أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - مهند طلال الاخرس - رسالة تشبه الوصية














المزيد.....

رسالة تشبه الوصية


مهند طلال الاخرس

الحوار المتمدن-العدد: 5853 - 2018 / 4 / 22 - 13:49
المحور: القضية الفلسطينية
    


رسالة تشبه الوصية
أنا بخير وسـأعود، رسالة تشبه الوصية ، ولكن ليست اي وصية انها حصرا وصية الشهيد، وليس اي شهيد، انها وصية فدائيي العاصفة، فتلك الكلمات "انا بخير وسأعود" كانت في الستينيات والسبعينيات تعني موقفا واحدا لا غير ان صاحبها انضم الى طلائع الفدائيين والى قوات الثورة الفلسطينية والى العاصفة على وجه التحديد...

تلك الرسالة او الوصية كان يتركها من يحسم اموره في الحياة ويضبط بوصلته تجاه فلسطين ويحدد هدفه ويعرف مصيره والدرب الذي يجب ان يسلك ويسير، لا ليحيا، بل لتحيا من بعده امة بأكملها.

تلك الرسالة اذا وجدتها في احد ثنايا البيت او بين "كعويشه" او "مدحوشة"بين اواعي "الدوشك" او المصفط او وجدتها في مرتبانات المطبخ او في بنطال اخيك الثاني والذي هو بنطالك في نفس الوقت، عليك ان تفخر وان تعرف ان احد افراد اسرتك اصبح الآن مع الفدائيين، وان هذه الرسالة ذات شقين لطمئنة الوالدة ابتغاء دعواتها بالنصر والتحرير، ولعدم البحث والسؤال عنه خشية أعين العسس والمخبرين واجهزة القمع العربية وانظمتها فكلهم متآمرين.

انا بخير وسأعود، رسالة فهمنا شقها الاول"انا بخير" ومكثت اعمارنا دهرا كي تفتهم شقها الثاني "سأعود"، كنا نعتقد ان بأن معنى العودة هنا هو عودة صاحب الرسالة او الوصية جسدا وروحا الى مكان كتابة الرسالة او الوصية، وهو غالبا ما يكون سكن العائلة ، وتدرج وَعيُنا بالمعرفة حتى اتقنا فنون الادب، فعرفنا ان العودة ممكن ان تكون مجازا ورمزا، ونهمنا في قراءة الفلسفة والتاريخ فعرفنا ان العودة من قوانين الطبيعة، فحتى الطيور لها بيوت تعود اليها في آخر النهار او بعد رحلة عناء وطول انتظار، كبرنا وكبرت احلامنا، ووعينا ان العودة ممكن ان تكون محمولة على الاكتاف جسدا بدون روح، حينها عرفنا معنى كلمة الشهيد...





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,567,549,825
- هوية تحت راية الحرية
- المجموعة 778 رواية للكاتب توفيق فياض
- مرافىء الذاكرة، حوار مع بهجت ابو غربية..سليم النجار
- دير ياسين؛ المجزرة التي انجبت ذاكرة وجامعة
- مدينة الله .. رواية لحسن حميد
- عندما يعود الشهداء!!
- المَثل الشعبي الفلسطيني
- إقرأ
- آذار
- لماذا نحب الجزائر أكثر؟!
- الهوسة
- بغداد
- العمل الجماهيري والحفاظ على الذات
- جرح صويحب
- الكم والكيف في التنظيم الثوري
- الاخلاق في اللغة والاسلام والفلسفة والشعر
- مصر المحروسة، أم الدنيا
- الهشير
- شقائق النعمان
- ما هي الثورة؟


المزيد.....




- زاخاروفا تهاجم زوكربيرغ
- هل تستحضر العلاقات المصرية الروسية روح -المساعدة السوفيتية- ...
- لاتخاذ خطوة ضد إيران... السعودية تجتمع برؤساء أركان جيوش 16 ...
- 5 قتلى وجرحى من القوات العراقية في هجوم لـ-داعش- شمالي البلا ...
- الجبير: نطالب إيران بـ-أفعال بدلا من الكلام-
- أنصار الله-: التحالف يصعد عملياته على الحدود وينفذ 30 غارة ج ...
- بومبيو: ترامب مستعد لاستخدام القوة العسكرية ضد تركيا حال تطل ...
- بريطانية حبلى بالطفل رقم 22
- البحرين.. مؤتمر لحماية الملاحة بالخليج
- ملك تايلاند يجرد زوجته الجديدة من ألقابها الملكية ورتبها الع ...


المزيد.....

- تسعون عاماً على هبة البراق / ماهر الشريف
- المياه والموارد المائية في قطاع غزة / غازي الصوراني
- ما طبيعة مأزق إسرائيل في ضوء نتائج الانتخابات التشريعية؟ / ماهر الشريف
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة التاسعة : القطاع ... / غازي الصوراني
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة السابعة: القطاع ... / غازي الصوراني
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الرابعة: القطاع ... / غازي الصوراني
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الرابعة: القطاع ... / غازي الصوراني
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الثالثة: السكان ... / غازي الصوراني
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الثانية: اقتصاد ... / غازي الصوراني
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الأولى : نظرة عا ... / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - مهند طلال الاخرس - رسالة تشبه الوصية