهم
- الشاعر علاء احمد ، تتجلى معانيه بصور المفارقة
- الشاعرة رشيدة موني في صراع لاختراق المألوف
- افياء الاسدي : الشعر والحضور
- الشعر التلقائي والابتعاد عن الرقيب الاجتماعي في رؤية الشاعرة ...
- (حلمة الهذيان) في (تميمة قلب) للشاعر تحسين عباس
- شمس تبريزي ورباعيات مولانا صراع مرير مع القبح الأرضي
- صراعات فكرية ، تحملها قصيدة (ماهية السر)
- رواية (احببت حمارا) ، والسخرية الاحتجاجية
- الفنانة ندى عسكر ، سر الخلود يغويها بالبحث


المزيد.....




- كيف أخذتنا أفلام الخيال العلمي إلى الثقب الأسود؟
- جميلون وقذرون.. مقاتلو الفايكنغ في مخطوطات العرب وسينما الغر ...
- جائزة ويبي تكرم فيلم -أونروا.. مسألة شخصية- للجزيرة نت
- -بعد ختم الرسول- في السعودية.. سمية الخشاب تظهر في سوريا (ص ...
- بوناصر لقيادة العدل والإحسان: شكرًا يا أحبتي !
- الرميد يكشف مسارات اعداد التقرير حول القضاء على التمييز العن ...
- الذكاء الاصطناعي: هل يتفوق الكمبيوتر يوما ما على الفنانين ال ...
- شرطة سريلانكا تنفذ تفجيرا محكوما بالقرب من سينما سافوي في كو ...
- لفتيت يلتزم بالرد على شروط الكدش لتوقيع اتفاق الحوار الإجتما ...
- شرطة سريلانكا تنفذ تفجيرا محكوما بالقرب من سينما سافوي في كو ...


المزيد.....

- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين
- الحبالصة / محمود الفرعوني
- لبنانيون في المنسى / عادل صوما
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- ‏قراءة سردية سيميائية لروايتا / زياد بوزيان
- إلى غادة السمان / غسان كنفاني
- قمر وإحدى عشرة ليلة / حيدر عصام
- مقدمة (أعداد الممثل) – ل ( ستانسلافسكي) / فاضل خليل
- أبستمولوجيا المنهج الما بعد حداثي في سياقاته العربية ، إشكال ... / زياد بوزيان
- مسرحية - القتل البسيط / معتز نادر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - وجدان عبدالعزيز - ليلى القواس في المحكمة الشعرية !!