أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ابحاث يسارية واشتراكية وشيوعية - كريم الزكي - في ذكرى ميلاد القائد العظيم لينين














المزيد.....

في ذكرى ميلاد القائد العظيم لينين


كريم الزكي

الحوار المتمدن-العدد: 5854 - 2018 / 4 / 23 - 10:13
المحور: ابحاث يسارية واشتراكية وشيوعية
    


في ذكرى ميلاد القائد العظيم لينين
قاد وأسس لينين اول دولة اشتراكية في التاريخ اول دولة بقيادة البروليتاريا وحزبها الشيوعي وضمت سدس سكان العالم وشعوبا متعددة , انها تجربة عالمية اممية ثورية ناجحة , وكانت الاسباب كثيرة لانهيارها ( تخلي الحزب عن الاسس النظرية للاشتراكية وابتكروا طرق تحريفية يمينية جعلوا الدولة الاشتراكية رأسمالية دولة استبدادية , وهدر خيرات العمال والفلاحين وباقي شغيلة اليد والفكر و هذا مما عزز نظام قيادي استبدادي يردد الشعارات فقط . على الرغم من النجاحات العظيمة في عهد ستالين ) ولكن القوى الخيانية والتحريفية وجدت لنفسها مجالا رحبا للعمل في ظل غياب قادة شيوعيين حقيقيين اضافة للتآمر المستمر على من تبقى من الشيوعيين داخل الحزب الشيوعي السوفييتي . لقد ولد الانحراف اجواء مشحونة بالخوف من حرب سوف تشنها الامبريالية والعكس هو الصحيح فأن الامبريالية كانت هي الخائفة من الانتصارات العظيمة للشعب السوفييتي بقيادة الحزب الشيوعي وعلى رأسه ستالين الذي رغم المحن والحروب استطاع بناء دولة اشتراكية عظيمة.

ان الدور الخياني لمجموعة المنحرفين المتمثل بمدرسة خروشوف وغرباتشوف يلسن وهم شلة من الانتهازيين الجبناء ادى الى تدمير الاشتراكية . ويقول الخائن غرباتشوف في احدى تصريحاته انه كان يعمل ويهدف بالأساس الى تدمير الاشتراكية والشيوعية . لقد اندسوا داخل الحزب من سنوات طويلة هدفهم تدمير الشيوعية كما رسمته لهم الامبريالية . كان المفروض من الحزب الشيوعي الماركسي اللينيني الانتباه وتطهير صفوفه باستمرار من هذه القذارة .......... ابان ثورة اكتوبر وقبلها شن لينين صراعا لا هوادة فيه على التحريفيين وكان أبرزهم بليخانوف وتروتسكي .

وجميع المناشفة الانتهازيين والذين كان شعارهم الدفاع عن الوطن ونسوا ان روسيا القيصرية كانت تخوض حربا استعمارية . لتقسيم العالم ونهبه مع باقي الدول الاستعمارية , لقد صاغ لينين سياسة الحزب الشيوعي وهي الوقوف ضد الحرب الاستعمارية ودعى عمال العالم اجمع الى الوقوف ضدها .

في عام 1918 الف لينين عمله الفلسفي الاساسي ( المادية والنقد التجريبي ) وطور المبادئ الاساسية للفلسفة الماركسية ولاسيما نظريتها العرفانية , وناضل بأصرار ضد كل انواع المثالية والرجعية وعمل بجهد لتطوير الديالكتيك ( المنهج ) وفيها اعطى تحليلا شاملا للمسألة الاساسية في الفلسفة . وعرف اهم مقولات الفلسفة الماركسية :- المادة . الحركة. الزمان . المكان . السببية . الحرية . الضرورة . .. وطور تطويرا خلاقا نظرية المعرفة الماركسية وسيما نظرية الانعكاس ودور الممارسة في المعرفة ومكان الاحساسات ودورها في الادراك والحقيقة الموضوعية والعلاقة بين الحقيقة المطلقة والنسبية والقضايا الاساسية في المادية التاريخية وكذلك الاكتشافات الفيزيائية الباهرة في ملتقى القرنين وبداية ثورة في العلوم الطبيعية وقد عرى الجذور الطبقية والعرفانية للمثالية . وجائت الاكتشافات الجديدة في الفيزياء برهانا جديدا للمادية الديالكتيكية حيث قام الديالكتيك المادي بتطويرها تطويرا شاملا وتطبيقا على ظروف الحياة الاجتماعية الجديدة ..

ان القوى الانهزامية والشوفينية والمثالية الرجعية والتصفوية دائما ستكون هي الاخطر على الحركة الماركسية اللينينية . مع تصاعد الخط الثوري للماركسية تبرز هنا وهناك تيارات انهزامية وتصفوية والتاريخ خير شاهد على ذلك ومواقفهم واضحة في الخيانة فبين عام 1903 والحرب العالمية الاولى واثناء ثورة اكتوبر 1917 وبعدها توالت مواقفهم المخزية :
أما في العراق , فبعد المجزرة التي قام العهد الملكي الرجعي بإعدام قادة الحزب الشيوعي العراقي الابطال , قامت مجموعة الردة والخيانة بسنين الخمسينات بعقد مؤتمر التوحيد وتم الغاء برنامج الحزب الذي وضعه الشهيد فهد وجرى وضع برنامج آخرتحريفي سمي بميثاق باسم ( الاسم المستعار لبهاء الدين نوري ) و مثياق باسم سئ الصيت جر الحزب الى ادوار الذيلية والانتهازية الانهزامية مما عرض الحزب الى نكبات قاتلة في انقلاب شباط الاسود 1963 وخط أب 1964 التصفوي وسياسة التخلي عن العمل الجماهيري وحل المنظمات الجماهيرية بعد جبهة 1973 وكذلك لوح بعظهم الى موقف الدفاع عن نظام صدام ابان الحرب مع ايران . وبدل تحريك الشعبين العراقي والإيراني لإسقاط هذه الانظمة المقيتة المتمثلة بنظام الملالي ونظام البعث الفاشي. واليوم يصطفون بجانب قوى مشبوهة فاشية طائفية, ملطخة أياديها بدم الشعب العراقي . والتصفويين في كردستان اعلنوا افلاسهم وواصلوا السياسة الانهزامية والذيلية وتخلوا عن الشعارات التي كانوا يرفعونها , حيث تخلصوا من اللينينية مثل شركائهم في بغداد. وبهذا حققوا للرأسمالية ما تبغيه حيث دمروا الحزب وجعلوه اداة لتحقيق طموحاتهم الشخصية والأنانية .
ان الداينمو المحرك والفعال هو الحزب الشيوعي الذي يؤمن بالنظرية الماركسية اللينينية و يطبقها حسب ظروف البلد واللينينية تعتبر الحزب أداة حقيقية بيد الطبقة العاملة وليس سيد عليها, وهكذا يصبح دوره القيادي كونه أداة فعالة لخدمة الطبقة العاملة .
ان الصراع الطبقي والحياة ستجد الافضل والأجدر لخدمة الطبقة العاملة , المجد للرفيق العظيم لينين في ذكرى ميلاده 148 ( 22-4-1870 ) (22-4-2018 )
كريم الزكي
22-4-2018





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,613,735,702
- القناصين الأسرائيلين والأمريكان في موسكو 3 أكتوبر 1993
- 8 شباط الأسود 1963
- (خيانة تروتسكي للبلاشفة)
- أغتيال سيرجي كيروف ( نائب ستالين ) ومن هم المجرمين الحقيقيين
- الحركة الشيوعية العالمية والموقف من التحالفات المشبوهة
- الأخ العزيز نيسان سمو الهوزي المحترم
- آرا خاجادور تخليداً لهذا القائد العمالي البارز
- بعض أحداث وإسرار الانتفاضة العسكرية التي قام بها الشيوعي الب ...
- من أجل حل أزمة اللاجئين يتطلب التضامن الفعال (الحروب والأزما ...
- مجرمي العصر أحفاد الحرس القومي الفاشي ( الدواعش) في الموصل
- في العام 1968 و بمناسة ثورة اكتوبر احتفل عمال بغداد في ساحة ...
- ثورة أكتوبر مناراَ وهاجاَ للطبقة العاملة وطريق كل الأحرار صو ...
- الانتفاضة الشيوعية المسلحة في الثالث من تموز 1963
- بحر ايجة والقتل المتعمد للمهاجرين من سوريا والعراق
- مقال الاخ طالب الجليلي عبارة عن مجموعة اخطاء
- حول كتاب عشرة ايام هزت العالم * جون ريد *
- *قراءة في كتاب عشرة ايام هزت العالم*
- النهج الضبابي والانتهازي لن يخدع الجماهير (رفض الشعب العراقي ...
- توضيح مهم للذين أرتكبو اخطاء تاريخية في سردهم لأحداث الانتفا ...
- أنتفاضة معسكر الرشيد الباسلة في 3 تموز 1963 ( أنتفاضة حسن سر ...


المزيد.....




- 41 فرقة شاركت في العرض المدني في ساحة الشهداء لمناسبة الاست ...
- حنَّا غريب لـ-الآداب-: من أجل تحويل -الانتفاضة- إلى ثورة
- إضراب عام في كولومبيا احتجاجًا على السياسات الاقتصادية لحكوم ...
- هاييتي والإكوادور وتشيلي.. قراءة سريعة في الربيع اللاتيني
- حسن أحراث// الوفاء للشهداء من الوفاء للرفاق..
- أضواء على الثورة الشعبية في السودان
- مراسلنا: إصابات في صفوف المتظاهرين والقوات الأمنية خلال مواج ...
- رحيل الرفيق المربي الاستاذ هاشم عبدالله شرف
- يوسف وهبي// مجرد تفاعل: أمين عبد الحميد والمنهجية غير العلمي ...
- مصطفى علوي// الفساد بالفنيدق ثعبان قاتل..


المزيد.....

- الثورة المستمرة من أجل الحرية والرفاهية والتقدم لكل البشر / عادل العمري
- إختراقات - الإختراق التاريخي لماركس و مزيد الإختراق بفضل الش ... / بوب افاكيان
- الديمقراطية في التاريخ / محمد المثلوثي
- أولرايك ماينهوف المناضلة الثائرة و القائدة المنظرة و الشهيدة ... / 8 مارس الثورية
- الخطاب الافتتاحي للحزب الشيوعي التركي في اللقاء الأممي ال21 ... / الحزب الشيوعي التركي
- راهنية التروتسكية / إرنست ماندل
- المادية التاريخية هي المقاربة العلمية لدراسة التاريخ / خليل اندراوس
- الشيوعية ليست من خيارات الإنسان بل من قوانين الطبيعة / فؤاد النمري
- دروس أكتوبر [1] (4 نوفمبر 1935) / ليون تروتسكي
- التشكيلة الاجتماعية العراقية وتغيرات بنيتها الطبقية / لطفي حاتم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ابحاث يسارية واشتراكية وشيوعية - كريم الزكي - في ذكرى ميلاد القائد العظيم لينين