أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - محمد جبوري - العصيان الفايسبوكي المغربي














المزيد.....

العصيان الفايسبوكي المغربي


محمد جبوري

الحوار المتمدن-العدد: 5860 - 2018 / 4 / 30 - 02:53
المحور: كتابات ساخرة
    


العصيان الفيسبوكي المغربي
إن مسألة العصيان او ثقافة العصيان كانت موجودة وهي حرب بدون سلاح، فلو نظرنا في التراث الإسلامي لوجدنا هذه الثقافة ،و القصة التي وقعت في عهد الفاروق تحكي ان الناس اشتكوا له بسبب الغلاء "غلاء سعر اللحم" حيث كان جوابه الأخير "اتركوها لهم" فثقافة المقاطعة شيء إيجابي وأسلوب من أساليب الاحتجاج.
حتى الزعيم الهندي المهاتما غاندي قام بسياسة "العصيان المدني " والتي تعتبر أسلوبا سلميا يلجأ اليه الناس لمواجهة اباطرة الاقتصاد وهي خطوة حضارية تعبر عن التوقف الطوعي عن استخدام أو شراء او التعامل مع سلعة او خدمة لجهة كشركة مثلا، فكما قلنا سلفا انها حرب بدون سلاح حرب العقل ،ذكاء هادف بسهم حارق .
إن ثقافة الاحتجاج بالمقاطعة لأمر جيد ونتائجه تكون ناجحة ،ومواقع التواصل الاجتماعي ساعدت عملية الاحتجاج وشكل سريع ،بدون ضجيج في الشارع العام فقط عبر وسيلة تعتبر هي الأقوى في عصر السرعة ، اذا كان غاندي قد اعتمد على سياسة العصيان المدني فإن الشعب المغربي استخدم أسلوب يمكن ان اصطلح عليه ب "العصيان الفايسبوكي" وهذا يؤكد على الثقافة الحضارية بطعم السلمية عبر مواقع التواصل الاجتماعي .
إن الوعي بثقافة الاحتجاج عبر مواقع التواصل الاجتماعي لتعبير عن الظلم و الفساد و"الحكرة "،يشكل ضغطا حقيقيا قويا على الظالم .
ان مقاطعة غلاء أسعار كل من "الحليب والغاز والماء المعدني " واستهداف كبرى الشركات لخطة ذكية ،رغم ان هناك من ينتقد هذه المسألة ويعتبرها ضمن الحقل السياسي للمشهد المغربي .
ان العصيان الفايسبوكي المغربي لاينتمي لأي حزب من الأحزاب ، فالسيل وصل الزبى وهذه المقاطعة لا حزب لها فحزبها الوحيد والاوحد هو الشعب ، ومكانها هو الفايسبوك وزمنها لا ينتهي الا بالاستجابة للمطلب الشعبي .
ان سلاح المقاطعة سلاح من العيار الثقيل تكون أهدافه واضحة اتجاه العدو ،وخاصة المواد الاستهلاكية ، ووعي الشعب سينتصر بهذه الثقافة السريعة التي تعتبر سلاحا فتاك ،لا يخطئ الهدف .
يمكن أن نقول بأن السلاح الفايسبوكي الذي اخترعه مارك زوكربيرغ ،ساهم بشكل كبير وفجائي في إيصال صوت الشعب الى من يهمهم الامر، فالشعب ذكي وأذكى .
لاشك ان المقاطعة أعطت أكلها وهذا إن دل على شيء فإنما يدل على الوعي المتطور لدى "المداويخ" فالمقاطعة لا تنتمي لفلان ولا علان فشكرا للمغاربة وشكرا لمارك زوكربيرغ.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,554,617,695
- العصيان الفايسبوكي المغربي


المزيد.....




- مجلس النواب يعقد اليوم أول جلسة عمومية
- بوعياش تلتقي مدانين بالاعدام وتدعو الى إلغاء العقوبة القصوى ...
- شاهد: جاكي شان يريد تصوير فيلم أكشن في السعودية
- شاهد: جاكي شان يريد تصوير فيلم أكشن في السعودية
- منع الفنانة المصرية بوسي من السفر وطلب بشطب عضويتها من النقا ...
- نشاطات فنية روسية متنوعة في الرياض ترافق زيارة بوتين للسعود ...
- حين تداعب الموسيقى مشاعر الراقصين.. مصري يرصد حركاتهم الاستع ...
- -الجوكر- يعتلي صدارة إيرادات السينما الأمريكية للأسبوع الثان ...
- بالفيديو... أول تعليق للسيسي على فيلم -الممر-
- -أسرار رسمية- فيلم يروي قصة مخبرة حول -غزو العراق-


المزيد.....

- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - محمد جبوري - العصيان الفايسبوكي المغربي