أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - حسين عجيب - مقدمة القسم الثالث _ سوريا 2020 رواية مضادة















المزيد.....

مقدمة القسم الثالث _ سوريا 2020 رواية مضادة


حسين عجيب

الحوار المتمدن-العدد: 5861 - 2018 / 5 / 1 - 10:45
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


مقياس تجريبي للنرجسية _ مقدمة القسم الثالث

اعتذار وتوضيح وشكر سابق...
" كل علاقة اختلاف " ، كررت العبارة خلال اكثر من نص ، بشكل مقصود ومسؤول .
أعتذر من الصديقات والأصدقاء ، على الأسلوب المدرسي الذي أجد نفسي مرات ، مضطرا لاستخدامه بقصد التوضيح ، وليس بقصد التباهي والفخر ... أبدا .
لسبب موضوعي : الغرور مقلوب عقدة النقص وأكثر مظاهرها شيوعا ، بلا استثناء .
وأما العبارة ، هي خلاصة أبحاث عديدة كلها منشورة على الحوار المتمدن ، وهي باختصار شديد تكثيف لفكرتين ، التشابه والوحدة صفة الانسان الجوهرية ، على النقيض الاختلاف والتعدد صفة الفرد ( امرأة أو رجل ) الجوهرية .... كما هي صفة للأشياء الفردية أيضا .
بعبارة ثانية ، الاختلاف الكمي موجود في كل علاقة . وهذه الحقيقة العلمية ( الحديثة ) بفضل التكنولوجيا الحديثة ، وللموضوع صلة بجائزة أحمد زويل ، وأبحاثه في مجال المقادير والكميات المهملة . بينما الاختلاف النوعي ، ما يزال بمستوى المعرفة التقليدية والفلسفية .
" الاختلاف الكمي صفة ملازمة للفردية _ إنسان أو حيوان أو شيء "
....
النرجسية ، مستوى معرفي _ أخلاقي بدائي ، وأولي ، للفرد البالغ ( امرأة أو رجل ) .
البقاء في مستوى النرجسية السلبية ، الحالة المرضية ، يمثل فشل الشخصية في تحقيق الانتقال من اليوم _ كل يوم بالتزامن مع تغيير الاتجاه من الأمس _ ... إلى الغد .
يحدث ذلك بالتزامن ، مع الفشل في الانتقال من وضع سابق ( طفولة ، مراهقة ، كهولة ..) ، إلى الوضع الجديد ( طفولة 2 ، مراهقة 2 ، كهولة 2 ...) .
الفارق النوعي بين فرد وآخر ، يتمثل عبر نسبة النجاح ( أو الفشل ) بتحقيق التوافق والانسجام الذاتي ( التكاملي _ التطوري ) على التضاد مع حركة الزمن _ من ...إلى _ من مجهول جديد إلى مجهول قديم . وليس العكس حيث الرغبة النرجسية وموقف الانكار .
حركة الزمن انسيابية ، من الغد إلى اليوم إلى أمس إلى أمس الأول....
على النقيض من اتجاه النمو والتحقق الذاتي ، الدخول في الزمن بدون مقاومة وإنكار ...
طبيعة الوجود الإنساني مزدوجة :
1 _ اتجاه الزمن ، بسيط وواضح ... يبدأ من ( المجهول القادم _ الإيجابي ) بعد غد ، إلى الغد ، إلى اليوم ، إلى الأمس ، إلى أمس الأول ، إلى أمس الثاني ... إلى ( المجهول الماضي _ السلبي ) . الغد مصدر اليوم . واليوم مصدر الأمس . والأمس مصدر الأمس 1 ، 2 ، ...
مع بساطة الحركة وتكرارها الواضح والتجريبي كل يوم _ وكل لحظة ( الماضي يبتعد والمستقبل يقترب ) ، يتعذر إدراكها ... وليس فهمها وقبولها وتقبلها فقط !؟
ذلك _ هو بالضبط ، معنى مصطلح المقاومة في التحليل النفسي . حيث يبدأ الانكار وبقية التحريفات الدفاعية .
2 _ اتجاه الفرد ، ثنائي ومزدوج بطبيعته ، الشعور والرغبة باتجاه حركة الزمن _ على النقيض من النمو واكتساب العقل والمعرفة _ حيث العودة المتكررة إلى الوضع السابق .
بعبارة ثانية ، يتوازى ما سبق مع التناقض الشهير بين موقف الرجل وموقف المرأة :
_ اتجاه الذكورة ، مغامرة لمرة واحدة ، والاتجاه مباشرة إلى الوضع المجهول (الجديد) .
تفكير الرجل منطقي وتجريدي ، عمودي ، يستبدل الحواس بالأدوات المادية .
يتمحور المنطق الذكوري حول مهارة التعامل مع الرموز ، والمسافات ، والتراتب .
_ اتجاه الأنوثة ، عودة وتكرار ، والدوران الدائم في الوضع السابق ( العود الأبدي ) .
تفكير المرأة شعوري وحسي ، أفقي ، يستبدل الوجود المادي بالعاطفة والحواس .
يتمحور المنطق الأنثوي حول مهارة التعامل مع الألوان ، والتفاصيل ، والمساواة .
....
النرجسية حالة أولية _ مفردة وبسيطة _ أو وضع ابتدائي للوجود الإنساني ، ... مسافة أولى .
الدغمائية حالة ثانية ووضع ثانوي ، أو مسافة ثانية تتمثل بالانتقال إلى المستوى الاجتماعي .
الأنانية حالة ثالثة ووضع ثالث ، أو مسافة جديدة ، وتختلف في الوعي والشعور والسلوك .
الموضوعية حالة ووضع ومسافة _ مستوى رابع _ ة ، نوع من التحقق الذاتي ، المتكامل .
الموضوعية ، تحقق الشخصية الدينامية _ المتكاملة .
....
أربع أطوار ومراحل لحياة الفرد .
متصلة ومنفصلة بالتزامن ، وهي مشكلة العقل المحورية !؟
وضع الاتصال _ الانفصال المزمن .... بين الفرد وعالمه الداخلي ( الشعوري واللاشعوري معا) ، وبين الفرد والمجتمع ، وبين الفرد والطبيعة !؟
المشكلة الوجودية ، المشتركة .
هل يمكن حلها ، بشكل فكري وعاطفي وعملي !؟
_ داخل البيت أمان ، تكرار ، ضجر ، وسأم
_ خارج البيت إثارة ، مغامرة ، قلق ، وخوف
ثنائيات ...زواج _ عشق ، وظيفة _ هواية ... فقدان الأمان أو فقدان الاثارة
الحل !؟
_ الحل عندك ، حياتك الفعلية .... مشاعرك مسؤوليتك .
....
المجتمع والواقع والعلاقة بينهما !؟
الفرد والمجتمع والواقع ، ثلاث دوائر متوالية ... صغرى ، وسطى ، عامة .
الانفصال عن المجتمع ، لا يعني الانفصال عن الواقع بل العكس غالبا .
النرجسية حالة أولية ، دون المجتمع وقبله .
المجتمع مرحلة وسطى ، أو حالة خاصة للواقع .
الواقع مطلق .... كل شيء ولا شيء معا ، بالتزامن .
.....
1 _ النرجسية ... رغبة كلية وقوة كلية ومعرفة كلية .
2 _ الدوغمائية ... ثنائية الخير والشر أو الأبيض والأسود : نحن _ ضد _ هم .
الشخصية النرجسية ومعها الدغمائية ، لا تدرك من الواقع سوى رغبتها ( المزدوجة) .
موقف الدوغمائية : نكون أو لا نكون . كل شيء أو لا شيء .
3 _ الأنانية مستوى معرفي _ أخلاقي جديد ، يشمل الانتهازية والتكيف ...وغيرها .
4 _ الموضوعية _ تتصل بالمسؤولية الشخصية عن الوجود .
.....

كل مرة أعيد قراءة فكرة سبينوزا ، وأتأملها بهدوء...
" لو كان الخلاص حقيقيا ، لما أخفق في بلوغه أحد .
ولو كان مستحيلا ، لما أدركه أحد "
أفهمها بشكل مختلف ، وجديد .
....
الغد مصدر اليوم ، واليوم مصدر الأمس ، والأمس مصدر الأمس الذي سبقه ...
هذه البديهية الأبسط ، والأسهل ، والأعم .
ومع ذلك يعتقد الجميع بالعكس !!!
الأمس يبتعد في الماضي الأبعد ، والغد يقترب ، ويصير اليوم ، ثم الأمس ....
اتجاه الزمن الذي يمكن اختباره في كل لحظة .. من الغد إلى اليوم إلى الأمس ؟
ومع ذلك نشعر ونعتقد بالعكس ... من الأمس إلى اليوم إلى الغد !
وخصوصا كونديرا ؟!
يختبر الانسان الزمن عبر ثلاث حالات ، بالحد الأدنى ، وهو يقترب وخلال تدفقه وبعد مضيه ... ومع ذلك ، يسود الاعتقاد بأنه أحادي البعد والاتجاه .
....
النرجسية ، وضع الثبات في صورة الأمس .
الخطأ في اللغة والشعور والفكر....
....
" فتشت في المرآة عن طفولتي
يخيل إلى ، أحيانا ...
الصورة هي الأصل "
....
ملحق وإضافة ...
لأهمية الموضوع " التمييز بين النرجسية والأنانية وحب الذات " ... ، أناقش مستويات الوعي والادراك الذاتي ( تنظيم العقل الفردي ) ، بطريقة إضافية ، وبدلالة ( القوة والعنف _ أو العكس المنطق والاعنف ... حيث تتراوح درجة الاقناع بين صفر وعشرة .
الفارق بين النرجسية والدغمائية كمي وليس نوعي . بينما الفارق بين النرجسية والأنانية وحب الذات نوعي وليس كمي .
بسهولة ، يمكنن تمييز أربعة مراحل ومستويات ( درجات ) ، لحل قضية جدلية أو مشكلة صغيرة ومؤقتة ...
1 _ الحل النرجسي ، تعبير عن الموقف النرجسي ، حيث القوة والعنف عند كل إحباط .
يقابل الصفر والخط في الهندسة الاقليدية ، أيضا استعارة السلسلة في تمثيل وضع الانسان .
وهو مستوى الأولي والأدنى للتنظيم العقلي _ الأخلاقي والسلوكي معا ، حيث تدور الشخصية في مستوى البعد الواحد ( الرغبة ) .... رغبة كلية ومطلقة ، وعدم كفاية .
2 _ الحل الدغمائي ، يقابل إدراك أهمية الانتماء بالتزامن مع الانتقال إلى البعد الثنائي ، حيث الثنائية الثابتة في الموقف والتفكير والسلوك . يوازي استعارة الشبكة في تمثيل الوضع الإنساني _ الاجتماعي خصوصا .
الموقف الدغمائي ذروة النرجسية وعتبة الأنانية ..
3 _ الحل الأناني ، يتزامن مع إدراك البعد الثلاثي في الانسان ، والتغير في المشاعر والمواقف على المستويين الذاتي والاجتماعي ، ويمثل المرحلة الأكثر تنظيما للعقل والسلوك والمشاعر بالتزامن . وتبقى حالة عدم الاهتمام بما هو خارج الشؤون الذاتية .
الموقف الأناني ينسجم مع الاستعارة 3 للإنسان.. البحيرة ( اكتشاف اللاوعي ) أيضا الاستعارة 4 ... الكرة ، وعودة الكمال النرجسي والعدمية تجاه الغرباء والمجهول .
4 _ الحل الموضوعي _ التكاملي بالضرورة ، يتمثل بشكل جوهري من خلال إدراك البعد الزمني للوجود الموضوعي والمطلق .... بالتزامن مع الادراك الذاتي ، أو التقدير الذاتي المناسب والموضوعي من خلال المعايير والمقاييس الخارجية ( والمتفق عليها ) .
المسؤولية ، سمة جوهرية في الحل الموضوعي ، إدراك الترابط الثابت بين الأسباب والنتائج والأكثر أهمية إدراك الطبيعة المتناقضة للمشاعر والأحاسيس .
الحل الموضوعي يختلف بشكل نوعي عن الحلول الثلاثة الأولية .
باستخدام المقياس العشري ، يمكن التمييز بسهولة بين المواقف المتدرجة ( من النرجسية والدغمائية ... إلى الأنانية والانتهازية وغيرها ، ... إلى الذروة الموضوعية ) .
سمات الشخصية النرجسية والدغمائية أيضا ، الغضب المزمن ، وعدم الكفاية في الحالة النرجسية ، لكن مع طور الثنائية تحدث التغييرات العديدة _ لعل أكثرها أهمية : الايثار ، أو تفضيل الفكرة ( أو الموضوع )على الذات ... نموذجها الانتحاري .
على خلال ذلك الأنانية ، العامل البارز والأهم أو المهارة المكتسبة ، المقدرة على التكيف مع الظروف والأحوال المتغيرة .
تتميز الشخصية الموضوعية بالحوار ، حيث تعجز المستويات الأدنى عن التمييز بين الشخص والفكرة ، حتى الشخصية الأنانية تفشل في اكتساب مهارات الحوار المتنوعة ... مثل حسن الاصغاء ، والتعبير المكثف _ بالتزامن مع احترام وقت الخصم أيضا ، ( لا أعداء للشخصية التي تحقق التكامل والمرونة ) .
حب الذات _ بالتزامن مع حب الآخر ( الشبيه أو المختلف ) ... سمة ملازمة للصحة العقلية والاجتماعية المتكاملة مع البعد العاطفي والروحي .
....





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,362,958,238
- سوريا 2020 _ القسم الثاني مع الهوامش والملاحظات
- القسم الثاني ، الفصل الثاني سوريا 2020
- سوريا 2020 رواية مضادة ، القسم الثاني
- سوريا 2020 الجزء الثالث مع فصوله والهامش
- سوريا 2020 الجزء الثالث ، الفصل الثاني
- الجزء الثالث الفصل الأول من رواية مضادة _ سوريا 2020
- مقدمة الجزء الثالث من رواية مضادة _ سوريا 2020
- الجزء الثاني وملحقاته _ سوريا 2020
- رواية مضادة _ سوريا 2020 , ملحق الجزء الثاني
- رواية مضادة ...سوريا 2020 ج2 الفصل 2 _3
- سوريا 2020 _ الجزء 2 الفصل 1
- ملحق الجزء الأول... رواية مضادة _ سوريا 2020
- الفصل السادس وهوامشه ، رواية مضادة _ سوريا 2020
- مقدمة الفصل السادس ، رواية مضادة _ سوريا 2020
- سوريا 2020 _ الفصل الخامس مع الهوامش
- الفصل الخامس _ سوريا 2020
- ملحق الفصل الرابع _ سوريا 2020
- الفصل الرابع _ سوريا 2020
- سوريا 2020 _ الفصل الثالث مع الهوامش
- الفصل الثالث _ سوريا 2020


المزيد.....




- طوكيو تستقبل ترامب بهزة أرضية قوية
- قطر: التنمية اللازمة للسلام الإسرائيلي الفلسطيني تتطلب حلولا ...
- فنلنديات داعش يتحدثن عن الحياة في مخيم ما بعد الخلافة
- قطر: التنمية اللازمة للسلام الإسرائيلي الفلسطيني تتطلب حلولا ...
- فنلنديات داعش يتحدثن عن الحياة في مخيم ما بعد الخلافة
- قائد عسكري إيراني: هناك عقلاء في الولايات المتحدة قادرين على ...
- الخارجية السورية: الإشاعات حول استخدام أسلحة كيميائية لن تثن ...
- الولايات المتحدة تبني أخطر غواصة حربية في العالم
- طهران تستبعد الحل الدبلوماسي لأزماتها مع واشنطن
- قصف صاروخي يستهدف فندق -ريكسوس- في طرابلس


المزيد.....

- الصورة والخيال / سعود سالم
- في مفهوم التواصل .. او اشكال التفاعل بين مكونات المادة والطب ... / حميد باجو
- فلسفة مبسطة: تعريفات فلسفية / نبيل عودة
- القدرةُ على استنباط الحكم الشرعي لدى أصحاب الشهادات الجامعية ... / وعد عباس
- العدمية بإعتبارها تحررًا - جياني فاتيمو / وليام العوطة
- ابن رشد والسياسة: قراءة في كتاب الضروري في السياسة لصاحبه اب ... / وليد مسكور
- الفلسفة هي الحل / سامح عسكر
- مجلة الحرية العدد 4 2019 / كتاب العدد
- تأثير الفلسفة العربية والإسلامية في الفكر اليهودي – موسوعة س ... / شهد بن رشيد
- الإله الوهم والوجود والأزلية / سامى لبيب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - حسين عجيب - مقدمة القسم الثالث _ سوريا 2020 رواية مضادة